شريط الاخبار
03 آلاف جرعة إضافية من لقاح الإنفلونزا في العاصمة تبون يوسّع مشاوراته حول الوضع العام للبلاد والدستور للشخصيات التاريخية شنڤريحة يتعهد ببقاء الجيش محافظا على وحدة الشعب مجلس الوزراء يدرس إنعاش النشاطات القطاعية في التجارة والفلاحة والمؤسسات الناشئة 5400 عامل بمجمع «حداد» يحتجون ويهددون بالتصعيد بلحيمر يعيّن نور الدين خلاصي والعربي ونوغي مستشارين له الإطاحة بشبكة سرقة السيارات الفخمة في العاصمة المحامون يحتجون على الضريبة المقررة ويقاطعون العمل القضائي واجعوط يعيد النقابات إلى طاولة الحوار ويتعهد بإصلاحات شاملة وزارة الصناعة تنفي اعتماد المتعامل «قلوفيز» ممثلا لشركة «كيا الجزائر» خبراء يؤكدون استحالة دمج أصحاب عقود ما قبل التشغيل دون العودة للتقاعد النسبي مصر تدرس دعوة الجزائر للانضمام إلى اتفاقية أغادير المجمّع العمومي للنسيج يعتزم إنتاج 12 مليون سروال جينز انطلاق الصالون الدولي للسياحة والأسفار يوم 26 فيفري ارتفاع أسعار النفط إلى 64.22 دولارا للبرميل توفير 3 آلاف منصب شغل خلال ملتقى التكوين والتشغيل إطلاق حملة فحص سرطان القولون والمستقيم ببجاية مكتتبو «عدل2» بتيبازة يطالبون باستلام مساكنهم المساعدون والمشرفون التربويون يهددون بشنّ حركات احتجاجية تعليق برنامج العمليات الجراحية لنقص الأطباء الأخصائيين إيداع مدير الثقافة لولاية المسيلة الحبس المؤقت تبون يشارك في الندوة الدولية حول ليبيا بألمانيا يوم 19 جانفي الجيش يستعرض جاهزيته لمواجهة أي طارئ على الحدود مع ليبيا الرئيس تبون سيدشن المسجد الأعظم قبل رمضان المقبل الطلبة يطالبون بالقطيعة مع ممارسات النظام السابق وفتح ملفات الفساد مجددا لجنة الخبراء سترفع اقتراحات تعديل الدستور خلال شهرين تبون يرفع وتيرة المشاورات وجيلالي سفيان أول رئيس حزب يستقبله 31 مارس آخر أجل لإيداع ملفات الحركة التنقلية في قطاع التربية الجزائر تطرح مناقصة لشراء 50 ألف طن من الذرة والشعير والصويا بطاقيـــــــة وطنيــــــة لإحصــــــاء أثريــــــاء الجزائــــــر توقيف ثلاثة أشخاص بتهمة الإشادة بـ«داعش» والتجنيد عبر مواقع التواصل استئناف الأحكام القضائية لموقوفي الراية الأمازيغية إنهاء مهام مدير الثقافة بالمسيلة ومقاضاته تبون يأمر جراد بإعداد قانون يجرّم التصريحات العنصرية والجهوية وخطابات الكراهية تبون يستقبل رئيس حكومة الإصلاحات مولود حمروش عمال مجمع «حداد» للأشغال العمومية يحتجون الجزائر تبحث عن وقف دائم لإطلاق النار في ليبيا قيادة الجيش تتابع تطورات الأوضاع الأمنية في ليبيا بحذر تواصل جلسات الاستئناف في أحكام موقوفي الحراك بالعاصمة تأكيد تسجيلات المترشحين الأحرار لـ«الباك» و«البيام» ابتداء من الغد

بعد أن شهدت سواحل الوطن حتى أكتوبر الماضي موجة هجرة

سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا


  04 ديسمبر 2019 - 19:46   قرئ 366 مرة   0 تعليق   الوطني
سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا

 كَبح سوء الأحوال الجوية خلال الفترة القليلة الماضية، تدفق قوارب «الحراقة» الجزائريين على أوروبا انطلاقا من سواحل الوطن، حيث سُجل تراجع معتبر جدا لهذه الظاهرة، في هذه الأيام، باستثناء محاولات تعد على أصابع اليد خلال نوفمبر المنقضي.

قلصت شبكات نقل «الحراقة» الجزائريين من سواحل الوطن نحو أوروبا نشاطها خلال الفترة الأخيرة، بسبب تدهور الأحوال الجوية، وخطر ركوب قوارب الموت في ظل الظروف الحالية، بعد أن كانت هذه الظاهرة قد عرفت تراجعا مع بداية الحراك الشعبي شهر فيفري الماضي، وعودتها بقوة حتى نهاية سبتمبر والأيام الأولى من أكتوبر، وسجلت في هذا الصدد قوات حرس السواحل التابعة لوزارة الدفاع الوطني عددا قليلا جدا من محاولات الإبحار انطلاقا من سواحل البلاد في اتجاه أوروبا، والتي تم إحباطها، حيث قدرت حسب بيانات وزارة الدفاع الوطني بنحو خمس محاولات فقط في نوفمبر المنقضي، وكذلك الأمر بالنسبة لعدد الموقوفين الذي لم يكن كبيرا بدوره، عكس الفترة السابقة التي عرفت فيها الشواطئ الشرقية والغربية وبدرجة أقل الوسطى، انطلاق عدد كبير من الرحلات، منها التي نجح أصحابها في بلوغ الضفة الأخرى من المتوسط، في حين تم إحباط أخرى في عرض البحر، مع تسجيل عمليات إنقاذ «حراقة» من مختلف الفئات، في حين لم يسعف الحظ آخرين لا في بلوغ أوروبا ولا في التوقيف، بل قذفت أمواج البحر بجثثهم للشاطئ، فيما لا يزال آخرون مفقودين، وانتشلت في هذا الصدد وحدات البحث والإنقاذ التابعة للقوات البحرية جثث 12 «حراقا» خلال شهر سبتمبر لوحده، وتمكنت من إنقاذ 142 مهاجر غير شرعي من الموت في عرض البحر، مثلما كشفت عنه الحصيلة العملياتية للجيش الوطني الشعبي، في الفترة السالف ذكرها، في حين أحبط حراس السواحل والدرك الوطني محاولات هجرة 720 شخص نحو السواحل الأوروبية.

وحاولت شبكات تهريب «الحراقة» من سواحل الجزائر نحو شواطئ أوروبا تغيير محطات انطلاق «رحلات الموت»، خلال موسم الصيف، للإفلات من الرقابة والتوقيف، بتوجهها لشواطئ غير معروفة رغم بعدها وخطورتها.

يُشار إلى أن الحكومة كَلفت أربعة أجهزة أمنية تابعة لثلاث دوائر وزارية، بالتنسيق في مجال المراقبة البرية للسواحل، لمحاصرة ظاهرة الهجرة غير الشرعية والتهريب بما في ذلك المخدرات، ويتعلق الأمر بالمصلحة الوطنية لحرس السواحل ومصالح الدرك الوطني التابعتين لوزارة الدفاع الوطني، والمديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة للجمارك، التابعتين لوزارتي الداخلية والمالية على التوالي.

زين الدين زديغة