شريط الاخبار
ضجيج مصفاة سيدي رزين يجر وزير الطاقة للمساءلة استقرار سعر سلة خامات «أوبك» شركة «تم تم» تبرم اتفاقية التأمين الصحي مع «أكسا» للتأمينات هدام يعلن عن تدابير جديدة لمتابعة المتهرّبين من دفع الاشتراكات الشراكة مع الأجانب لتخفيف مخاطر الاستكشاف إطلاق مسابقة أحسن مشروع ابتكاري بجامعة «سعد دحلب» بالبليدة استدعاء وزراء ومسؤولين سامين للتحقيق في قضية الخليفة بالمحكمة العليا قريبا الشروع في استقبال ملفات المترشحين للرئاسيات اليوم بن صالح يؤكد أن «الجزء الأكبر من مطالب الشعب قد تحقق» التماس عامين حبسا نافذا ضد حاملي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة لخضر بورقعة يرفض الإجابة عن الأسئلة وإمضاء محضر الاستماع الثاني الصحفيون الجزائريون يحتفلون بعيدهم الوطني في ظروف استثنائية زغماتي يتهم أصحاب المال الفاسد بعرقلة مسار الانتخابات الطلبة يرافعون من أجل إعلام نزيه وصحافي بلا قيود الأطباء النفسانيون يهددون بشلّ المستشفيات بعد اجتماع 29 أكتوبر الجزائر تتجه لكسب رهان الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب الخطوط الجوية تموّل استثماراتها بأموالها الخاصة أو بقروض بنكية وزارة التعليم العالي تفرج عن رزنامة العطل الجامعية مجمّع «جيكا» أول منتج للإسمنت البترولي في إفريقيا جلاب يدعو الشريك الأمريكي لرفع صادرات الجزائر خارج المحروقات 53.5 مليار دينار رقم أعمال الجوية الجزائرية جويلية المنصرم قسائم وقود جديدة قريبا في السوق الوطنية الجزائر تطرح مناقصة جديدة لاقتناء 50 ألف طن من قمح الطحين إحصاء 437 مصاب بالتهاب السحايا عبر 14 ولاية شرقية بلعابد في مواجهة غضب المعلّمين أساتذة الابتدائي في تيزي وزو يشلون المدارس تأجيل اجتماع المجلس الأعلى للقضاء وحركة واسعة في سلك العدالة الخميس المقبل الحكومة تتجه لتوفير 33 ألف منصب جديد في 2020 شهادة السوابق العدلية لتوظيف أعوان أمن بالإقامات الجامعية العدالة تبرمج أولى جلسات محاكمة حاملي الراية الأمازيغية اليوم عمار سعداني يرد على الحكومة ويتمسك بموقفه من الصحراء الغربية الحكومة ترد على سعداني وتؤكد موقف الجزائر الثابت من القضية الصحراوية أساتذة الابتدائي يصعّدون اللهجة ويشلّون المدارس غدا للمرة الثالثة الطاقات المتجددة بديل الغاز في تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء لجنة قطاعية تنسيقية لإطلاق البرنامج الوطني للتشجير محكمة سيدي أمحمد تبرمج جلسة مواجهة بين طليبة ونجل ولد عباس «الأفلان» يدخل نفقا مظلما قبل أسبوع عن انتهاء آجال إيداع الترشيحات وزارة التجارة تتجه لتقنين بيع المكمّلات الغذائية والأعشاب الطبية اتخفاض إيرادات الجزائر من الطاقة بـ11.91 بالمائة إضراب وطني لأساتذة التعليم الابتدائي اليوم

بعد أن تخلت عنهم الجوية الجزائرية والطاسيلي للطيران

مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة


  21 جويلية 2019 - 21:03   قرئ 390 مرة   0 تعليق   الوطني
مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة

الطائرات العسكرية التزمت بإعادة زبائنها إلى أرض الوطن

 لم تكن رحلة آلاف الأنصار الدين تنقلوا إلى القاهرة عبر جسر جوي لمؤازرة الفريق الوطني سهلة، حيث عاش الأنصار الأمرّين، فحرaموا من المشاركة في احتفالية الجزائريين بلقاء فريقهم بالعاصمة بعد أن تعذرت عليهم العودة، وإخلال الشركتين العموميتين المكلفتين بالعملية بوعودهما، فكانت رحلة الأنصار دون عودة وقضوا ليلتين في بهو مطار القاهرة يواجهون قساوة الليل وتعنيف عناصر الأمن المصريين.

