شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

الوزارة تستدعي ممثلي التنسيقية لدراسة انشغالاتهم

أساتذة الابتدائي يقاطعون اختبارات الفصل الأول ويتمسكون بالإضراب


  01 ديسمبر 2019 - 19:04   قرئ 455 مرة   0 تعليق   الوطني
أساتذة الابتدائي يقاطعون اختبارات الفصل الأول ويتمسكون بالإضراب

في سابقة خطيرة، تعد الأولى من نوعها في قطاع التربية، قاطع أساتذة التعليم الإبتدائي اختبارات الفصل الأول، وأصروا على مواصلة الإضراب المتجدد لمدة ثلاثة أيام كل أسبوع، وتنظيم وقفات احتجاجية أمام مقر ملحقة الوزارة بالرويسو، وفي المقابل سارعت وزارة التربية إلى استدعاء ممثلي الأساتذة المضربين لإعادة دراسة انشغالاتهم المهنية التي كانت سببا في اشتعال شرارة الاحتجاجات، لا سيما ما تعلق بتقليص الحجم الساعي، واستحداث مناصب بيداغوجية إضافية على غرار أستاذ المواد العلمية، والمواد الأدبية، وأستاذ التربية البدنية، وإعفاء الأساتذة من حراسة التلاميذ خارج الأقسام.

أكد ممثل تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي، أمس، في حديثه لـ»المحور اليومي» أن الإضراب المتجدد سيستمر إلى غاية تلبية كل المطالب المهنية والاجتماعية، موضحا أن الوزارة رفضت تجسيد أهم المطالب البيداغوجية خلال الاجتماع الأخير مع ممثلي الوزارة، لا سيما استحالة تعيين أساتذة مختصين كأساتذة المواد العلمية وأساتذة المواد الأدبية وأساتذة التربية البدنية، مضيفة أن الحراسة والمطعم يعتبران ضمن النشاطات التربوية، وفيما يخص ساعات الدعم اعتبرتها الوزارة بأنها اختيارية أما النشاطات اللاصفية فهي ليست إجبارية، وفيما يخص حق التعويض لساعات الدعم، أكدت الوزارة أن الوزير سيراسل المديريات لجميع الأطوار من أجل تقسيم حصص مالية بين أقسام الامتحانات النهائية للأطوار الثلاثة. وأضاف المتحدث أن الوزارة رفضت مطلب توحيد التصنيف، وأن تطبيق المرسوم الرئاسي 14 /266  لا يطبق إلا بعد صدور مرسوم تنفيذي، والأثر الرجعي سيحدده ذات المرسوم، وفيما يخص مطلب إعفاء الأساتذة من كتابة المذكرات، أعلنت الوزارة عن تكليف مؤسسة مختصة لإعداد مذكرة نموذجية ستوضع في الأرضية الرقمية للوزارة، تتضمن ثلاثة نسخ لكل درس، مع حرية التعديل على أن يقوم الأستاذ بالتعديل حسب خصوصيات المتعلم، كما لا يفرض كتابة المذكرة بخط اليد تاركة الحرية للأستاذ. ومن جهته، اعتبر رئيس النقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الإبتدائي، محمد حميدات، أمس، في حديثه لـ»المحور اليومي»، أن مقاطعة أساتذة التعليم الإبتدائي للاختبارات تعدّ صارخ في حق التلاميذ، مضيفا أن مطالب التنسيقية التي كانت محور نقاش ممثليهم وممثلين عن وزارة التربية، لطالما ناضلت من أجلها خاصة ما يتعلق بإعادة ترقية أستاذ التعليم الابتدائي إلى الصنف 12 لتمكينه من أداء واجبه وإعادة الاعتبار لمستواه وشهادته الجامعية، ومتابعة ما نتج عن دراسة اختلالات القانون الخاص منذ 2015،  وتحقيق العدالة والإنصاف لجميع الرتب والأسلاك في التصنيف والترقية مع المطالبة بالإفراج عنه في أقرب وقت، داعية إعادة النظر جذريا في الحجم الساعي لأساتذة التعليم الابتدائي لتمكين الأستاذ من التحضير الجيد والتكوين لرفع مستوى التلاميذ مع تثمين منحة الساعات الإضافية لإعطاء أهمية كبيرة للدعم داخل المدرسة، مع إعادة النظر في هيكلة التعليم الابتدائي نظرا لخصوصيته.

كما حذّرت جمعية أولياء التلاميذ من بعض من وصفتهم بـ»بالأطراف المجهولة الذين يستعينون بمواقع التواصل الاجتماعي من أجل الزج بهم في صراعات سياسوية يائسة»، منبهة الأولياء كذلك مما يحاك ضد أبنائهم من «مكائد تؤدي إلى إلحاق الضرر بالتلاميذ وبمستواهم التعليمي، كما ناشدت الجمعية أولياء التلاميذ بضرورة مرافقة أبنائهم في هذه المرحلة المهمة من حياتهم وتنبيههم لما يحاك ضدهم من مكائد ومناورات تستهدف الزج بالمدرسة الجزائرية في صراعات تؤدي الى إلحاق الضرر بالتلاميذ وبمستواهم التعليمي، وأكدت الجمعية في هذا الاطار حرصها على حماية أبناء الشعب ومرافقتهم في دراستهم، مجددة ثقتها في وعي الاسرة التربوية لإفشال مثل هذه المناورات وكذا الاضرابات غير المبررة التي تنظم كل يوم اثنين، والتي تهدف -حسب ما جاء في بيان الجمعية- إلى المساس باستقرار المدرسة الجزائرية ومنعها من أداء رسالتها المقدسة.

نبيل شعبان