شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

على غرار 70 مسكنا ترقويا مدعما ببلدية ماسرى

مكتتبو سكنات «ألبيا» لسنة 2013 بمستغانم يطالبون بمفاتيح سكناتهم


  13 نوفمبر 2019 - 08:39   قرئ 161 مرة   0 تعليق   الوطني
مكتتبو سكنات «ألبيا» لسنة 2013 بمستغانم يطالبون بمفاتيح سكناتهم

اشتكى العديد من المكتتبين في برنامج السكن الترقوي المدعم لسنة 2013 بولاية مستغانم، من التأخر الكبير الذي صاحب إنجاز وتسليم المشاريع الخاصة بهذا النوع من السكنات بمختلف مناطق الولاية، ومنها ما انتهت بها الأشغال ولم تسلم بعد لأصحابها وأخرى تسير بخطى السلحفاة والبقية جامدة. 

 

عبر هؤلاء عن غضبهم بسبب تماطل وغياب روح المسؤولية لدى المرقين العقاريين في غياب المراقبة الصارمة والمتابعة الميدانية لدى الجهات المعنية على غرار مديرية السكن لولاية مستغانم اذ لم يتلقوا جوابا على مراسلاتهم إلى غاية اليوم. وكذا من أجل الوقوف على المشاريع المتأخرة في الانجاز ومهزلة المشاريع التي انطلقت منذ سنة 2011 ولم تكتمل لحد الساعة. على غرار سكنات الترقوي المدعم التي تم الانتهاء من إنجازها منذ 6 أشهر بخروبة ولكنها لم توزّع على المستفيدين رغم أن السلطات المحلية كانت قد طالبت بضرورة تسليم السكنات الجاهزة لمستحقيها.

من بين هاته المشاريع، مشروع 70 مسكنا ترقويا مدعما ببلدية ماسرى كان من المفروض أن تنتهي به الأشغال سنة 2016 غير انه لا يزال لحد الآن قيد الانجاز وهو ما أثار قلق المستفيدين. نفس المشكل يعاني منه مكتتبو مشروع 40 مسكنا ترقويا مدعما ببلدية خير الدين، حيث أن الأشغال لحد الآن متوقفة ونسبة الانجاز لم تتجاوز الـ15 في المائة. شأنه شأن مشروع لـ26 مسكن من صيغة «الالبيا» ببلدية فرناكة بدائرة عين النويصي المتوقفة أشغاله منذ سنة 2013 لأسباب مجهولة. وأضاف هؤلاء أنهم يعانون بشدة من أزمات الكراء الفاحش على حد تعبيراتهم، وكذا التنقل من منطقة لأخرى، هذا التماطل والتأخير في الانتهاء من الأشغال من طرف المرقين وتسليم السكنات للمستفيدين في الآجال المحددة، نجمت عنه انعكاسات سلبية منها ارتفاع نسبة التكلفة، عدم الحصول على إعانة 50 مليون سنتيم كمساعدة مالية من الدولة وقد تضيع منهم بسبب التقصير في إتمام بعض الإجراءات الإدارية من طرف المرقين العقاريين، ناهيك عن وتيرة العمل البطيئة جدا في أشغال البناء وتوقفها في كل مرة لفترات زمنية متقطعة منها من وصلت إلى تأخر يقدر بحوالي 3 سنوات. رغم أن كثير من المستفيدين قاموا بتسوية وضعيتهم المالية والإدارية منذ سنوات خلت.للإشارة، تم منذ بداية السنة الجارية وإلى يومنا هذا، توزيع 1600 مسكن جاهز في مختلف الصيغ و850 إعانة للسكن الريفي، كما يوجد برنامج هام هو في طور الانجاز يقدر بـ13500 وحدة سكنية، واستفادت الولاية من برنامج جديد يقدر بـ8300 مسكن ليصبح العدد الإجمالي 21800 وحدة سكنية حيث يعتبر برنامج هام وينتظر أن تتواصل عملية توزيع السكنات بكل الصيغ حسب جاهزيتها بعد ربطها بمختلف الشبكات من ماء، غاز وكهرباء مع التهيئة الخارجية حسب تصريحات والي مستغانم.وبخصوص السكن الريفي، استفادت الولاية من برنامج 1900 اعانة للسكن الريفي سنة 2019، تم انجاز منها 41 مجمع سكني يتضمن 706 مسكن على مستوى 15 بلدية وهي عشعاشة، بن عبد المالك رمضان، حجاج، تازقيت، سيدي علي، عين سيدي شريف، طواهرية، خير الدين وعين بودينار.

ز. أمينة