شريط الاخبار
تبون في أدرار.. بن فليس يرفع وتيرة الحملة من الشرق وميهوبي في راحة منطقة القبائل خارج اهتمامات مترشحي رئاسيات 12 ديسمبر! تحقيق اجتماعي للاستفادة من «قفة رمضان» العام المقبل بن فليس يغازل «الأفلان» ويشيد بمرافقة الجيش للحراك ومنع التدخل الأجنبي فوضى عارمة بمحكمة سيدي امحمد وأزيد من 100 محامٍ يقاطعون الجلسة بوزيد ينفي خبر إقالة صديقي ويسمح ببرمجة النشاطات العلمية بالحرم عام حبسا نافذا لمدير مستشفى الوادي ونائبه العام في قضية وفاة 8 رضع لوكال يفنّد إشاعة تخفيض الحكومة قيمة الدينار مترشحون يبدؤون حملاتهم من الزوايا لطلب التبرّك! أجواء مشحونة في أول يوم من انطلاق الحملة الانتخابية مراسيم جديدة للتنقيب عن المحروقات واستغلالها بخمس مناطق جنوبية وزارة الدفاع تعلن عن اتخاذ إجراءات خاصة لتأمين العملية الانتخابية أمناء الضبط وعمال الأسلاك المشتركة ينظمون وقفة احتجاجية بمجلس قضاء العاصمة مرموري يطلق حملة تبون من فندق الرياض بالعاصمة شرطي ضمن عصابة حوّلت قسمة «الأفلان» ببلوزداد إلى وكر للمتاجرة بالمهلوسات بن فليس يؤكد أهمية الاستحقاق الانتخابي للقطيعة مع النظام السابق بن صالح يجري تغييرات على رأس العديد من المؤسسات العمومية مخزون الأدوية في الصيدليات والمستشفيات يكفي لـ06 أشهر 200 فلاح فقط أمّنوا أراضيهم في العاصمة بـ1000 دج للهكتار الواحد! أسعار النفط ترتفع مجددا وتلامس 62 دولارا للبرميل أصحاب المطاحن يطالبون بحصة 40 بالمائة من القمح اللين الجيش يتدخل لتسهيل حركة المرور بالطرق عبر الولايات الجزائر الأولى إفريقيا في البحوث الأكاديمية الخاصة بالطاقة عمال سوناطراك بناحية «تي ف تي» يضربون عن الطعام علي ذراع يؤكد أن مضامين خطابات المترشحين للرئاسيات لن تخضع للرقابة 15 التزاما و200 إجراء في البرنامج الانتخابي لميهوبي المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب رفع حالة التأهب وتعزيزات أمنية في محيط أماكن التجمعات الشعبية عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة العميد في كلاسيكو ناري أمام الكناري للانفراد بالصدارة عرقاب: «الجزائر تضيّع استثمارات في كل المجالات لصالح دول الجوار» إشاعة تقديم العطلة تستنفر الطلبة في مسيرتهم الـ38 وفاة 5 أشخاص في حوادث مرور وإنقاذ 4 آخرين جُرفت سيارتهم بتيزي وزو 6 أشهر حبسا نافذا ضد 6 شبان حملوا الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة منح أولوية إنجاز المشاريع السكنية الجديدة للمقاولات الوطنية «حينما تكون بطلا لإفريقيا سيبحث الجميع عن الإطاحة بك» ملف الحليب وتعويض المربّين على طاولة وزير الفلاحة قريبا الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير

إغماءات وسط المتظاهرين بسبب التدافع من أجل بلوغ قبة البرلمان

الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ37


  05 نوفمبر 2019 - 20:22   قرئ 377 مرة   0 تعليق   الوطني
الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ37

استعاد الحراك الطلابي زخمه، أمس، عبر مختلف ولايات الوطن في المسيرة الـ37 منذ انطلاقه، حيث خرج المئات من الطلبة إلى الشوارع عبر المؤسسات الجامعية، وحتى تلك التي لم تشهد مسيرات منذ ما يزيد عن ثلاثة أشهر، يأتي هذا في ظل التحاق الطلبة بشكل رسمي بالدراسة والإقامات الجامعية، بوجود تعزيزات أمنية ومناوشات تسببت في إصابة البعض منهم.

