شريط الاخبار
معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث وزارة السكن تكشف عن الإجراءات الوقائية داخل ورشات البناء «استئناف المنافسات الجماعية صعب وصحة الشعب أولى» نحو الشروع في توزيع العقار الصناعي بالولايات ابتداء من أوت بومرداس تحيي عيد الاستقلال بإطلاق مشاريع تنموية البطل الأولمبي مخلوفي يطالب بالإجلاء من جنوب إفريقيا انخفاض طفيف لأسعار النفط بفعل مخاوف كورونا الموّالون يحذرون من ارتفاع أسعار الأضاحي بعد غلق الأسواق ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بـ0.6 بالمائة 5.2 مليار دينار رقم أعمال «أليانس» للتأمينات في 2019 بنك الجزائر يصدر نماذج نقود جديدة بن زيان يؤكد استكمال دروس السداسي الثاني في 23 أوت الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية عفو رئاسي عن 4700 محبوس بمناسبة الذكرى المزدوجة للاستقلال والشباب تبون يؤكد أن مجابهة ملف الذاكرة مع فرنسا ضرورية لتلطيف مناخ العلاقات استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم بن بوزيد يستبعد العودة لتشديد الحجر الصحي على الولايات الموبوءة 26 وفاة وسط الأطقم الطبية بسبب كورونا 14 ألف مسكن «عدل» إضافي بالعاصمة منها 06 آلاف في أولاد فايت مطراني يمنح عنتر يحيى موافقته المبدئية وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك جراد يطمئن التلاميذ المترشحين لامتحانات البكالوريا شيخي يعتبر استعادة رفات أبطال المقاومة الشعبية خطوة أولى فقط وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية

أحياء جاهزة لم تسلّم وأخرى سلّمت دون إتمامها والبقية لم ترمّم منذ 10 سنوات

إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي


  10 نوفمبر 2019 - 19:45   قرئ 821 مرة   0 تعليق   الوطني
إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي

مع بداية أولى زخات المطر عادت حركة الاحتجاجات بالإقامات الجامعية على المستوى الوطني، تنديدا بالغياب شبه التام للتدفئة، كما أن القاعات والأقسام تتسرب إليها المياه من كل جانب، مما عجل بخروج الطلبة في وقفات احتجاجية لمطالبة المسؤولين بالتحرك، لأن هذه المشكلة ليست وليدة اليوم بل تعود لسنوات.

مرة أخرى يعود الحديث مجددا عن المؤسسات الجامعية من معاهد وكليات وجامعات ومدارس عليا، حيث تتجدد مسألة الميزانية المخصصة لترميمها وتزويدها بالإمكانيات اللازمة من أجل توفير المناخ المناسب للطالب، كما يعود سيناريو الفوضى التي تطبع الإقامات الجامعية التي يوشك بعضها على الانهيار على رؤوس الطلبة، حيث انتفض الطلبة بمؤسساتهم الجامعية أمس، بسبب التسربات التي طالت قاعات المحاضرات والأقسام وحتى الإقامات على المستوى الوطني، رغم الميزانية الضخمة التي تخصص كل سنة من أجل ترميمها.

60 بالمائة من الإقامات تهدد حياة الطالب 

أوضح بن جغلولي فارس، الأمين العام للمنظمة الوطنية للطلبة الجزائريين، في اتصال بالمحور اليومي، أن الأمر ليس وليد اليوم وإنما يعود لسنوات، داعيا المشرفين على القطاع إلى تحمل المسؤولية بشكل كامل بداية من وزير القطاع مرورا بالديوان الوطني للخدمات الجامعية، وأشار المتحدث إلى أن قطاع التعليم العالي ينخره الفساد وتنقصه الفعالية، فالعمليات التي تطلقها الوصاية خلال فترات معينة من أجل ترميم الإقامات ليست سوى عمليات ترقيعية فقط، معقبا على موجة الاحتجاجات التي مست عدة ولايات أمس، واصفا إياها بالأمر العادي، بالنظر إلى أن 60 بالمائة من الإقامات الجامعية لا تحفظ كرامة الطالب وتهدد حياته في ظل الغياب التام للضروريات إلى جانب الاهتراء الذي طالها، ويشمل الأمر مختلف الجامعات، وهو ما ينطبق على جامعة بوزريعة وكلية الحقوق سابقا، مؤكدا أن الترميم أو التهيئة يجب أن يكون دوريا وليس ظرفيا، فضلا عن الحاجة إلى تدخل الوصاية تحت غطاء المراقبة بكل صرامة وحتى العقاب، لضمان الخدمات الجيدة بهذه المؤسسات، ويجب أن تكون المراقبة دورية.

إقامات جاهزة لم تسلّم وأخرى لم تستفد من الترميم منذ أكثر من 10 سنوات

 تحدث الأمين العام للتنظيم الطلابي أيضا عن الإقامات الجاهزة التي لم تسلم إلى اليوم دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك، كما أن بعضها لم تستفد من عمليات الترميم اللازمة منذ أكثر من 10 سنوات، مستدلا بالإقامة الجامعية 1500 سرير «شواي بن عيسى» بولاية المدية، بغرفها الفوقية التي لم تستغل، ويتعلق الأمر بأكثر من 100 غرفة، حيث بقيت مغلقة منذ أكثر من عشر سنوات بسبب تأخر استكمال أشغال بسيطة.

من جهته، قال عبد الغفار محمد اتني المكلف بالإعلام بالرابطة الوطنية للطلبة الجزائريين إن مسؤولية الوضع الراهن للإقامات الجامعية يتحملها الديوان الوطني للخدمات الجامعية بشكل مباشر، وهذا لا يعني استبعاد دور الوزير الطيب بوزيد باعتباره المسؤول الأول، والذي يعمل على ضمان مدى تطبيق تعليماته وأوامره فيما يخص هذه الإقامات من خلال الرقابة التي يفرضها. أما عن الإقامات الجامعية فأبرز المتحدث ذاته أن الأدهى والأمر من عدم تسليم الإقامات الجاهزة يكمن في وجود إقامات لم تجهز بعد إلا أنها سلمت، حيث عمد البعض إلى تسليمها من أجل إرضاء أشخاص معينين وخدمة لمصالح أطراف معينة.

أمينة صحراوي