شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

وزير الصحة أكد السعي لتدارك نقائص الخدمة المدنية

استراتيجية لتشجيع الأطباء الاختصاصيين على العمل بالجنوب والهضاب


  10 سبتمبر 2019 - 15:00   قرئ 263 مرة   0 تعليق   الوطني
استراتيجية لتشجيع الأطباء الاختصاصيين على العمل بالجنوب والهضاب

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات محمد ميراوي، أن الخدمة المدنية تنطوي على نقائص يجب تصحيحها، معلنا في هذا الإطار عن استراتيجية جديدة للقطاع لتشجيع الأطباء المتخصصين على العمل في الجنوب والهضاب العليا.

أوضح ميراوي أن الخدمة المدنية في شكلها الحالي أثبتت محدوديتها وتنطوي على نقائص يجب تصحيحها، معلنا أن قطاعه يعكف على إعداد استراتيجية جديدة مع قطاعات أخرى للتوصل إلى حلول جذرية ترمي إلى تشجيع الأطباء المختصين على العمل في هذه المناطق في أحسن الظروف لا سيما من خلال اجراءات وتحفيزات مالية وأكد بالقول "ستمكن هذه الورشة من اتخاذ قرارات تهدف إلى تغطية الموارد البشرية في هذه المناطق".

وبخصوص التعاون مع بلدان أجنبية أخرى من أجل ضمان التغطية الطبية في بعض مناطق الوطن، أوضح ميراوي أن هذ التعاون يتيح التكفل بالمناطق التي بها نقص في الاطباء الجزائريين، معلنا عن توسيع هذا التعاون إلى ولايات أخرى مع البعثات الطبية الكوبية والصينية.

وأعلن ميراوي كذلك أن الوكالة الوطنية للأدوية قد تم استحداثها مؤخرا في إطار القانون الجديد للصحة وستشرع في العمل ابتداء من جانفي 2020، مضيفا أنه سيكون لها استقلالية كاملة وستحوز على كافة الوسائل البشرية والمادية لتأدية مهامها المتمثلة في ضبط السوق.

ويشار إلى أن وزرة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، أكدت في وقت سابق أن إعادة النظر في إلزامية الخدمة المدنية بالنسبة للأطباء المقيمين غير وارد بتاتا في الوقت الحالي باعتبارها تمثل الوسيلة الوحيدة التي تضمن تغطية شاملة لجميع المواطنين.

وبخصوص مدة الخدمة المدنية اوضحت الوزارة أن المجال يبقى مفتوحا في إعادة النظر في مدتها حسب المناطق التي يوفد إليها هذا السلك، مؤكدة بأن الدولة ستتكفل بالسكن وتوافق الوزارة على التجمع العائلي والحق في الخدمات الاجتماعية وكذا التخفيض من مدة الخدمة المدنية للأطباء الذين يؤدون الخدمة العسكرية بالإضافة إلى تخصيص منحة تقدر بـ 60 ألف دج تقدمها الجماعات المحلية للسلك في إطار الخدمة المدنية.

أما في الجانب البيداغوجي أوضحت الوزارة بأن القرارات المتعلقة بهذا الأمر ستسهر على تطبيقها اللجان البيداغوجية بالتنسيق مع أعمدة كليات الطب الوطنية وذلك بعد عودة الأطباء المقيمين إلى مقاعد الدراسة. 

وكانت التنسيقة المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين، قد أكدت أنها لم تطالب خلال الحركة الاحتجاجية التي دخلت فيها بإلغاء الخدمة المدنية، مضيفة أن المطالب التي رفعها آلاف الأطباء المقيمون تصب كلها في سبيل تحسين الخدمة الصحية بما يسمح بتكفل أحسن بالمريض الجزائري، وأشارت التنسيقية إلى حملة إعلامية يتم شنها ضد الاطباء المقيمين لتشويه مطالبهم المرفوعة وإخراجها عن سياقها.

بوعلام حمدوش