شريط الاخبار
لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين وتُسلم شخصيا بمديريات التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية جماعة «الدعوة والتبليغ» تقدم تصوّرها لحل الأزمة لهيئة الوساطة ! هيئة الوساطة والحوار تشرع في لقاءات ولائية بداية من اليوم بلعمري يغيب رسميا عن تربص الخضر سبتمبر الداخل زغماتي يرافع لاستقلالية القضاء ويشدد على عدم الخضوع للتأثيرات الخارجية نحو تأجيل توزيع مساكن «عدل1» و»أل بي بي» «سبب إقالتي هو رفضي تضخيم فواتير وتوظيف متقاعدين» «مكافحة الفساد واسترجاع الأموال المنهوبة أولوية العدالة» عمال «كوغرال» و«كوجيسي»لـ «كونيناف» يحتجون خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت

بعد الاشتباه بتورطه في تضخيم الفواتير والتصريح الكاذب

توقيف رئيس الديوان المهني للحبوب إلى غاية استكمال التحقيقات


  15 جويلية 2019 - 21:08   قرئ 133 مرة   0 تعليق   الوطني
توقيف رئيس الديوان المهني للحبوب إلى غاية استكمال التحقيقات

 أمر الوزير الأول نور الدين بدوي بتوقيف رئيس الديوان المهني للحبوب رسميا عن مهامه إلى غاية استكمال التحقيقات في قضايا الفساد، التي فتحتها الحكومة في مختلف القطاعات، حيث جاء قرار التوقيف بعد الاشتباه بتورط محمد بلعبدي في تضخيم الفواتير والتصريح الكاذب.

قررت الحكومة إيقاف رئيس الديوان المهني للحبوب محمد بلعبدي عن العمل بسبب شبهات فساد، حيث جاء قرار إيقاف بلعبدي عن العمل حتى انتهاء التحقيقات واتُخذ خلال اجتماع للحكومة برئاسة الوزير الأول نور الدين بدوي، ويواجه رئيس الديوان المهني للحبوب محمد بلعبدي تهما تتعلق بتضخيم الفواتير والتصريح الكاذب. وكان الوزير الأول نور الدين بدوي، قد أمر لدى ترأسه الاربعاء الماضي اجتماع الحكومة بالغلق الفوري لـ 45 مطحنة تم إثبات مخالفتها للقوانين المعمول بها لاسيما تضخيم الفواتير والتصريح الكاذب، كما أقر متابعات قضائية بخصوص باقي المطاحن التي قدمت تصاريح كاذبة فيما يخص قدراتها الإنتاجية الفعلية وهذا بعد الانتهاء من عملية التدقيق الشامل.

وأكد بدوي أن الحكومة لن تتسامح مع أي تجاوزات بهذا الخصوص مع الحرص على ضمان استقرار تموين السوق الوطنية من هذه المادة.

ودافعت الحكومة عن هذا الاجراء بالقول إن القرار المتعلق بغلق 45 مطحنة لا سيما على خلفية تضخيم الفواتير والتصريح الكاذب، يندرج في إطار المعركة التي تقودها الحكومة من أجل المحافظة على احتياطي الصرف للبلد وترشيد الواردات، معتبرة القرار ردا قويا لكل التجاوزات التي ارتكبتها بعض المطاحن التي كشف حقيقتها فوج العمل المكلف بالقيام بعملية تدقيق لشعبة القمح، وتتعلق هذه التجاوزات التي كشف عنها فريق العمل بالقدرات الإنتاجية الفعلية للمطاحن وتضخيم الفواتير للاستفادة غير القانونية من حصص إضافية من مادة القمح اللين المدعمة. وفي ذات السياق؛ طمأنت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري المواطنين بخصوص تموين السوق الوطنية بمختلف أنواع مشتقات القمح والعجائن، وذلك بعد قرار الحكومة غلق 45 مطحنة ثبت تورطها في تضخيم الفواتير والتصريحات الكاذبة. وكانت الحكومة قد وافقت خلال اجتماعها في 23 ماي الفارط على إجراءات جديدة تهدف لتنظيم واردات الحبوب والحليب التي تشكل وحدها أكثر من نصف الواردات الغذائية للبلد وذلك في إطار مسعى شامل يهدف للحد من تآكل احتياطيات الصرف.

وبلغت فاتورة استيراد الحبوب والدقيق والطحين التي تمثل قرابة 33 بالمئة من فاتورة استيراد المواد الغذائية خلال الاشهر الأربعة الأولى من السنة الجارية 921.33 مليون دولار مقابل1.163 مليار دولار في 2018 أي بانخفاض قدر 20.81 بالمئة

 بوعلام حمدوش