 

سادت مطار القاهرة بمصر فوضى عارمة مباشرة بعد نهاية احتفالية الأنصار الذين وجدوا بالملعب، والذين توجهوا الى المطار للعودة الى أرض الوطن، لينتهي الامر بالمئات منهم عالقين داخل قاعات الانتظار ومنهم من بات في العراء خارج المطار، من دون أكل ولا شرب كون أن الوجبات الغذائية التي تباع في المطار باهظة الثمن، فافترش هؤلاء الأنصار البلاط وتوسدوا امتعتهم في انتظار اخبار تأتيهم من الجزائر، وإذا كان حال هؤلاء الذين تنقلوا عبر الخطوط الجوية الجزائرية، والطاسيلي للطيران فإن الذين توجهوا إلى القاهرة على متن الطائرات العسكرية قد عادو الى أرض الوطن ودون أي عناء.

وقد أقلعت الطائرات العسكرية الست التي تكفلت بنقل الأنصار في رحلة العودة الى أرض الوطن كما كان مبرمجا له، إلا أن الجوية الجزائرية أخلّت بوعودها حينما خلفت وراءها المئات ممن سافروا عبر خطوطها، حيث انتهى بهم الأمر عالقين داخل قاعات الانتظار بمطار القاهرة، ومنهم من لم يتمكن من الدخول بسبب تطويق مداخل المطار من قوات الامن المصرية، ومنع المناصرين من الدخول بحجة تخفيف الضغط على موظفي المطار الذين أعلنوا عن حالة الطوارئ، نظرا للفوضى التي عمت المكان وتأثيرها على حسن مسار جميع المعاملات على مستوى المطار، وقاموا بالاتصال بمسؤولي «الجوية الجزائرية» و»الطاسيلي للطيران» للالتزام بالاتفاق المبرم بين الحكومة الجزائرية ونظيرتها المصرية وللإسراع بإرسال الطائرات لنقل الأنصار الدين تكفلت بهم في رحلة الذهاب، مع ضرورة التحرك سريعا لعودة الهدوء الى المطار.

كما أبدى المسافرون تذمرهم من سوء التنظيم الذي طال البرنامج المسطر من الجوية الجزائرية والطاسيلي، حيث شهدت الرحلات الخمس الأولى للعودة بركوب مناصرين وحتى تجار وجدوا قبل بداية نهائيات كاس افريقيا، ولم يكونوا حتى ضمن رحلة الذهاب التي خصصت لأنصار المنتخب الوطني، وتساءلوا عن سبب إخراج الجماهير الجزائرية من مطار القاهرة متحججين بعدم وجود الطائرات التي تقلهم إلى الجزائر، والمعاملة السيئة من إدارة المطار التي طلبت منهم الانتظار خارج المطار، وعدم الدخول إليه مجددا إلى غاية وصول الطائرات «إن وجدت».

«الجوية الجزائرية» و»الطاسيلي للطيران» في الوقت بدل الضائع

كل هذه الاختلالات وسوء التنظيم وإخلاف الوعود من قبل الجزائرية للطيران والطاسيلي ردتا عليه بطمأنة عامة للأنصار الجزائريين وعائلاتهم، وذلك بعزمها على ترحيل كل المشجعين الى ارض الوطن، ووعدهم بالتحرك سريعا بعد إصدارها لبيانين متتاليين صباح أمس، أكدتا من خلالهما على تسريع وتيرة رحلات العودة وإرسال 5 طائرات تابعة لهما، وأن العمليات متواصلة لنقل آخر فرد من المناصرين.

بحفير عبد الغاني