شريط الاخبار
لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين وتُسلم شخصيا بمديريات التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية جماعة «الدعوة والتبليغ» تقدم تصوّرها لحل الأزمة لهيئة الوساطة ! هيئة الوساطة والحوار تشرع في لقاءات ولائية بداية من اليوم بلعمري يغيب رسميا عن تربص الخضر سبتمبر الداخل زغماتي يرافع لاستقلالية القضاء ويشدد على عدم الخضوع للتأثيرات الخارجية نحو تأجيل توزيع مساكن «عدل1» و»أل بي بي» «سبب إقالتي هو رفضي تضخيم فواتير وتوظيف متقاعدين» «مكافحة الفساد واسترجاع الأموال المنهوبة أولوية العدالة» عمال «كوغرال» و«كوجيسي»لـ «كونيناف» يحتجون خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت

في رد فعل على بيان الرئاسة «المرحب» بشخصيات منتدى التغيير

«حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها


  21 جويلية 2019 - 21:18   قرئ 134 مرة   0 تعليق   الوطني
«حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها

 جددت حركة مجتمع السلم، دعواتها للتمسك بوثيقة المنتدى الوطني للحوار التي وصفتها بـ»التاريخية» كخارطة طريق معقولة وواقعية، مشدّدة على المشاركين فيها على متابعة مخرجاتها، والسلطة إلى التعاطي الإيجابي معها، معتبرة أنّ حجم ملفات الفساد المطروحة على العدالة، هو نتيجة حتمية للفساد السياسي مطالبة بالمعالجة الفعلية والشاملة والعادلة في إطار نظام قضائي مستقل ومؤسسات شرعية منتخبة.

 

أكد مجلس الشورى الوطني لحمس، في بيان له، عقب انعقاد مجلس الشورى الوطني لحركة مجتمع السلم في دورته العادية الثالثة، على «تمسك الحركة وحرصها الشديدين على الحوار المبني على الإرادة السياسية الجادة والحقيقية والصادقة التي تحقق مطالب الحراك الشعبي، وتفضي إلى انتقال ديمقراطي حقيقي، كونه السبيل الأمثل للخروج من الأزمة، ودعا المجلس إلى ضرورة مواصلة الحراك الشعبي والثبات على مطالبه السياسية الأساسية في الحرية والانتقال الديمقراطي، معتبرا أنّ حجم ملفات الفساد المطروحة على العدالة، هو نتيجة حتمية للفساد السياسي، داعيا إلى «المعالجة الفعلية والشاملة والعادلة في إطار نظام قضائي مستقل ومؤسسات شرعية منتخبة، مثمنا مجهودات المكتب التنفيذي الوطني في تنفيذ مستهدفات الخطة السنوية في السداسي الأول منها، داعيا إلى استكمال تنفيذ ما تبقى من الرؤية والخطة، بنفس الجهد والحرص والاحترافية التي تشتغل بها هياكل ومؤسسات الحركة وطنيا ومحليا. ويأتي بيان مجلس الشورى بعد ساعات من تصريحات عبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم، الذي أكد أن الحركة «لا تؤمن بالمعجزات التي يصنعها الأشخاص» في إشارة منه إلى الأسماء المقترحة لقيادة الحوار، مشددا على ضرورة الشروع في حوار سيد شامل «لا تكون له خطوط حمراء بما فيها تغيير رئيس الدولة»، مشددا إن الكرة الآن في مرمى السلطة، بعد أن تمكنت المعارضة من رسم خارطة طريق واضحة المعلم، خلال آخر لقاء كان لها بمناسبة المنتدى الوطني للحوار، وقال مقري، خلال افتتاحه لأشغال الدورة أن الوضع الحالي يشبه «حالة تمديد دون بوتفليقة»، محذرا في حال استمر هذا الانسداد السياسي من «ظهور تيار جديد للانتهازية أكثر شراسة مما مضى» وقال مقري إن «الحركة تثمن إيجابيات الحراك وتحسب للتراجعات التي حدثت».

أسامة سبع