شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

الحجم الساعي وبيانات النقابات يخرجان الأساتذة إلى الشارع

بلعابد في مواجهة غضب المعلّمين


  21 أكتوبر 2019 - 18:21   قرئ 456 مرة   0 تعليق   الوطني
بلعابد في مواجهة غضب المعلّمين

نظم أساتذة الطور الابتدائي، أمس، وقفة احتجاجية امام وزارة التربية بالعاصمة، تنديدا بوضعهم، رافعين جملة من المطالب لوزير التربية عبد الحكيم بلعابد، أبرزها مراجعة الحجم الساعي والتبرؤ من بيانات النقابات التي صدرت مؤخرا التي تؤكد دعمها أو مرافقتها لاحتجاجاتهم. 

نحن نرفض تلك البيانات التي تحوي مطالب سياسية أكثر منها فئوية للأساتذة، أو بالأحرى «مطالبي شرعية بيداغوجية تربوية وليست سياسية»، تلك كانت أبرز الشعارات التي شدت انتباهنا أمس خلال الوقفة الاحتجاجية لأساتذة الطور الابتدائي، ضد النقابات التي سارعت إلى تبني احتجاجهم من خلال بيانات رفضها المتظاهرون أمس، حيث لم يتوان المتظاهرون عن رفع لافتات للتنديد بالوضع الراهن للأساتذة بالطور الابتدائي، اختلفت مؤسساتهم التربوية غير أن الظروف التي يزاولون فيها نشاطهم جمعتهم، وهو ما جعلهم يقررون الخروج إلى الشارع في وقفة احتجاجية قرب وزارة التربية والتعليم بالعاصمة، مطالبين بلعابد بالخروج إليهم والاستماع لانشغالاتهم، لكن تمر الساعات وما من جديد يذكر، مما زاد حدة هتافات الأساتذة الذين رفعوا تلك اللافتات الموجهة إلى مبنى الوزارة. إعادة النظر في البرامج والمناهج وكذا المطالب باستحداث منصب أستاذ في التربية التشكيلية وكذلك في الموسيقى والتربية البدنية، كانت من بين المطالب التي دفعتهم للخروج إلى الشارع أمام عجزهم أو بالأحرى عدم قدرتهم على تقديم الدروس الصحيحة في تلك المواد، لأنهم لم يتلقوا أي تكوين خاص بالمواد المذكورة آنفا، غير أن الوصاية لم تعر أي اهتمام لذلك، بل عملت على زيادة الوقت المخصص لها بساعة كاملة.  أكثر من ثلاث ساعات أمام وزارة التربية بالعاصمة، هتافات وشعارات تطالب بلعابد بالاستماع إليهم، حيث سبق أن كان الأستاذ في وقت ليس ببعيد يواجه تطويق قوات الأمن للمكان منذ الساعات الأولى خاصة المدخل الرئيسي للوزارة بالشاحنات التي يفوق عددها العشرة، إلا أن الأساتذة يواصلون الاحتجاج  دون أي رد، مهددين بتكرار احتجاجاتهم كل يوم إثنين.

أمينة صحراوي