شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

النخبة تعود بقوة في المسيرة الـ28

الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع


  03 سبتمبر 2019 - 19:14   قرئ 403 مرة   0 تعليق   الوطني
الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع

 بلغوا قبة البرلمان لإسماع صوتهم للنواب في افتتاح الدورة العادية

انتزع الطلبة أمس -ولأول مرة في تاريخ الجامعة الجزائرية- الانطلاق الرسمي وهو التقليد الذي يعد من صميم اختصاص وزراء قطاع التعليم العالي من المؤسسات الجامعية، ليكون أول دخول جامعي في شكل مسيرة هي الـ 28 عبر مختلف ولايات الوطن، شارك فيها المئات من الطلبة -باختلاف تخصصاتهم ومستوياتهم- والذين عادوا بقوة بعد نهاية العطلة الصيفية، وعلى غير العادة غابت أيضا عن الدخول الجامعي تلك الصور والمشاهد التي ألفناها للوصاية بتلك المؤسسات.

 

في الوقت الذي كان فيه تقليد الدخول الجامعي كل سنة بالمؤسسات الجامعية باختلافها من كليات، جامعات، معاهد ومدارس وتشرف عليها مختلف المصالح المسؤولة بقطاع التعليم العالي، كانت الانطلاقة أمس من ساحات وشوارع وطرقات مختلف ولايات وطن، أرادوا من خلالها الطلبة التأكيد على أن الدخول الجامعي سيكون نهاية السنة الجامعية 2018/ 2019، حيث وقفنا على مسيرة الطلبة بالعاصمة التي الفناها كل يوم ثلاثاء والتي انطلقت في حدود الساعة العاشرة بعد فتح المجال للطلبة من أجل مناقشة موضوع سبر الآراء الذي تعلق هذه المرة بتنظيم وتمثيل الحراك، ليسير بعدها الطلبة مباشرة كالعادة نحو مختلف الشوارع والطرقات في مسيرتهم الـ 28 من حراكهم الطلابي والذي تزامن ودخولهم الرسمي لسنة جامعية جديدة فكان التدشين من الشارع.

المسيرة الـ 28 .. النخبة تتجدد

 تواجدها في الشارع ككل يوم ثلاثاء لم تفوت النخبة الفرصة من أجل تواجدها في الشارع، حيث انطلقت المسيرة كالعادة من ساحة الشهداء في وقتها المحدد ومن ثم سار الطلبة الذين لقوا دعم ومساندة مختلف المواطنين طول المسيرة، نحو «بور سعيد» ومن ثم شارع علي منجلي، حيث رفع الطلبة شعارات ولافتات مطالبة برحيل «الباءات» في أقرب الآجال، وإلى جانب المطالبة أيضا برحيل رموز النظام الفاسد حسبهم رافضين تنظيم انتخابات في حال بقاء هؤلاء، الطلبة وخلال مسيرتهم أيضا رفعوا شعار «الشعب مصدر سلطة القانون والقانون فوق الجميع».

مصالح الأمن تُجبر على تعزيز تواجدها بكل المداخل

رغم أن الطلبة ساروا كالمعتاد في مسيرتهم الـ 28 والتزموا بالمسار الخاصة بها طيلة 3 أشهر، إلا أن مصالح الأمن أجبرت أمس على تعزيز تواجدها في كل مداخل الشوارع والطرقات، حيث لفت انتباهنا ذلك التواجد الكبير لقوات مكافحة الشغب عند كل المداخل المؤدية الى مقر الولاية، البرلمان ومجلس الأمة، لتزامنه مع مسيرة النخبة وافتتاح الدورة البرلمانية العادية، خوفا من محاولة الطلبة الوصول إلى المقرات المذكورة آنفا، وهو ما كان يحاول الطلبة فعله عند كل مدخل يؤدي إلى تلك الطرق الرئيسية والشوارع، غير أن تفطن مصالح الأمن جعلها تغلق تلك المنافذ الى غاية لجنة الحوار، حيث اعتمدت على تشكيل جدران بشرية مكونة من 10 الى 15 شرطي مدججين بالهراوات والدروع عند تلك المداخل، فيما تم تقليل العدد في بعض المداخل لصغرها الى عنصرين أو 5 عناصر فقط.

الطلبة يغيرون المسار ويبلغون البرلمان  

استغل الطلبة وصولهم إلى ساحة الأمير عبد القادر، أين غابت قوات مكافحة الشغب بالمكان من أجل التوجه مباشرة الى قبة البرمان لتزامنهم مع افتتاح الدورة البرلمانية، وهو ما كان بالفعل، حيث استطاع الطلبة الوصل الى مقر الولاية كخطوة أولى لكن سرعان ما تفطنت مصالح الامن لتقوم بوضع جدار بشري بالمكان وهو ما جعل الطلبة ينقسمون الى مجموعات بالمكان أدت الى وقوع بعض المناوشات بين الطرفين، بالمقابل فرضت طوق امني كبير بكل مداخل ومخارج البرلمان ومجلس الامة وحتى مقر الولاية، لمدة لم تتجاوز الربع ساعة لتقوم بإبعاد تلك الجدران البشرية من قوات مكافحة الشغب تاركة المجال من اجل السير نحو البريد المركزي ومنثم عميروش الى غاية ساحة أودان ومن ثم نهاية المسيرة، غير أن الطبلة استغلوا للمرة الثانية وجود مدخل الولاية مفتوحا لينتقلوا مباشرة نحو المدخل الرئيسي للبرلمان ويتجمعون مطالبين بالانسحاب كونهم «خانوا الأمانة»، كما نددوا واستهجنوا ما يحدث بقبة البرلمان، ودعوا إلى منح المشعل للشباب، ربع ساعة أيضا كانت كافية لتدخل مصالح الأمن وبإعادة الطلبة من المكان وإعادتهم نحو ساحة البريد المركزي من أجل إكمال مسيرتهم وهو ما حدث بالفعل.

أمينة صحراوي