شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

القائمة تضم شقيق هامل ورئيس أمن وهران السابق ومدير وكالة التسيير العقاري

الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة


  16 أوت 2019 - 14:20   قرئ 1064 مرة   0 تعليق   الوطني
الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة

الشرطة منعت مباركي من الهروب عبر قارب نحو إسبانيا

شنت مصالح الشرطة القضائية حملة توقيفات واسعة ضد "مافيا العقار" بعاصمة الغرب ولاية وهران أسقطت من خلالها أسماء ثقيلة جعلت من الولاية "ملكية خاصة"، حيث أوقفت مدير الأمن الولائي السابق مراقب الشرطة صالح نواصري، الذي تمت إحالته على التحقيق الأمني، وشقيق المدير العام للأمن الوطني الأسبق اللواء عبد الغني هامل العقيد يمني هامل ورئيس بلدية السانية وأمينه العام ونائبه بعد ساعات من الاستماع مدير وكالة ولاية وهران للضبط والتسيير العقاري سالم مباركي الذي تم توقيفه أثناء محاولته مغادرة التراب الوطني عن طريق قارب من شاطئ "كوراليز" باتجاه إسبانيا.

أطاحت مصالح الشرطة لولاية وهران بـ"عصابة" العقار التي عاثت فسادا بالولاية واستفادوا من عقارات بأسعار رمزية في أحياء راقية، وأخرى كانت مخصصة   لإنجاز منشآت عمومية، حيت أوقفت الشرطة القضائية لأمن ولاية وهران، شقيق اللواء المتقاعد عبد الغاني هامل الذي يقبع بسجن الحراش، المدعو "يمني هامل" في إطار متابعته في قضايا فساد ونهب العقار بعد ساعات من توقيف رئيس أمن ولاية وهران السابق نواصري صالح الذي تم إحصاء ممتلكات تفوق 100 مليار تابع له تم جمعها في غضون 5 سنوات من توليه منصب رئيس أمن الولاية، وكذا المدير الولائي للوكالة العقارية بوهران مباركي محمد الذي تم توقيفه أثناء محاولته مغادرة التراب الوطني عن طريق قارب من شاطئ "كوراليز" باتجاه اسبانيا وكذا رئيس بلدية السانية بوناقة يحي إلى الجزائر العاصمة، في إطار ذات القضية والمتعلقة بالمدير العام السابق للأمن الوطني عبد الغني هامل، كما قامت ذات المصالح بمداهمة وتفتيش المسكن العائلي في دائرة السانية لنائب في المجلس الشعبي الوطني عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي، تنفيذا لتعليمات النائب العام لدى مجلس قضاء وهران الجديد كما داهمت الشرطة مسكن ومكاتب رجل أعمال ينتمي لحزب جبهة التحرير الوطني، معروف عنه قربه من اللواء عبد الغني هامل المدير العام الأسبق للأمن الوطني المتواجد رهن الحبس المؤقت في سجن الحراش.

يأتي سلسلة التوقيفات بعد الاستماع لمدير الوكالة العقارية لولاية وهران، الذي يوجد رهن الحجز تحت النظر عند الشرطة، كان قد خضع إلى معاينة طبية قانونية وهو الذي كان يشغل منصب إطار في بلدية وهران في عهد الوالي عبد المالك بوضياف، الذي عينه مستشارا في ديوانه، وشغل نفس المنصب مع الوالي الذي تلاه عبد الغاني زعلان، قبل أن ينصبه هذا الأخير مديرا للوكالة الولائية للتنظيم والتسيير العقاري، حيث أمر المستشار المحقق لدى المحكمة العليا بوضع وزير الصحة السابق ووالي وهران سابقا عبد المالك بوضياف المتابع في قضية هامل، تحت الرقابة القضائية، اين يتم سحب جواز السفر العادي والديبلوماسي لبوضياف، بالإضافة إلى إمضائه مرة في الشهر أمام المستشار المحقق، في حين تم الإفراج عن والي تلمسان السابق بن صبان زبير الذي استمع إليه المستشار المحقق في نفس القضية، إذ يتابع المتهمان بعدة تهم من بينها إساءة استغلال الوظيفة والتبديد العمدي لأموال عمومية، في حين  أمر القاضي المستشار بالمحكمة العليا بإيداع والي تيبازة السابق موسى غلاي، الحبس المؤقت بسجن الحراش بتهمتي تبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة، في قضية المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد الغني هامل.

أسامة سبع