شريط الاخبار
انخفاض طفيف لأسعار النفط بفعل مخاوف كورونا الموّالون يحذرون من ارتفاع أسعار الأضاحي بعد غلق الأسواق ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بـ0.6 بالمائة 5.2 مليار دينار رقم أعمال «أليانس» للتأمينات في 2019 بنك الجزائر يصدر نماذج نقود جديدة بن زيان يؤكد استكمال دروس السداسي الثاني في 23 أوت الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية عفو رئاسي عن 4700 محبوس بمناسبة الذكرى المزدوجة للاستقلال والشباب تبون يؤكد أن مجابهة ملف الذاكرة مع فرنسا ضرورية لتلطيف مناخ العلاقات استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم بن بوزيد يستبعد العودة لتشديد الحجر الصحي على الولايات الموبوءة 26 وفاة وسط الأطقم الطبية بسبب كورونا 14 ألف مسكن «عدل» إضافي بالعاصمة منها 06 آلاف في أولاد فايت مطراني يمنح عنتر يحيى موافقته المبدئية وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك جراد يطمئن التلاميذ المترشحين لامتحانات البكالوريا شيخي يعتبر استعادة رفات أبطال المقاومة الشعبية خطوة أولى فقط وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات

اعتبر الإجراءات المتفق عليها حول التحويلات تجميدا للحركة

نقيب القضاة ينفي تعرضه لضغوط لوقف الإضراب ويتهم السلطة التنفيذية بالمناورة


  09 نوفمبر 2019 - 18:23   قرئ 335 مرة   0 تعليق   الوطني
نقيب القضاة ينفي تعرضه لضغوط لوقف الإضراب ويتهم السلطة التنفيذية بالمناورة

نفى رئيس النقابة الوطنية للقضاة يسعد مبروك، تعرضه للتهديد أو المساومات من أجل وقف الإضراب، معتبرا أنه لم يكن ممكنا الحصول على أكثر من المكاسب المحققة، بسبب ما وصفه بمناورات السلطة التنفيذية وأذرعها، مشيرا إلى إن وقف الإضراب جاء بعد سلسلة من اللقاءات مع مسؤولين سامين في الدولة ومصالح الأمن.

قال يسعد مبروك، في توضيح نشره بمجموعة نادي القضاة في موقع «فايسبوك»، إنه لم يكن من الممكن تحقيق سقف أعلى من النتائج المحققة، بالنظر للظروف المحيطة بالاحتجاج «لاسيما ذهنيات البعض ومناورات السلطة التنفيذية وأذرعها»، مشيرا إلى أنّ وقف الإضراب جاء بعد سلسلة من اللقاءات والوساطات، على غرار رئيس المجلس الشعبي الوطني ورئيس مجلس الأمة ورئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى مجموعة من الوزراء، فضلا عن مسؤولين أمنيين سامين، مؤكدا أنه نقل للجميع بكل أمانة مطالب القضاة كما تم التعبير عنها في الوقفات أو المراسلات السابقة للنقابة، وكان الاحترام والتفهم عنوانا لكل اللقاءات، مع إشادة البعض وعتاب آخرين، معتبرا أن الحل المتوصل اليه بشأن حركة القضاة بمثابة تجميد حقيقي لها، مع عطلة للمتضررين منها، ويتعين عليهم توضيح أسباب تظلمهم القانونية والموضوعية في طلباتهم، علما أن من طلب الحركة ولم يستفد يمكنه التظلم أيضا.

 

ويأتي توضيح نقيب القضاة، بعدما وضعت حرب البيانات وأزمة القضاة أوزارها بعد 10 أيام من الشد والجذب بين النقابة الوطنية للقضاة من جهة ووزارة العدل من جهة أخرى، بعد التوصل إلى أرضية اتفاق «وسط» تمخض عنه استئناف العمل القضائي ورفع أجور القضاة ومراجعة النصوص المتعلقة باستقلالية القضاء، من خلال فتح ورشة عمل تضم كل الجهات المعنية لإثراء كل النصوص المرتبطة بالمطلب الأساسي المتعلق باستقلالية القضاء نصا وممارسة، وكذا إعداد مشاريع بذلك، على أن تكون مساهمة القضاء في إثراء هذه النصوص فعالة ومباشرة. وأعلنت النقابة عن استجابتها للحل المقترح من طرف الوزارة بتقديم تظلمات لدى المجالس المحولين إليها، دون العمل هناك، في حين دعت النقابة هؤلاء القضاة إلى تقديم تظلمات إلى المجلس الأعلى للقضاء، وانتظار القرار الفصل عقب اجتماع المجلس الأعلى للقضاء في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري ليلتحق القاضي بمكان العمل الجديد بصورة مستقلة، بالآليات المقررة قانونا، على أن تتم دراسة الظلمات والاختلالات الواردة في الحركة حصرا من طرف المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء، كما أبرز بيان نقابة القضاة أنه تم الاتفاق على عدم المساس بأي قاض شارك في الحركة الاحتجاجية ومقاطعة العمل القضائي.

أسامة سبع