شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

محافظ الغابات لولاية تيزي وزو أولد محند يوسف يؤكد:

«أغلبية الحرائق نتاج فعل إجرامي»


  28 جويلية 2019 - 20:24   قرئ 345 مرة   0 تعليق   الوطني
«أغلبية الحرائق نتاج فعل إجرامي»

أكثر من 11 مليارا قيمة خسائر الخشب وأشجار الفلين

أكد، أمس، محافظ الغابات أولد محند يوسف أن الحرائق المتتالية التي سجلتها مؤخرا ولاية تيزي وزو، هي في الأصل نتاج فعل إجرامي ثبت تورط اليد البشرية في إشعالها، مضيفا أن الحصيلة المسجلة منذ الفاتح جوان المنصرم تسببت في خسائر مادية جد معتبرة قدرت قيمتها بأكثر من 11 مليار سنتيم من الخشب الصناعي، خشب التدفئة وكذا أشجار الفلين.

 

صرح محافظ الغابات لولاية تيزي وزو، أولد محند يوسف خلال الندوة الصحفية التي عقدها، أمس، بمقر المؤسسة الجهوية للهندسة الريفية، «جرجرة»، أن سلسلة الحرائق المتتالية المسجلة في نقاط متفرقة من اقليم الولاية منذ الفاتح جوان إلى غاية الاسبوع المنصرم من شهر جويلية الجاري، «أغلبها عبارة عن فعل إجرامي تثبت تورط اليد البشرية في إشعالها»، خصوصا إذا أخذت بعين الاعتبار المواقع المحددة كنقاط انطلاق الحرائق التي يستبعد اشتعالها تلقائيا ولأسباب طبيعية، حيث استدل تصريحه بالحريق الذي عرفته منطقة تالة غيلاف مؤخرا والذي تسبب في اتلاف أكثر من 30 هكتارا من الغطاء الغابي «ما حدث الأسبوع الماضي في تالة غيلاف، في قلب منتزه الحظيرة الوطنية جرجرة، يؤكد أن بداية هذه النيران حدثت بالقرب من الوادي، في مكان رطب للغاية حيث تكون النباتات أكثر خضرة وبالتالي يصعب إشعالها دون تورط اليد البشرية». موضحا بأن 80 بالمائة من المساحات التي مستها النيران تعود ملكيتها إلى الخواص، حيث أن هؤلاء يقدمون على حرق أراضيهم عمدا لإزالة الاشجار بهدف استغلالها دون أخذ في الحسبان ما ينتج عن ذلك من مخاطر وتوسع نطاقها لتشمل مساحات أخرى مجاورة، وهي الظاهرة المشاعة أكثر في المناطق الساحلية من الولاية، فهذا الفعل الاجرامي مشاع أكثر في المناطق الساحلية.

وعن الحصيلة التي سجلت مصالح محافظ الغابات منذ 10 جوان إلى غاية 25 جولية الجاري، قال ذات المتحدث، إن الولاية أحصت 176 حريقا تسبب في اتلاف 1450.5 هكتار من الغابات، الأدغال، الاحراش والاشجار المثمرة، من بينها 23 حريقا تسبب في اتلاف 65 هكتارا من الغابات، 64 حريقا خلف 275 هكتار من الأذعال، 31 حريقا تسبب في إتلاف 202 هكتار من الاحراش. موضحا أن هذه الحصيلة تثبت تسجيل معدل حريق واحد على 8.65 هكتار، ما يقابله معدل 3 حرائق في اليوم. وفي الصدد ذاته قيم «اولد محند يوسف» ماديا ما تكبده القطاع من خسائر  بأكثر من 11 مليار سنتيم كخسائر في ثروة الخشب بنوعيه الصناعي والمشغل في التدفئة ناهيك عن اشجار الفلين، داعيا في الوقت ذاته إلى عدم التهويل بتضخيم أرقام الحرائق التي تعد غير مقلقلة في الحقيقة، نافيا في الوقت ذاته حقيقة الصور المتداولة على مواقع التوصل الاجتماعي بخصوص نفوق عدد من الحيوانات حرقا بما فيها قردة الماغوا. موضحا أن الصور المنشورة بعد التدقيق فيها تبين بأنها غير ملتقطة في الجزائر لاسيما أن الصنف الموجود من قردة الماغوا ليس لديها ذيل بالعكس الصور المتداولة. هذا قبل أن يتطرق محافظ الغابات في ختام حديثه إلى الحصيلة التي سجلتها تيزي وزو خلال 10 سنوات خلت، إذ أحصت 264 حريقا كانت وراء اتلاف 2888.4 هكتار، كما تعد تيقزيرت، مقلع، عزازقة من بين المناطق الاكثر تضررا.

أغيلاس ب.