شريط الاخبار
وزير الطاقة يدعو إلى تبني استراتيجية الطاقات المتجددة انتهاء آجال شراء قسيمات السيارت تخفيضات بين 5 و15 بالمائة لصيانة وبناء سفن جديدة مجمع «حسناوي» يطلق أكبر وحدة لتحويل الغرانيت والرخام بإفريقيا عامان حبسا ليوسفي و3 سنوات لغول و20 سنة ضد بوشوارب الديوان المهني للحبوب يتابع حركة المخازن رقميا الفاف تقرر اللجوء إلى جمعية عامة لحسم مصير البطولة 27 غريقا في البحر منذ بداية شهر جوان العدالة تضرب بيد من حديد المعتدين على الأطقم الطبية الوالي يؤكد استقرار الوضعية الوبائية ببومرداس نقابة ممارسي الصحة تطالب بإدراج «كوفيد 19» ضمن الأمراض المهنية بن زيان يبرمج لقاء رابعا مع رؤساء الجامعات لاتخاذ القرار النهائي «أفسيو» يدعو إلى إصلاح المنظومة البنكية لجنة الفتوى تدعو المواطنين لعدم الذبح في الشوارع والطرقات مؤسسة الترقية العقارية تكشف عن مواقع «أل بي بي» التي ستسلّم قريبا الديوان الوطني للحبوب يطلق نظام رقمي لتسيير المخزون الوطني الترخص لـ «فيليب موريس» لتسويق منتجات التبغ معدلة المخاطر «هواوي» ترفع إيراداتها بنسبة 13.1 بالمالئة بريد الجزائر يجمد عملية سحب أموال الأشخاص المعنويين خلال هذه الأيام الشركة الجزائرية للتأمينات “كات” تحقق رقم أعمال يفوق 24 مليار دج جراد يطلق أكبر مصنع لتحويل الرخام والغرانيت في إفريقيا تجنيد 1200 عامل في السلك الطبي للتكفل بمرضى كورونا في البليدة التوقيع على بروتوكول تفاهم بين جامعة تلمسان والمجمع السويسري الألماني»تيراسولا» حجز 138 ألف قرص مهلوس خلال 48 ساعة الأخيرة بعد تشديد إجراءات الحجر ولاية الجزائر تستأنف عملية الترحيل بعد 6 أشهر من تجميدها 13 فريقا في الميدان لكسر سلسلة العدوى بوباء «كورونا» الفاف تعلن اليوم عن تأجيل الموسم الكروي ! الجمعية الوطنية للصيادلة تحذر من إصابة مرضى الكبد الفيروسي بكورونا التوجه نحو فرض «حجر جزئي انتقائي» بولاية تيزي وزو لعور يرجع ارتفاع حالات كورونا إلى الإخلال بالإجراءات الوقاية بعد 14 جوان توقعات بارتفاع جنوني في أسعار الأضاحي العام الجاري الجزائر تبحث مع الأوروبيين سبل مكافحة شبكات تهريب «الحراقة» تعليمات برفع التحفظات عن مشاريع سكنات «أل بي بي» في أقرب وقت طلبة يرفضون «تموقع» التنظيمات على حسابهم والاستئناف يوم 23 أوت حركة جزئية في سلك الجمارك لمجابهة التهريب والجرائم الاقتصادية إجراءات مستعجلة للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي أساتذة الجنوب يطالبون بسكنات وظيفية ومخلّفات مالية للترقية استعادة احتياطات الذهب المصادرة وإدراجها ضمن الاحتياطي الوطني تعليمات بتسريع اعتماد 40 وحدة للإنتاج الصيدلاني ولاية سطيف تطلق أكبر صرح طبي للكشف عن كورونا

تحدوا سوء الأحوال الجوية وأبدوا تمسكا بمطالبهم

الجزائريون يصرون على إطلاق سراح موقوفي الحراك ويجددون رفضهم لقانون المحروقات


  15 نوفمبر 2019 - 16:35   قرئ 382 مرة   0 تعليق   الوطني
الجزائريون يصرون على إطلاق سراح موقوفي الحراك ويجددون رفضهم لقانون المحروقات

لم تمنع الأمطار الغزيرة المتساقطة على العاصمة والتقلبات الجوية التي عرفتها ولايات أخرى من الوطن، توافد الآلاف من المواطنين نحو الساحات العمومية والشوارع للمشاركة في مسيرة الجمعة التاسعة الثلاثين على التوالي للمطالبة بالتغيير الجذري للنظام السابق، حيث تجمع المحتجون منذ الصباح إيذانا بمسيرات كبيرة رافعين شعارات رافضة للانتخابات بوجود نفس الوجوه التي زورت الانتخابات السابقة، كما عرف الحراك الذي يوشك على دخول شهره التاسع هجوما على نواب البرلمان بعد المصداقة على قانوني المحروقات والمالية.

