شريط الاخبار
الدالية تؤكد أن مناهضة العنف ضد المرأة أولوية استراتيجية للجزائر تمكين مكتتبي «عدل2» من إعادة اختيار مواقع مساكنهم الأفلان يدعم «رسميا» غريمه «الأرندي» ويدعو مناضليه للعمل على إنجاحه توزيع 89 مسكنا عموميا إيجاريا و53 مقرر استفادة من أراض بغرداية إجراءات أمنية خاصة لتأمين الانتخابات مناضلون من «الأفلان» يرفضون تحويل الحزب إلى لجنة مساندة ورود اسم نجل وزير الداخلية السابق يزيد زرهوني في قضية فساد شرفي ينتقد تصرفات بعض أفراد الجالية الرافضين للمسار الانتخابي الآلاف من العمال في مسيرة استعراضية بتيزي وزو المترشحون الخمسة يحبسون أنفاسهم قبل موعد الإعلان عن النتائج الجزائريون يكتنزون أزيد من 200 ألف مليار سنتيم في بيوتهم الجزائريون يحتفلون بذكرى 11 ديسمبر خارج الإطار الرسمي الحكومة تُفرج عن شروط وكيفيات إدماج عمال عقود ما قبل التشغيل ارتفاع طفيف في ضرائب ورسوم السيارات والأجهزة الإلكترومنزلية قمتان ناريتان في الدور 32 وبداية سهلة للمتوج السابق بالكأس بن مسعود يعرض آفاق التعاون بين الجزائر والأمم المتحدة تراجع أسعار النفط بسبب مخاوف الحرب التجارية الجزائر في المرتبة الـ82 في مؤشر التنمية البشرية وزارة التجارة تعتزم إنشاء مناطق صناعية حدودية بالجنوب 500 شركة وطنية و16 وحدة عسكرية في معرض الإنتاج الوطني العدالة تصدر أحكامها في أكبر قضايا الفساد و«أرباب» الجزائر يكملون حياتهم بسجن الحراش 2000 عائلة بالعاصمة تستفيد من عملية الترحيل قريبا رفع عدد ممثلي مجلس البحث العلمي والتكنولوجيات إلى 53 عضوا تمكين الموظفين بعقود ما قبل التشغيل من شراء سنوات تقاعد كشف التكفل بالسياح الأجانب والمحليين للمشاركة في تنظيم حج 2020 المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو لفتح ملف تجريم الاستعمار وحل أحزاب الموالاة مسيرة الطلبة تُحرك الشارع وتستقطب المواطنين عشية الانتخابات الإبراهيمي.. بن بيتور وآخرون يدعون للتهدئة عشية الرئاسيات الخارجية السويسرية تؤكد عدم تلقيها طلبات من الجزائر لاسترجاع الأموال المهربة المحامون والطلبة في مسيرتين حاشدتين بتيزي وزو بن فليس يكسر الصمت الانتخابي وينتقد محاولات تشويه سمعته بوقادوم يؤكد أن البرلمان الأوروبي تجاوز حدوده بن سبعيني أحسن لاعب في الجولة 14 من البوندسليغا غياب آلية تنظيم سوق السيارات يرهن قطاع التركيب في 2020 مجلس المحاسبة أعدّ 936 تقرير خلال 2017 توسيع الكشف الطبي المدرسي ليشمل المدارس القرآنية تغييرات في المؤسسات المالية لمواجهة أزمة السيولة النقدية المركز الوطني للسجل التجاري يتوعد المخالفين بمنعهم من مزاولة النشاط عرقاب ينفي تأثر مداخيل الجزائر بتخفيض إنتاجها من البترول 9 بالمائة نسبة المؤسسات المصغرة المتوقفة أو الفاشلة

تحدوا سوء الأحوال الجوية وأبدوا تمسكا بمطالبهم

الجزائريون يصرون على إطلاق سراح موقوفي الحراك ويجددون رفضهم لقانون المحروقات


  15 نوفمبر 2019 - 16:35   قرئ 267 مرة   0 تعليق   الوطني
الجزائريون يصرون على إطلاق سراح موقوفي الحراك ويجددون رفضهم لقانون المحروقات

لم تمنع الأمطار الغزيرة المتساقطة على العاصمة والتقلبات الجوية التي عرفتها ولايات أخرى من الوطن، توافد الآلاف من المواطنين نحو الساحات العمومية والشوارع للمشاركة في مسيرة الجمعة التاسعة الثلاثين على التوالي للمطالبة بالتغيير الجذري للنظام السابق، حيث تجمع المحتجون منذ الصباح إيذانا بمسيرات كبيرة رافعين شعارات رافضة للانتخابات بوجود نفس الوجوه التي زورت الانتخابات السابقة، كما عرف الحراك الذي يوشك على دخول شهره التاسع هجوما على نواب البرلمان بعد المصداقة على قانوني المحروقات والمالية.

