شريط الاخبار
المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تنظم الملتقى الوطني للشباب والفلاحة استحداث مؤسسة لتسيير موانئ الصيد البحري لولاية تيزي وزو موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية تبون يأمر بطرد المدير العام لـ«أوريدو» الألماني نيكولاي بيكرز التماس عامين حبسا نافذا في حق رياض وشان بالمدية وزير السكن يأمر بتسريع إنجاز مساكن «عدل» وتسليمها في آجالها الجزائريون يُحيون الذكرى الأولى لانتفاضة 22 فيفري «ندعو السلطات لمنح كل التسهيلات للمستثمرين الصغار» بيراف يكسر الأعراف ويعترف بدولة إسرائيل! محكمة سيدي امحمد تضم قضيتي اللواء عبد الغني هامل وتؤجلهما إلى 11 مارس هل يتجه ماكرون لغلق المدارس الجزائرية وتسريع إدماج المهاجرين؟ سليماني ضمن التشكيلة المثالية للجولة 25 من الليغ1 وزير التجارة يلتقي بمربي المواشي لضبط أسعار اللحوم خلال رمضان النقابات تجبر وزير التربية على الحوار لتجنب الإضراب المجمع العمومي للنقل البري للبضائع يوقّع اتفاقية مع صناعيي المتيجة نقابات التربية تستنكر تعنيف أساتذة الابتدائي وتهدد بشن إضرابات الأسبوع المقبل قدماء المجاهدين يناشدون زيتوني بعث اتفاقية مجانية النقل رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة ارتفاع التحصيلات الجمركية بنسبة 7 بالمائة خلال 2019 تبون يأمر باعتماد «العمل للنفع العام» لتخفيض الاكتظاظ في السجون وزير الاتصال يتعهد بتنظيم قطاع السمعي البصري في الجزائر محاكمة اللواء عبد الغني هامل وعائلته اليوم بمحكمة سيدي امحمد مصالح الأمن تصدّ مسيرة الطلبة الـ52 وإصابات وسط المتظاهرين إضراب مضيفي الطيران يدخل يومه الثاني والعدالة تحكم بعدم شرعيته وزير الصناعة يستبعد انخفاض أسعار السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات التنسيق بين وزارة الفلاحة والمهنيين للقضاء على تبعية شعبة الحليب «أبوس» تدعو لعقد جلسة طارئة مع مدير الصحة للعاصمة «السويدي إلكتريك الجزائر» يطلق ثلاثة منتجات جديدة بقيمة 5 ملايين دولار إعداد بطاقية لكل المنتجات المحلية خلال 6 أشهر بوقادوم يدعو المجتمع الدولي لدعم الشعب الليبي للخروج من الأزمة الجزائر تحتضن الاجتماع السابع للجنة خبراء الدول العربية إضراب مفاجئ لعمال الجوية الجزائرية يتسبب في اضطراب الرحلات الأساتذة الجامعيون يشتكون من ظاهرة الغش بلعريبي يؤكد تسليم شهادات التخصيص بالمواقع المبرمجة يوم 7 مارس طلاب جامعة بوزريعة يشتكون من ظروف التمدرس خبراء الصيدلة يطالبون بتسريع تسويق 40 نوعا جديدا من الأدوية الحكومة تعلن الحرب على بارونات العقار وتشرع في استرجاعه جراد يعلن عن إعادة النظر في مناهج التكوين بالمدرسة العليا للإدارة لإصلاح سوء التسيير أساتذة الابتدائي يقررون مقاطعة امتحانات الفصل الثاني مراجعة الأجر الوطني المضمون ستجبر الحكومة على العودة لطباعة النقود

النواب تائهون بين إرضاء السلطة و تفادي الغضب الشعبي

البرلمان يناقش مشروع قانون المحروقات الجديد المثير للجدل


  20 أكتوبر 2019 - 18:42   قرئ 314 مرة   0 تعليق   الوطني
البرلمان يناقش مشروع قانون المحروقات الجديد المثير للجدل

يناقش المجلس الشعبي الوطني المشروع التمهيدي لقانون المحروقات الجديد، محل جدل، بعد أن تسلم مكتب البرلمان، هذه الوثيقة التي صادق عليها مجلس الوزراء، برئاسة رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، الأحد الماضي، على وقع احتجاجات أمام مبنى زيغود يوسف تنديدا بهذا القانون.

