شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

براهيمي ومرداسي يغادران والحراك والطبقة السياسية يتمسكان بالتغيير

بوادر رحيل حكومة بدوي ترتسم


  25 أوت 2019 - 20:17   قرئ 761 مرة   0 تعليق   الوطني
بوادر رحيل حكومة بدوي ترتسم

ازدادت مؤشرات رحيل الحكومة، إثر مغادرة ثاني أعضائها تشكيلة الوزير الأول نور الدين بدوي مجبرا، بينما تمسك الحراك والطبقة السياسية بمطلب رحيل الجهاز التنفيذي المحسوب على رموز النظام السابق. 

تلوح بوادر رحيل الجهاز التنفيذي في الأفق مرة أخرى، عقب استقالة وزيرة الثقافة مريم مرداسي مجبرة أول أمس، عقب مأساة ملعب 20 أوت، لتلتحق بوزير العدل حافظ الأختام سليمان براهيمي، الذي كان رئيس الدولة عبد القادر بن صالح قد أنهى مهامه قبل أيام، وعين خلفا له بلقاسم زغماتي، في الوقت الذي تواصل فيه الحكومة التحضير للدخول الاجتماعي الذي يفصلنا عنه نحو أسبوع، وهي التي كانت قد باشرت إجراءاتها بخصوص هذا الملف منذ نهاية شهر أفريل الماضي، لمواجهة تحدي ضمان دخول اجتماعي هادئ، في ظل الظروف الخاصة التي تعيشها البلاد منذ أشهر.

في السياق، تستمر مطالب الحراك الرافض للجهاز التنفيذي المعين قبل استقالة رئيس الجمهورية السابق عبد العزيز بوتفليقة، رغم تمكنه من رفع الخناق الذي كان مفروضا عليه منذ تنصيبه، حيث أجرى العديد من الوزراء زيارات ميدانية لولايات مختلفة من الوطن في إطار المهام الموكلة لهم، دون مطاردات أو احتجاجات مثل تلك التي كانت تميز خرجاتهم خلال الأسابيع الأولى من التعيين.

ولا يزال رحيل حكومة الوزير الأول نور الدين بدوي من بين مطالب الطبقة السياسية، التي يرى البعض منها أنها عائق أمام الحوار لإخراج البلاد من الأزمة التي تمر بها، وأن مغادرتها ضرورة قصوى لتسهيل الطريق أمام الذهاب للانتخابات الرئاسية، مثلما أشار إليه رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس مؤخرا، عقب لقائه بالهيئة الوطنية للوساطة والحوار، برئاسة كريم يونس. الموقف ذاته تتخذه هيئة الوساطة والحوار، التي كانت قد رفعت مطلب رحيل حكومة بدوي لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح، في أول لقاء معه، علما أن بن صالح كان قد وعد فريق الشخصيات المدعوة لقيادة الحوار الوطني الشامل لإخراج البلاد من المأزق السياسي الذي تمر به، بالنظر في هذه المسألة، والتعاطي مع هذا الانشغال المرفوع إليه، بما يتماشى مع أحكام الدستور وقوانين الجمهورية، وكذلك الأمر بالنسبة لعدد من الفاعلين في الساحة، على غرار الأحزاب والمنظمات المنضوية تحت ما يسمى بأرضية عين البنيان، والتي رافعت من أجل رحيل الجهاز التنفيذي، وهو الأمر الذي أكده علي بن فليس، لمّا قال إنه ملتزم بمخرجات هذه الأرضية، في الندوة الصحافية التي عقدها عقب لقائه بأعضاء فريق الحوار، الأسبوع الماضي.

زين الدين زديغة