 

أعادت لنا المسيرة الـ 37  تلك الصور والمشاهد التي لطالما سجلناها في الحراك الطلابي خلال أولى المسيرات بزخمها وبمطالب النخبة التي تأبى التخلي عنها، بداية بالتوافد الكبير على مختلف الساحات والشوارع والطرق بشتى ولايات الوطن، حيث خرج الطلبة في مسيرات رافضة لتمرير قانون المحروقات وكذا الانتخابات والمطالبة أيضا برحيل الباءات، إلى جانب الدعوة إلى العمل على رحيل رموز النظام السابق. المواطنون وجدوا بالمكان دعما ومساندة للنخبة كما في المسيرات السابقة، فكانوا في الصفوف الأولى رافعين الشعارات واللافتات المطالبة بالاستجابة للنخبة وللجزائريين بشكل عام، من أجل بلوغ هدفهم وهو بناء دولة جديدة يقودها الشباب.

الطلبة يبلغون قبة البرلمان وينددون بقانون المحروقات

كما كان متوقعا تماما عودة الطلبة إلى الدراسة بشكل رسمي، سيرافقه تعزيز أمني كبير من قبل مصالح الأمن خوفا من حدوث أي انزلاقات، وهو ما حدث بالفعل، حيث غير الطلبة أمس بالعاصمة مسارهم المعتاد، بمجرد الاقتراب من شارع علي بومنجلي ومن ثم العربي بن مهيدي، ورغم تلك الجدران المشكلة من قوات مكافحة الشغب التي جهزت نفسها محملة بالدروع والعصي، إلا أن تركها لمدخل فرعي بالقرب من هيئة البرلمان دون حراسة، كان المنفذ الوحيد لهم، حيث استطاعت مجموعة منهم في البداية التوغل والخروج مباشرة بالقرب من فندق السفير، ليجدوا جدرانا بشرية أخرى مشكلة من وحدات حفظ النظام، مانعة بذلك مرورهم الى الطريق الرئيسي، ما تسبب في حدوث مناوشات بين الطرفين تسببت في إغماءات وإصابات في صفوف الطلبة. وكان من بين الشعارات التي رفضها الطلبة لحظة بلوغهم الطريق الرئيسي المؤدي الي البرلمان هو التأكيد على رفض قانون المحروقات والحرص أيضا على عدم تمريره من خلال مسيرات حاشدة ستكون في قادم الأيام، إلى جانب تأكيدهم أيضا على الدعم المطلق والمساندة الدائمة للقضاة.

تسجيل إغماءات وإصابات وسط المتظاهرين

تراجع معدل الإصابات في مظاهرات الطلبة خلال الأشهر الأخيرة، أمام التعامل الاحترافي لمصالح الأمن واعتمادها على طريقة مناسبة في تفادي الاحتكاك بالمتظاهرين من مواطنين وطلبة وحتى وسائل الاعلام، غير أن محاولة الطلبة أمس بلوغ قبة البرلمان، أعاد مجددا تلك المناوشات لمسيرة الطلبة الـ 37، خاصة بالقرب من فندق السفير وكذا أمام طريق «طنجة»، جاء هذا بسبب إصرار الطلبة على بلوغ البرلمان رفضا لقانون المحروقات وكذا من أجل دعم عائلات الموقوفين بالقرب من محكمة عبان رمضان، هذه الأخيرة التي تشهد منذ يومين اجراء أمنيا استثنائيا، حيث تم تسجيل إصابات عديدة تباينت درجة خطورتها من طالب لآخر، الى جانب الإغماءات في صفوف المتظاهرين بعد احتكاكهم مع قوات مكافحة الشغب التي منعتهم من المرور، ناهيك عن التدافع الذي سجل طيلة المسيرة بنقاط مختلفة.

أمينة صحراوي