أحال مكتب المجلس الشعبي الوطني، أمس، مشروع قانون ينظم نشاطات المحروقات، الذي تقترحه حكومة الوزير الأول، نور الدين بدوي، على اللجنة الاقتصادية والتنمية والصناعة والتجارة والتخطيط، للدراسة، تحسبا لعرضه على النواب ثم مناقشته والمصادقة عليه، بعد أن تسلم البرلمان هذه الوثيقة التي صادق عليها مجلس الوزراء، برئاسة رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، يوم الأحد الماضي، ويبحث نواب الغرفة السفلى، عن الاتجاه الصحيح بعد فقدان البوصلة، خاصة وأنهم يوجدون أمام تحدّي إرضاء السلطة التي تريد تمرير هذا القانون الجديد، أو تحقيق إرادة الشعب، الذي يرفض هذه الوثيقة في ظل الظروف التي تمر بها البلاد، ونظم وقفة احتجاجية، الأحد الماضي، أمام قبة مبنى زيغود يوسف، وتُجهل مواقف نواب الشعب من هذا القانون، عند المصادقة، بحكم الأوضاع التي تمر بها أحزاب الأغلبية أو ما كان يعرف بنواب المولاة بالمجلس الشعبي الوطني، قبل تاريخ 22 فيفري الماضي، ممثلة في جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي، بالرغم من أن الأمين العام لـ «الأرندي «بالنيابة، والمرشح لرئاسيات 12 ديسمبر المقبل، عزالدين ميهوبي، طلب التريث في تطبيق هذه الوثيقة لما بعد الانتخابات، أما موقف «الافلان»، فيبقى غامضا، باستثناء ما نشره السيناتور عبد الوهاب بن زغيم، في صفحته بـ «فايسبوك»، حيث قال إن بعض الزملاء أعضاء مجلس الأمة يفضلون إرجاء قانون المحروقات الى جانفي القادم، في حين لم يسمع صوت لحزبي الحركة الشعبية الجزائرية «الأمبيا» وتجمع أمل الجزائر «تاج» بسبب الظروف التي يمران بها، أما المجموعة البرلمانية للنواب الأحرار، فدعت الحكومة لإرجاء إحالة مشروع قانون المحروقات، إلى البرلمان، وتأجيله، وكذلك الأمر لحركة مجتمع السلم «حمس» التي رفضت تمرير مشروع هذا القانون بهذه الطريقة، وفيما يخص نواب الأحزاب الديمقراطية فمواقفهم واضحة في مثل هذه القضايا، ودعا أيضا المرشح للرئاسيات ورئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، لفتح حوار مع الخبراء في هذا الملف، علما أن رئيس البرلمان، سليمان شنين، ينحدر من حركة البناء الوطني، التي لها عدد من النواب في هذه الهيئة، ويجمعه تحالف مع حركة النهضة وجبهة العدالة والتنمية، هذه الأخيرة رافضة للحكومة الحالية التي أعدت مشروع قانون المحروقات، ونفس الموقف عبر عنه، عبد العزيز بلعيد، المرشح للرئاسيات القادمة، ورئيس جبهة المستقبل، التي لها بدورها نواب بالغرفة السفلى للبرلمان.

يشار إلى أن رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، ترأس، أمس، اجتماعا لمكتب المجلس، أحال فيه مشروع قانون المحروقات على اللجنة الاقتصادية والتنمية والصناعة والتجارة والتخطيط.

زين الدين زديغة