شريط الاخبار
ارتفاع عمليات التصدير خلال نوفمبر الماضي تصدير الأنترنت نحو إفريقيا وتدفق عال لزبائن اتصالات الجزائر بداية من 2020 ممثلو التجار يطمئنون بتوفير السلع في أسواق الجملة والتجزئة طيلة الأسبوع 60 مليون أورو استثمارات «نوفورديسك» بالجزائر في مهبّ الريح سلال وأويحيى يواجهان السجن لـ20 عاما و أمر دولي بالقبض على بوشوارب تراجع فاتورة واردات المواد الغذائية بـ6.32 بالمائة 39 ألف جزائري يؤدون العمرة منذ انطلاق موسم1441 هـ حركة «حمس» تعلن مقاطعتها للاستحقاق الرئاسي غليان بالجامعات والطلبة يصعّدون اللهجة بوقفات احتجاجية يومية العمل على إنجاز القمر الصناعي «ألسات-3» وإطلاق «ألكوم سات-2» وزارة العدل تنفي سوء معاملة المساجين وتفنّد تعذيب شمس الدين لعلامي الأموال التي نهبتها «العصابة» كان بالإمكان إعادة بناء الجزائر بها! قايد صالح يتهم «العصابة» بالعمالة ويشيد بدور العدالة في محاسبة «الفاسدين» الجزائر تفاوض الحكومة السعودية لرفع عدد الحجاج الجزائريين أساتذة الإبتدائي يرفضون ردود الوصاية ويتمسكون بمقاطعة الاختبارات بن سبعيني يقهر بايرن ميونيخ ويتشبث بصدارة البوندسليغا التماس ستة أشهر حبسا نافذا لمواطن حمل لافتة مقاطعة الانتخابات بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة

هاجم دعاة المراحل الانتقالية والمجالس التأسيسية وأكد أن الانتخابات هي الحل

بن فليس يغازل «الأفلان» ويشيد بمرافقة الجيش للحراك ومنع التدخل الأجنبي


  18 نوفمبر 2019 - 20:36   قرئ 359 مرة   0 تعليق   الوطني
بن فليس يغازل «الأفلان» ويشيد بمرافقة الجيش للحراك ومنع التدخل الأجنبي

غازل المترشح للرئاسيات علي بن فليس مناضلي جبهة التحرير الوطني، من أجل مساندته خلال استحقاقات 12 ديسمبر المقبل، قائلا إنه يملك العديد من المساندين له في الحزب العتيد، من الذين دعموا ترشحه بحكم قيادته له قبل تكسيره من قبل «العصابة»، مشددا على أنه يملك كفاءات شابة على قدر كبير من المسؤولية، تم تهميشها، كما أشاد بدور الجيش الوطني الشعبي في مرافقة الحراك الشعبي قائلا إنه زاد من تلاحم الشعب مع جيشه ومنع أي تدخل أجنبي.

 

 قال بن فليس خلال اليوم الثاني من حملته الانتخابية بسوق أهراس وقالمة، إن مرافقة الجيش للحراك دون تسجيل أي تجاوزات ولا خسائر مؤشر قوي على مدى قوة الجيش ومختلف المصالح الأمنية، إذ لا دولة بإمكانها اليوم التجرؤ على الجزائر بفضل قوة جيشها ومؤسساتها الأمنية، مضيفا أن تمسك قيادته بالحل الدستوري يجب أن يكون قدوة لباقي المؤسسات. وهاجم رئيس حزب طلائع الحريات ضمنيا دعاة المراحل الانتقالية والمجالس التأسيسية، قائلا أنه يجب عدم طلب الرئاسة أو المناصب بمرسوم، وعلى الباحثين على خدمة الجزائر الترشح وطلب التزكية من الشعب، مشددا على ضرورة احترام المشاركين والمقاطعين للانتخابات على حد سواء، لأنه حق مرتبط بالمواطنة، قائلا إنه يجب أن لا تبقى الجزائر دون رئيس يتولى مهامه كاملة، ولا طريق للخروج من الأزمة أفضل من الانتخابات، مطالبا الرافضين لإجراء الرئاسيات بتقديم بدائل لمواصلة الثورة الشعبية لتمكين الشعب من سيادته.

وحذر بن فليس من الأزمات التي تعيشها الجزائر على كل الأصعدة، في مقدمتها الأزمة السياسية، قائلا إنه حذر منها منذ 2004 لأن الجزائر أريد بها شرا، مشيرا إلى أنه ترشح في 2004 رغم يقينه بتزوير الانتخابات لقول كلمة حق وتقديم شهادة، رغم سيطرة بوتفليقة على كل مفاصل الدولة. وفي حديثه عن برنامجه الانتخابي، وعد علي بن فليس بحماية المال العام للشعب، بوضع رقابة على كل المستويات، وتحرير مجلس المحاسبة، مشددا على أنه عندما يتعلق الأمر بالمال العام فيجب أن تكون هناك رقابة على كل المستويات، بوضع رقابة قبلية بمراقب مالي، وبعدية بمجلس المحاسبة، ووضع أمين عام على الصندوق، يكون صادقا وأمينا، مشيرا إلى أنه يمكن اللجوء للاستدانة الخارجية في حال إنجاز مشاريع كبرى تعود بالفائدة على الشعب، عكس ما كان في فترة الرئيس السابق الذي عرفت فترته سوء تسيير كارثي.

كما تحدث بن فليس عن العدالة، التي وعد بتحريرها داخليا وخارجيا، والتأسيس لقضاء نظيف، كما يرغب به الشعب الجزائري، لمكافحة الفساد، مشددا على أنه لا سلطة لرئيس الجمهورية أو رئيس الحكومة على القضاء في برنامجه الانتخابي، وأن تحريك الدعوى العمومية سيتم تلقائيا، مشددا على ضرورة إلغاء الامتياز في التقاضي، إذ سيكون للمسؤول حساب أشد بسبب حيازته ثقة الشعب والمسؤولية، متعهدا بإعطاء الأسبقية في السياسة للشرعية وتعديل الدستور كأول خطوة، ثم الإعداد لقوانين تضمن الحماية للأحزاب السياسية والمعارضين، بعد أن تم تحطيمها عن طريق عدالة الليل، كما وعد بتعديل قانون الأحزاب لضمان حمايتها ومنحها القدرات وتعديل قانون الانتخابات بمشاورات مع كل الطبقة السياسية، يشرف عليها رئيس الجمهورية.

ورافع بن فليس على ضرورة الاعتناء بالجانب الاجتماعي في البلاد، خاصة فئة ذوي الاحتياجات الخاصة وعمال النظافة، كما تحدث بن فليس عن العشرية السوداء، وخص الذين حملوا السلاح وأصبحوا مقاومين ولم يناموا في منازلهم، داعيا إلى عدم نكران تضحياتهم، في إشارة إلى معطوبي الجيش، مؤكدا ضرورة لقائهم والاستجابة لمطالبهم المشروعة، قائلا إن الشعب الجزائري إذا وجد الآذان المصغية لبكائه وأفراحه يسير أينما تريد.

مبعوث المحور اليومي إلى سوق اهراس وقالمة: أسامة سبع