احتل الآلاف من الجزائريين الساحات العمومية والشوارع الكبرى قبل ساعات من انطلاق الحملة الانتخابية لاستحقاقات 12 ديسمبر المقبل، مطالبين بإلغائها ورحيل بقايا نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وبشعارات "ياحنا يانتوما ماراناش حابسين" و"قلنا ترحلو يعني ترحلو" ووسط انتشار أمني كثيف، على اللافتات المطالبة بالاستجابة الفورية لما خرجوا من أجله منذ 22 فيفري مجددا معبرين عن رفضهم للانتخابات الرئاسية تحت اشراف رموز النظام السابق، رافضين لأي اجراءات دون تنفيذ مطالب الحراك كاملة في مقدمتها رحيل رموز النظام السابق وإطلاق سراح موقوفي المسيرات ورفع الحصار على العاصمة كل جمعة.

سخط على المصادقة على قانون المالية والمحروقات

شهدت الجمعة 39 من الحراك الشعبي سخطا واسعا من الجزائريين ضد نواب البرلمان بسبب مصادقتهم على قانوني المحروقات والمالية، حيث رفع المحتجون لافتات ورددوا شعارات رافضة للقوانين خاصة قانون المحروقات على غرار "بعتو البلاد يا السراقين".

لا انتخابات تحت إشراف "العصابة"

تجددت الشعارات الرافضة للاستحقاق الانتخابي لتدوي عبر العديد من المدن الكبرى خاصة العاصمة، حيث ردد الآلاف من المحتجين الذين احتلوا الشوارع والساحات العمومية شعارات "ماكاش الخامسة يا بوتفليقة" في إشارة لرفض ترشح الوزير الأول الأسبق عبد المجيد تبون وهو الذي شغل منصب وزير منذ وصول بوتفليقة لسدة الحكم وكذا رموز النظام السابق على غرار الأمين العام بالنيابة للأرندي عز الدين ميهوبي ورئيس الحكومة الأسبق علي بن فليس، كما عادت شعارات ما قبل إعلان المجلس الدستوري عن استحالة اجراء انتخابات الـ 04 جويلية لترفع من جديد في مسيرات الجمعة الـ39 من الحراك الشعبي رافضة إجراء الانتخابات الرئاسية قبل رحيل باقي رموز النظام السابق المتورطين في فضيحة جمع اكثر من 5 ملايين استمارة لفائدة المترشح المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، حيث خرج الجزائريون بقوة للشارع في مسيرات مشابهة لتلك التي عرفتها مختلف الولايات قبل رحيل الرئيس السابق.

ارتفاع الأصوات المطالبة بإطلاق سراح موقوفي الحراك

رافع الجزائريون على ضرورة إطلاق سراح كل سجناء الرأي بعد الإفراج على 05 منهم من طرف محكمة باب الواد خاصة إطلاق سراح موقوفي الحراك وفي مقدمتهم المجاهد لخضر بورقعة الذي خضع لعملية جراحية، وطالبت المنظمة الوطنية للمجاهدين زغماتي بإتخاذ إجراءات لإطلاق سراحه، كما رفع المحتجون لافتات مطالبة بإطلاق سراح كريم طابو رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي قيد التأسيس الذي أودع الحبس المؤقت بقرار من محكمة سيدي محمد، والناشطين سمير بن العربي وفضيل بومالة رهن الحبس المؤقت، مطالبين برفع التضييق تنفيذا لوعود رئيس الدولة عبد القادر بن صالح.

مصالح الأمن تحافظ على تعزيزها الأمني

حافظت مصالح الأمن على الإجراءات الأمنية والانزال الكبير لرجال الشرطة بوسط العاصمة وعلى مداخلها من خلال مضاعفة الحواجز الأمنية وتعزيز قوات الشرطة من انتشارها بوسط العاصمة من خلال نشر سيارات وشاحنات وقوات مكافحة الشغب على طول شوارع ديدوش مراد إلى البريد المركزي خاصة شارع أودان.


أسامة س