شريط الاخبار
ارتفاع عمليات التصدير خلال نوفمبر الماضي تصدير الأنترنت نحو إفريقيا وتدفق عال لزبائن اتصالات الجزائر بداية من 2020 ممثلو التجار يطمئنون بتوفير السلع في أسواق الجملة والتجزئة طيلة الأسبوع 60 مليون أورو استثمارات «نوفورديسك» بالجزائر في مهبّ الريح سلال وأويحيى يواجهان السجن لـ20 عاما و أمر دولي بالقبض على بوشوارب تراجع فاتورة واردات المواد الغذائية بـ6.32 بالمائة 39 ألف جزائري يؤدون العمرة منذ انطلاق موسم1441 هـ حركة «حمس» تعلن مقاطعتها للاستحقاق الرئاسي غليان بالجامعات والطلبة يصعّدون اللهجة بوقفات احتجاجية يومية العمل على إنجاز القمر الصناعي «ألسات-3» وإطلاق «ألكوم سات-2» وزارة العدل تنفي سوء معاملة المساجين وتفنّد تعذيب شمس الدين لعلامي الأموال التي نهبتها «العصابة» كان بالإمكان إعادة بناء الجزائر بها! قايد صالح يتهم «العصابة» بالعمالة ويشيد بدور العدالة في محاسبة «الفاسدين» الجزائر تفاوض الحكومة السعودية لرفع عدد الحجاج الجزائريين أساتذة الإبتدائي يرفضون ردود الوصاية ويتمسكون بمقاطعة الاختبارات بن سبعيني يقهر بايرن ميونيخ ويتشبث بصدارة البوندسليغا التماس ستة أشهر حبسا نافذا لمواطن حمل لافتة مقاطعة الانتخابات بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة

فيما تم تأجيل باقي ملفات المتهمين إلى جلسة 18 نوفمبر

عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة


  12 نوفمبر 2019 - 19:16   قرئ 370 مرة   0 تعليق   الوطني
عام حبسا نافذا منها 6 أشهر «سورسي» ضد 21 شابا حملوا الراية الأمازيغية في مسيرات الجمعة

فصلت هيئة محكمة سيدي امحمد في ساعة متأخرة من ليلة أمس، في ملف قضية حاملي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة، حيث تمت محاكمة 21 موقوفا من أصل 41، تسعة منهم وضعوا تحت الرقابة القضائية، حيث أدينوا بعقوبة عام حبسا، منها 6 أشهر نافذة، و6 أشهر موقوفة النفاذ، و100 ألف دينار غرامة مالية نافذة، عن تهمة المساس بسلامة وحدة الوطن عن طريق رفع راية غير الراية الوطنية، فيما قررت المحكمة تأجيل محاكمة بقية المتهمين إلى جلسة 18 نوفمبر.

 

استمرت محاكمة 21 متهما في قضية حمل الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة، إلى ساعة متأخرة من الليل، حيث استجوب القاضي المتهمين إلى غاية الساعة الثانية والنصف صباحا، ليقرر بعدها تأجيل باقي ملفات الموقوفين إلى جلسة 18 نوفمبر، والنطق بأحكام الموقوفين الذين تم استجوابهم، حيث صدرت ضدهم أحكام قاسية تقضي بإدانتهم بعقوبة عام حبسا، منها 6 أشهر نافذة، و6 أشهر موقوفة النفاذ، و100 ألف دينار غرامة مالية نافذة، عن تهمة المساس بسلامة وحدة الوطن عن طريق رفع راية غير الراية الوطنية، وبعد إصدار تلك الأحكام أحدث أهالي المتهمين فوضى عارمة بقاعة الجلسات تنديدا بالأحكام الصادرة ضد أبنائهم، بعدما طبقت عليهم المادة 79 من قانون الإجراءات الجزائية والمتعلقة بإهانة العلم الوطني، وليس حمل الراية الأمازيغية التي تحمل شعارا ثقافيا وتعبر عن هوية الأمازيغ.

أبرزت الناشطة الحقوقية المثيرة للجدل «سميرة مسوسي»، خلال استجوابها من قبل قاضي الجلسة، أنه تم انتخابها كعضو في المجلس الولائي لتيزي وزو، مضيفة أن الراية الأمازيغة التي سجن من أجلها العشرات من الشباب، تحمل شعارا ثقافيا، وحملها لا يعني المساس بسلامة وحدة الوطن، أو إهانة الراية الوطنية.

من جهة أخرى، تمت متابعة المتهمة «نور الهدى دحماني» بتهمتي المساس بالوحدة الوطنية والتحريض على لافتات بمنشورات وشعارات من شأنها المساس والاضرار بالمصلحة الوطنية.

جدير بالذكر أن جلسة محاكمة المتهمين عرفت حضورا قويا لوسائل الإعلام وأهالي الموقوفين، إلى جانب نشطاء سياسيين، فيما طوقت كل المداخل المؤدية إلى المحكمة، تحسبا لقدوم الموقوفين إلى المحكمة، كما شهدت الجلسة أيضا حضورا مكثفا للمحامين الذين ينحدر أغلبهم من نقابة تيزي وزو، وكلهم رافعوا بصوت واحد من أجل إطلاق سراح المعتقلين بعد قبوعهم لمدة فاقت 4 أشهر بالمؤسسة العقابية بالحراش.

إيمان فوري