شريط الاخبار
بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة «الأفلان» يتجه لإعلان مساندة مترشح «الأرندي» في الرئاسيات تبون يعد بإطلاق مشاريع تنموية في كل القطاعات بالأغواط بن فليس يتعهد بفتح حوار مع كل «المحقورين» لتفكيك القنابل الاجتماعية بلعيد يدعو إلى التصدي لأطراف تصطاد في المياه العكرة منطقة القبائل خارج اهتمامات المترشحين للرئاسيات! 20 إرهابيا من «الدعوى والقتال» أمام جنايات بومرداس ڤايد صالح يثمّن دور الجيش في القضاء على «العصابة» ويشيد بالعدالة البرلمان يتوسط بين الأساتذة وبلعابد لحل الأزمة محرز يحل عاشرا في جائزة الكرة الذهبية الجزائريون يأبون نسيان «الغول» الذي أرهب الظلاميين 41 مسيرة… النخبة تسترجع مكانتها وتؤكد ضرورة الإصغاء لها وزير التكوين المهني يكشف عن تسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة 350 مليون دولار خسائر الخزينة العمومية جراء تبذير الخبز ارتفاع أسعار صرف الأورو والدولار مع اقتراب احتفالات رأس السنة «ارتفاع أسعار المشروبات الغازية والعصائر بسبب انهيار الدينار» ارتفاع كميات الغاز الموجهة لنفطال بـ58 بالمائة زغماتي يشدد على اعتماد الكفاءة في انتقاء موظفي السجون

أحياء جاهزة لم تسلّم وأخرى سلّمت دون إتمامها والبقية لم ترمّم منذ 10 سنوات

إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي


  10 نوفمبر 2019 - 19:45   قرئ 370 مرة   0 تعليق   الوطني
إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي

مع بداية أولى زخات المطر عادت حركة الاحتجاجات بالإقامات الجامعية على المستوى الوطني، تنديدا بالغياب شبه التام للتدفئة، كما أن القاعات والأقسام تتسرب إليها المياه من كل جانب، مما عجل بخروج الطلبة في وقفات احتجاجية لمطالبة المسؤولين بالتحرك، لأن هذه المشكلة ليست وليدة اليوم بل تعود لسنوات.

مرة أخرى يعود الحديث مجددا عن المؤسسات الجامعية من معاهد وكليات وجامعات ومدارس عليا، حيث تتجدد مسألة الميزانية المخصصة لترميمها وتزويدها بالإمكانيات اللازمة من أجل توفير المناخ المناسب للطالب، كما يعود سيناريو الفوضى التي تطبع الإقامات الجامعية التي يوشك بعضها على الانهيار على رؤوس الطلبة، حيث انتفض الطلبة بمؤسساتهم الجامعية أمس، بسبب التسربات التي طالت قاعات المحاضرات والأقسام وحتى الإقامات على المستوى الوطني، رغم الميزانية الضخمة التي تخصص كل سنة من أجل ترميمها.

60 بالمائة من الإقامات تهدد حياة الطالب 

أوضح بن جغلولي فارس، الأمين العام للمنظمة الوطنية للطلبة الجزائريين، في اتصال بالمحور اليومي، أن الأمر ليس وليد اليوم وإنما يعود لسنوات، داعيا المشرفين على القطاع إلى تحمل المسؤولية بشكل كامل بداية من وزير القطاع مرورا بالديوان الوطني للخدمات الجامعية، وأشار المتحدث إلى أن قطاع التعليم العالي ينخره الفساد وتنقصه الفعالية، فالعمليات التي تطلقها الوصاية خلال فترات معينة من أجل ترميم الإقامات ليست سوى عمليات ترقيعية فقط، معقبا على موجة الاحتجاجات التي مست عدة ولايات أمس، واصفا إياها بالأمر العادي، بالنظر إلى أن 60 بالمائة من الإقامات الجامعية لا تحفظ كرامة الطالب وتهدد حياته في ظل الغياب التام للضروريات إلى جانب الاهتراء الذي طالها، ويشمل الأمر مختلف الجامعات، وهو ما ينطبق على جامعة بوزريعة وكلية الحقوق سابقا، مؤكدا أن الترميم أو التهيئة يجب أن يكون دوريا وليس ظرفيا، فضلا عن الحاجة إلى تدخل الوصاية تحت غطاء المراقبة بكل صرامة وحتى العقاب، لضمان الخدمات الجيدة بهذه المؤسسات، ويجب أن تكون المراقبة دورية.

إقامات جاهزة لم تسلّم وأخرى لم تستفد من الترميم منذ أكثر من 10 سنوات

 تحدث الأمين العام للتنظيم الطلابي أيضا عن الإقامات الجاهزة التي لم تسلم إلى اليوم دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك، كما أن بعضها لم تستفد من عمليات الترميم اللازمة منذ أكثر من 10 سنوات، مستدلا بالإقامة الجامعية 1500 سرير «شواي بن عيسى» بولاية المدية، بغرفها الفوقية التي لم تستغل، ويتعلق الأمر بأكثر من 100 غرفة، حيث بقيت مغلقة منذ أكثر من عشر سنوات بسبب تأخر استكمال أشغال بسيطة.

من جهته، قال عبد الغفار محمد اتني المكلف بالإعلام بالرابطة الوطنية للطلبة الجزائريين إن مسؤولية الوضع الراهن للإقامات الجامعية يتحملها الديوان الوطني للخدمات الجامعية بشكل مباشر، وهذا لا يعني استبعاد دور الوزير الطيب بوزيد باعتباره المسؤول الأول، والذي يعمل على ضمان مدى تطبيق تعليماته وأوامره فيما يخص هذه الإقامات من خلال الرقابة التي يفرضها. أما عن الإقامات الجامعية فأبرز المتحدث ذاته أن الأدهى والأمر من عدم تسليم الإقامات الجاهزة يكمن في وجود إقامات لم تجهز بعد إلا أنها سلمت، حيث عمد البعض إلى تسليمها من أجل إرضاء أشخاص معينين وخدمة لمصالح أطراف معينة.

أمينة صحراوي