شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

حماية المستهلك تتلقى شكاوى من طرف المواطنين

تذبذب وانقطاعات في التزويد بالمياه يُنغص فرحة العيد


  12 أوت 2019 - 17:40   قرئ 586 مرة   0 تعليق   الوطني
تذبذب وانقطاعات في التزويد بالمياه يُنغص فرحة العيد

شهدت عملية التزويد بالمياه خلال اليوم الأول من العيد تذبذبا وإنقطاعا كبيرين على مستوى عدة بلديات بالعاصمة والعديد من الولايات الأخرى، منذ انطلاق الساعات الأولى من عملية النحر إلى غاية نهاية اليوم، الأمر الذي جعل المواطنون يتذمرون من الوضع القائم.

رغم التطمينات التي أطلقتها السلطات المعنية والمتمثلة مؤسسة المياه والتطهير «سيال» في ضمان تموين سكان العاصمة بمورد الماء، منذ انطلاق عملية النحر إلى غاية انتهاء من العملية خلال فترات الظهيرة، إلا أن تلك الوعود لم تتحقق على أرض الواقع، بعد أن شهدت معظم بلديات العاصمة والولايات الأخرى، انقطاعات وتذبذب كبيرين في عملية التزويد بمورد الماء، سيما خلال أوقات الذروة أي منذ انطلاق عملية النحر، إلى غاية وقت الظهيرة، ما جعل بعض العاصميون يجبرون على الاستعانة بصهاريج المياه من أجل تنظيف أمعاء الأضاحي والأماكن المخصصة للذبح، فيما أجبر بعضهم على اقتناء المياه المعدنية و ملأ بعض الدلاء والأواعي من أجل القيام بعملية التنظيف، الأمر الذي جعلهم يستاؤون من الوضع، مطالبين السلطات المعنية بضرورة فتح تحقيق لمعرفة الأسباب الحقيقية حول هذه المشكلة التي ظلت تؤرق سكان العاصمة لسنوات.

وحسبما أكده العديد فإن مشكل نقص التزويد بمورد الماء خلال العيد الأضحى ليس وليد الساعة، حيث اعتاد سكان العاصمة عليه، خلال السنوات الماضية، سيما في فصل الصيف، مضيفين أن الأمر بات يثير صداع الرأس للعائلات القاطنة بالعاصمة، مضيفين أن غياب مياه الحنفيات، قد جعل عملية تنظيف الأمعاء وغسل الأواني صعبة جدا عليهم، خاصة النساء الذين يحتاجون إلى كميات كبيرة من المياه في المطبخ.

بدوره أكد رئيس المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك مصطفي زبدي، بأن انقطاعات المياه في عدد كبير من بلديات الوطن، نغص على الجزائريين عيدهم، رغم التطمينات التي قدمتها الشركة المعنية بالتوزيع «سيال» والجزائرية للمياه عشية عيد الأضحى المبارك، مؤكدا أن أغلب الشكاوى التي وصلتهم كانت عبارة عن تذمر واحتجاج ضد الشركة المسؤولة التي أفسدت عليهم – حسبه – فرحة العيد.

عبد الله بن مهل