شريط الاخبار
39 ألف جزائري يؤدون العمرة منذ انطلاق موسم1441 هـ حركة «حمس» تعلن مقاطعتها للاستحقاق الرئاسي غليان بالجامعات والطلبة يصعّدون اللهجة بوقفات احتجاجية يومية العمل على إنجاز القمر الصناعي «ألسات-3» وإطلاق «ألكوم سات-2» وزارة العدل تنفي سوء معاملة المساجين وتفنّد تعذيب شمس الدين لعلامي سلال وأويحيى يواجهان السجن لـ20 عاما و أمر دولي بالقبض على بوشوارب قايد صالح يتهم «العصابة» بالعمالة ويشيد بدور العدالة في محاسبة «الفاسدين» الجزائر تفاوض الحكومة السعودية لرفع عدد الحجاج الجزائريين أساتذة الإبتدائي يرفضون ردود الوصاية ويتمسكون بمقاطعة الاختبارات بن سبعيني يقهر بايرن ميونيخ ويتشبث بصدارة البوندسليغا التماس ستة أشهر حبسا نافذا لمواطن حمل لافتة مقاطعة الانتخابات بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة «الأفلان» يتجه لإعلان مساندة مترشح «الأرندي» في الرئاسيات تبون يعد بإطلاق مشاريع تنموية في كل القطاعات بالأغواط بن فليس يتعهد بفتح حوار مع كل «المحقورين» لتفكيك القنابل الاجتماعية بلعيد يدعو إلى التصدي لأطراف تصطاد في المياه العكرة منطقة القبائل خارج اهتمامات المترشحين للرئاسيات! 20 إرهابيا من «الدعوى والقتال» أمام جنايات بومرداس

المتسابقون يريدون ضمان بداية هادئة تجنبا للولايات التي تشهد رفضا واسعا

المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب


  12 نوفمبر 2019 - 19:14   قرئ 491 مرة   0 تعليق   الوطني
المترشحون للرئاسيات يفضلون تدشين حملاتهم الانتخابية من الجنوب

فضل أغلب مترشحي الانتخابات الرئاسية المقبلة تدشين حملتهم الانتخابية من الجنوب، لمغازلة سكانه وإقناعهم بالتصويت لصالحهم، باعتبار المنطقة أكثر قابلية للتصويت، عكس العديد من المدن الشمالية التي تعرف رفضا واسعا للاستحقاق، حيث سيحل رئيس حزب المستقبل عبد العزيز بلعيد بأدرار، في حين سينزل رئيس حزب البناء عبد القادر بن قرينة ضيفا على سكان تندوف، كما أعلنت مديرية حملة الأمين العام بالنيابة لحزب الأرندي عز الدين ميهوبي عن إطلاق الحملة من الجنوب دون ذكر الولاية، في حين قرر بن فليس مغازلة سكان ولاية غريمه السابق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، تلمسان، في حين رفضت مديرية حملة عبد المجيد تبون الكشف عن وجهته بسبب ما سمته «تحضير مخطط الحملة بسرية».

 

تحاشى المترشحون الخمسة لانتخابات 12 ديسمبر المقبل «المفاجآت» وفشل حملاتهم الانتخابية في بدايتها، من خلال اختيار ولايات الجنوب لتدشين تجمعاتهم الشعبية، حيث انفرد رئيس الحكومة الأسبق علي بن فليس بـ»المخاطرة» من خلال اختيار ولاية تلمسان معقل غريمه السابق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة لإعطاء إشارة انطلاق حملته الانتخابية، في حين آثر الآخرون بداية سلسة من خلال حجهم نحو الجنوب، حيث سيحل رئيس حزب المستقبل عبد العزيز بلعيد بأدرار لتنظيم أول تجمع شعبي له، في حين سينزل رئيس حزب البناء عبد القادر بن قرينة ضيفا على سكان تندوف التي نظم بها أمس تجمعا مسبقا، كما أعلنت مديرية حملة الأمين العام بالنيابة لحزب الأرندي عز الدين ميهوبي عن إطلاق الحملة من الجنوب دون ذكر الولاية. من جهتها، رفضت مديرية حملة عبد المجيد تبون الكشف عن وجهته بسبب ما سمته «تحضير مخطط الحملة بسرية».

ويأتي انطلاق الحملة الانتخابية، مع تركيز كل مترشح على شق خاص به واستهدافه شريحة من الشعب، حيث يلعب الوزير الأول الأسبق عبد المجيد تبون على وتر «ضحية العصابة» متعهدا باستعادة «الأموال المنهوبة» وكذا مواصلة حملة محاربة الفساد، كما تحدث تبون أيضا عن السوق السوداء للعملة الصعبة «سكوار»، قائلا إن الدولة تعرف خباياها وأن لديه خطة للقضاء عليها، في حين سار عز الدين ميهوبي مرشح «الأرندي» في السياق ذاته حيثتحدث عن الأموال المختلسة، وقال إنه سيعتمد على المسار القانوني الطبيعي لاسترجاعها مع الحفاظ على مؤسسات الدولة، مؤكدا أن الحفاظ على المؤسسات يؤمّن الآلاف من مناصب الشغل، والحل الوحيد يتمثل في إقلاع اقتصادي حقيقي مؤسس على قواعد شفافة وثابتة، في حين لعب المترشح عبد القادر بن قرينة الذي أراد الظهور بثوب «الرئيس» قبل انطلاق الحملة على وتر «الزواج» واستقطاب الصوت النسوي، حيث وعد الشباب بمحاربة العنوسة، مراهنا على برنامج ثري لصالح المرأة من خلال رفع عطلة الأمومة الخاصة بالرضاعة إلى ستة أشهر مدفوعة الأجر بدلا عن ثلاثة أشهر حاليا. أما المترشح عبد العزيز بلعيد فيراهن على الشرعية الشعبية، رافعا شعار نهاية «الشرعية الثورية» وبداية شرعية جديدة، انسجاما مع تطلعات الشباب، إذ ركز بلعيد على استقطاب أصوات شباب المناطق الداخلية والصحراوية لبناء اقتصاد يأخذ من البعد المحلي نقطة انطلاقة، في الوقت الذي وعد علي بن فليس، المترشح للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 12 ديسمبر المقبل، بالتكفل بالمطالب والتطلعات المشروعة لحراك 22 فيفري الماضي، وتحقيقها كاملة غير مبتورة، مؤكدا القطيعة مع النظام السياسي السابق، وبناء منظومة سياسية عصرية قوامها دولة الحق والقانون.

أسامة سبع