احتل الآلاف من الجزائريين الساحات العمومية والشوارع الكبرى قبل ساعات من انطلاق الحملة الانتخابية لاستحقاقات 12 ديسمبر المقبل، مطالبين بإلغائها ورحيل بقايا نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وبشعارات "ياحنا يانتوما ماراناش حابسين" و"قلنا ترحلو يعني ترحلو" ووسط انتشار أمني كثيف، على اللافتات المطالبة بالاستجابة الفورية لما خرجوا من أجله منذ 22 فيفري مجددا معبرين عن رفضهم للانتخابات الرئاسية تحت اشراف رموز النظام السابق، رافضين لأي اجراءات دون تنفيذ مطالب الحراك كاملة في مقدمتها رحيل رموز النظام السابق وإطلاق سراح موقوفي المسيرات ورفع الحصار على العاصمة كل جمعة.

سخط على المصادقة على قانون المالية والمحروقات

شهدت الجمعة 39 من الحراك الشعبي سخطا واسعا من الجزائريين ضد نواب البرلمان بسبب مصادقتهم على قانوني المحروقات والمالية، حيث رفع المحتجون لافتات ورددوا شعارات رافضة للقوانين خاصة قانون المحروقات على غرار "بعتو البلاد يا السراقين".

لا انتخابات تحت إشراف "العصابة"

تجددت الشعارات الرافضة للاستحقاق الانتخابي لتدوي عبر العديد من المدن الكبرى خاصة العاصمة، حيث ردد الآلاف من المحتجين الذين احتلوا الشوارع والساحات العمومية شعارات "ماكاش الخامسة يا بوتفليقة" في إشارة لرفض ترشح الوزير الأول الأسبق عبد المجيد تبون وهو الذي شغل منصب وزير منذ وصول بوتفليقة لسدة الحكم وكذا رموز النظام السابق على غرار الأمين العام بالنيابة للأرندي عز الدين ميهوبي ورئيس الحكومة الأسبق علي بن فليس، كما عادت شعارات ما قبل إعلان المجلس الدستوري عن استحالة اجراء انتخابات الـ 04 جويلية لترفع من جديد في مسيرات الجمعة الـ39 من الحراك الشعبي رافضة إجراء الانتخابات الرئاسية قبل رحيل باقي رموز النظام السابق المتورطين في فضيحة جمع اكثر من 5 ملايين استمارة لفائدة المترشح المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، حيث خرج الجزائريون بقوة للشارع في مسيرات مشابهة لتلك التي عرفتها مختلف الولايات قبل رحيل الرئيس السابق.

ارتفاع الأصوات المطالبة بإطلاق سراح موقوفي الحراك

رافع الجزائريون على ضرورة إطلاق سراح كل سجناء الرأي بعد الإفراج على 05 منهم من طرف محكمة باب الواد خاصة إطلاق سراح موقوفي الحراك وفي مقدمتهم المجاهد لخضر بورقعة الذي خضع لعملية جراحية، وطالبت المنظمة الوطنية للمجاهدين زغماتي بإتخاذ إجراءات لإطلاق سراحه، كما رفع المحتجون لافتات مطالبة بإطلاق سراح كريم طابو رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي قيد التأسيس الذي أودع الحبس المؤقت بقرار من محكمة سيدي محمد، والناشطين سمير بن العربي وفضيل بومالة رهن الحبس المؤقت، مطالبين برفع التضييق تنفيذا لوعود رئيس الدولة عبد القادر بن صالح.

مصالح الأمن تحافظ على تعزيزها الأمني

حافظت مصالح الأمن على الإجراءات الأمنية والانزال الكبير لرجال الشرطة بوسط العاصمة وعلى مداخلها من خلال مضاعفة الحواجز الأمنية وتعزيز قوات الشرطة من انتشارها بوسط العاصمة من خلال نشر سيارات وشاحنات وقوات مكافحة الشغب على طول شوارع ديدوش مراد إلى البريد المركزي خاصة شارع أودان.


أسامة س