شريط الاخبار
6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020 عمار بخوش مديرا عاما جديدا للتلفزيون العمومي فرنسا تشيد بالدور المحوري للجزائر وتتبنى مقاربتها في حل الأزمة الليبية اجتماع وزراي مشترك لدراسة ظاهرة مجازر الطرقات جراد يأمر وزير السكن بإنشاء لجنة خاصة لمراقبة البنايات النخبة ترافع من أجل حرية العدالة والإعلام في المسيرة الـ48 حركة واسعة في سلك الولاة ورؤساء الدوائر قريبا أساتذة الابتدائي يهددون بشن إضراب مفتوح بداية من الغد نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص

سقطا بـ«القاضية» حينما لم يُحصّلا أكثر من 07 بالمائة من أصوات الناخبين

الانتخابات الرئاسية تكشف الحجم الشعبي الحقيقي لحزبي «الأرندي» و«الأفلان»


  14 ديسمبر 2019 - 17:45   قرئ 236 مرة   0 تعليق   الوطني
الانتخابات الرئاسية تكشف الحجم الشعبي الحقيقي لحزبي «الأرندي» و«الأفلان»

أسقط المشاركون في انتخابات 12 ديسمبر أحزاب «الموالاة» سابقا بالضربة القاضية من خلال تحصل «الأرندي» ومسانده «الافلان»، على نسبة تصويت لم تتجاوز الـ7 بالمائة ما يؤشر على توجيه «العتيد» وحزب «الغدارة» نحو المتحف استجابة للمطالب المتجددة للمتظاهرين كل جمعة بحل الأحزاب المشاركة في «الازمة» التي خلقتها العصابة.
كشفت نتائج الانتخابات الرئاسية عن الحجم الحقيقي لأحزاب الأفلان و»الارندي» في الساحة السياسية ومدى التزوير و»الشكارة» اللذين كانت تنصبهما «تلقائيا» في صدارة الأحزاب في كل الاستحقاقات الرئاسية، حيث كشفت النتائج الأولية لرئيس اللجنة الوطنية المستقلة لانتخابات محمد شرفي أن المترشح عز الدين ميهوبي تحصل على مجموع 617.735 صوت بنسبة 7.26 بالمائة من مجموع عدد المصوتين، وهو ما يؤكد «عقاب» المنتخبين لهذه الأحزاب التي كانت أداة في يد النظام السابق للحصول على الأغلبية بمختلف المجالس من البرلمانية للبلدية، فرغم «هيكلة» الأرندي بأغلب بلديات الوطن وامتلاكه لمناضلين وكذا دعم الأفلان لمن اسماه مرشح «القطب الوطني»، إذ وجهت قيادة حزب جبهة التحرير الوطني «رصاصة الرحمة» للحزب العتيد  حينما ساند المرشّح عز الدين ميهوبي اعتقادا منه أنه «مرشح السلطة» في الوقت بدل الضائع بعد «تخبط» واحتيار بين مساندة «الغريم» أو دعمها لعضو اللجنة المركزية عبد المجيد تبّون.
وسارعت قيادة «العتيد» إلى مباركة المنصب، حيث قدم الحزب تهانيه وتبريكاته إلى رئيس الجمهورية المنتخب عبد المجيد تبون، وتمنى له كل التوفيق والسداد في مهامه على رأس الدولة، وقال المكلف بالإعلام في الحزب محمد عماري إن النسبة التي تحصل عليها تبون والتي فاقت 58 بالمائة تؤكد حجم الثقة والتأييد الذي يحظى به الرجل عند الجزائريين، وهنأ عماري، باسم أعضاء المكتب السياسي وإطارات ومناضلي الحزب، الشعب الجزائري على حسه الوطني العالي ووعيه الكبير في هذه الظروف الحساسة، حيث جرت الانتخابات في هدوء تام، باستثناء بعض الأحداث المعزولة التي لا تشرف مرتكبيها. وجدد الناطق باسم الأفلان الثناء والإشادة بجهود الجيش الوطني الشعبي وكافة أسلاك الأمن لما يقدمونه من تضحيات جبارة لتأمين البلاد والعباد وفاء بالعهد الذي قطعه المجاهد الفريق أحمد قايد صالح.
وتشير هذه المعطيات إلى أن «الافلان» والارندي» وحتى باقي أحزاب «السلطة» تتجه بخطى ثابتة نحو «الزوال» عقابا من طرف الشعب الذي دعا منذ الإطاحة بنظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة بحلها، خاصة في حال حل الرئيس الجديد عبد المجيد تبون للمجالس وإجراء الانتخابات التشريعية والمحلية القادمة.

أسامة سبع