شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

رفضوا اللجوء للبنوك وراسلوا المجلس الإسلامي الأعلى

مكتتبو «أل بي بي» يطالبون بقروض «حلال» لتسديد الأقساط المالية


  16 أكتوبر 2019 - 21:16   قرئ 530 مرة   0 تعليق   الوطني
مكتتبو «أل بي بي» يطالبون بقروض «حلال» لتسديد الأقساط المالية

راسلت التنسيقية الوطنية لمكتتبي مساكن الترقوي العمومي «أل بي بي» المجلس الإسلامي الأعلى بصفته أعلى هيئة دينية بالجزائر، لمطالبته باقتراح صيغة شرعية تمكّن المكتتبين من دفع الأقساط المالية دون استدانة من البنك.

أكدت التنسيقية المنضوية تحت لواء المنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه أن القدرة الشرائية للمواطن الجزائري أصبحت خلال السنوات الأخيرة تشهد تدهورا بلغ مستويات قياسية، أدى إلى عدم تمكن الغالبية العظمى من الجزائريين وخصوصا الموظفين وحتى الإطارات من مجابهة المصاريف الشهرية، ناهيك عن الادخار لاقتناء مسكن.

وأضافت التنسيقية أن المكتتب بات يجد نفسه مضطرا للاستدانة من الغير، أو اللجوء إلى القروض البنكية لتسديد الأقساط المطلوبة لاقتناء مسكن أو حتى التنازل نهائيا عن الاكتتاب بسبب رفض التعامل بالربا، كما تشيد بالوازع الديني الراسخ لدى المستهلك الجزائري وتمسكه بمبادئ الشريعة الإسلامية وحرصه على عدم الوقوع في قروض ربوية. وتابعت التنسيقية أنه بات من الضروري على الدولة من خلال مختلف الهيئات المختصة لا سيما الدينية منها العمل على إيجاد حلول عاجلة وشرعية لتمكين من يرغب من المستهلكين الجزائريين في اقتناء مساكن بشروط ملائمة دون أي شبهة ربوية تتماشى مع قناعاتهم ومعتقداتهم.

من جهة أخرى، أكدت التنسيقية أنها بعد إنشاء التنسيقية بتاريخ 13 جويلية قامت بمراسلة وزارة السكن من أجل إطلاق حوار جاد ورسمي بين ممثلي المكتتبين والوزارة، خصوصا أن هذه الصيغة تشهد مشاكل عديدة منذ إطلاقها سنة 2013، ولم يكن هناك أي تمثيل رسمي للمكتتبين بخلاف الصيغة السكنية الأخرى، مضيفة أن الوزارة قبيل تأسيس التنسيقية صرحت عن طريق مسؤولها الأول عن رفضها التام لأي مراجعة في أسعار مساكن الترقوي العمومي، كما رفضت النظر في كل المطالب والانشغالات الأخرى المتعلقة خصوصا بإعادة النظر في كيفيات التسديد عن طريق القروض البنكية.

نبيل شعبان