شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

الوزيرة 11 والمرأة الأولى من وزراء الرئيس السابق تودع بالحراش

خليدة تومي رهن الحبس المؤقت لتورطها في قضايا فساد


  05 نوفمبر 2019 - 20:22   قرئ 538 مرة   0 تعليق   الوطني
خليدة تومي رهن الحبس المؤقت لتورطها في قضايا فساد

 أمر المستشار المحقق بالمحكمة العليا بإيداع الوزيرة السابقة للثقافة خليدة تومي الحبس المؤقت في المؤسسة العقابية بالحراش بتهم تبديد المال العام، منح امتيازات غير مستحقة وسوء استعمال الوظيفة خلال توليها وزارة الثقافة بين سنوات 2002 و2012، بعد سلسلة من الإشاعات و»الأخطاء القضائية» التي راح ضحيتها وكيل الجمهورية لمحكمة تلمسان الذي أصدر بيانا حول «هروبها».

وسّع المستشار المحقق بالمحكمة العليا من قائمة وزراء حكومات الرئيس المستقبل عبد العزيز بوتفليقة القابعين بسجن الحراش، من خلال إيداع وزيرة الثقافة السابقة الحبس المؤقت، لتكون بذلك ثاني امرأة تودع السجن منذ بداية الحراك بعد زعيمة حزب العمال لويزة حنون، حيث استمع المستشار المحقق لتومي في تهم تبديد المال العام ومنح امتيازات غير مستحقة وسوء استعمال الوظيفة خلال توليها وزارة الثقافة طيلة 10 سنوات، إلى جانب المنسق العام السابق للتظاهرات بوزارة الثقافة بن بليدية عبد الحميد وكذا مدير الثقافة السابق لولاية تلمسان ميلود حكيم. ويأتي أمر إيداع تومي الحبس بعد فتح النيابة ملف خليدة تومي والوالي السابق لتلمسان عبد الوهاب نوري، للتحقيق في قضية تضخيم فواتير اشتراء الخيمة العملاقة واختفائها مباشرة بعد استعمالها في تظاهرة تلمسان عاصمة للثقافة الإسلامية، وتأكيد بيان صادر عن وكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان أنه «استحال على قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد بالجزائر العاصمة الاستماع لكلا الطرفين بسبب فرار خليدة تومي إلى فرنسا وإصابة عبد الوهاب نوري بمرض عضال وعدم قدرته على التوجه للمحكمة المذكورة»، وقال وكيل الجمهورية لدى محكمة تلمسان إن «المحكمة تطالب بنسخة عن التقرير الذي أعده مجلس المحاسبة سنة 2013 للاطلاع عليه وتحديد الخروقات التي سجلت آنذاك»، لافتا إلى أن مصالح الأمن لا تزال تحقق مع مصالح الولاية والمالية في هذه القضية، في حين نفت الوزيرة السابقة للقطاع في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية من البيت العائلي بالجزائر مغادرة الجزائر منذ سنة على الأقل، قائلة «أعيش في بلدي بالجزائر العاصمة في البيت العائلي مع أسرتي ولم أغادر بلدي منذ سنة على الأقل».

أسامة سبع