شريط الاخبار
دعوة لإنشاء هيئة متخصصة لتسيير وتنظيم توزيع العقار الصناعي وزارة التجارة تؤكد عودة الحركية التجارية في الساحة الاقتصادية الطلبة يحيون الذكرى الأولى لحراكهم بالجامعة المركزية الجزائر تنتج أقل من 10 بالمائة من حاجاتها من الأحذية الأمن والحماية المدنية يكثّفان عمليات التوعية الوقائية من «كورونا» أزيد من 8500 محبوس مترشح للامتحانات النهائية 25 ألف مليار سنتيم من ميزانية ولاية تيزي وزو غير مستهلكة أساتذة الابتدائي يحتجون أمام مقر ملحقة الوزارة بالرويسو تهكّم وسخرية على فايسبوك بعد تسجيل أول إصابة بـ»كورونا» في الجزائر وزارة الصحة تطمئن وتشدّد الإجراءات عبر المطارات والموانئ تأجيل محاكمة وزراء ورجال أعمال في ملف تركيب السيارات إلى الفاتح مارس ملامح وساطة جزائرية لرأب الصدع الخليجي التطبيع مع الكيان يسقط إمبراطورية بيراف 1200 عامل بمصنع «رونو» مهدد بالبطالة بعد توقّف سلاسل التركيب 5 أعضاء من جمعية «راج» أمام قاضي محكمة سيدي امحمد اليوم توزيع سبعة آلاف مسكن اجتماعي بالعاصمة خلال 2020 إجراءات احترازية بقواعد الحياة في الجنوب وارتداء الأقنعة إجباري لتفادي انتقال العدوى «أنباف» تشلّ المؤسسات التربوية بإضراب وطني أساطير أرسنال تطالب بالتعاقد مع بن رحمة صناعة النسيج والجلود تغطي 12 بالمائة فقط من حاجيات السوق الوطنية «أوريدو» تؤكد استعدادها لاستحداث مناصب شغل واجعوط يدعو النقابات لانتهاج أسلوب الحوار والابتعاد عن الإضرابات إضراب عمال «تونيك» يتواصل والإدارة تعد بالتسوية بيع قسيمة السيارات من 1 إلى 31 مارس تكتل اقتصادي جديد ولجنة وطنية للإنشاء والمتابعة والتطوير رزيق يهدد بشطب التجار غير المسجلين في السجل التجاري الإلكتروني الحكومة تؤكد عزمها على حماية القدرة الشرائية للمواطنين النطق بالحكم في حكم رياض بمحكمة المدية اليوم أطراف معادية لا يعجبها شروع الجزائر في مسار بناء الجمهورية استئناف عملية الترحيل في مرحلتها الـ25 قبل شهر رمضان صيغة سكنية جديدة بمليون وحدة لسكان الهضاب والجنوب حرب بيانات في «الأرندي» وصديق شهاب يتهم ميهوبي بـ»جمع شتات العصابة» إعادة محاكمة سلال وأويحيى في ملف تركيب السيارات اليوم الملف الثاني لـ»البوشي» أمام القضاء اليوم لويزة حنون تترأس اجتماعا لمكتب حزب العمال النخبة تسترجع مكانتها بعد 20 سنة من تغييب الجامعيين وزير المؤسسات الناشئة يجتمع بمديري تطبيقات النقل تبون يؤكد التوافق الجزائري - القطري حول مختلف القضايا بلحيمر يكشف عن إعادة تمويل صندوق دعم تكوين الصحافيين شنڤريحة يبحث مع مسؤولين إماراتيين تطوير العلاقات البينية

حمّلوا المتصرف الإداري المعيّن مسؤولية حرمانهم من أجور07 أشهر

5400 عامل بمجمع «حداد» يحتجون ويهددون بالتصعيد


  15 جانفي 2020 - 18:49   قرئ 2219 مرة   0 تعليق   الوطني
5400 عامل بمجمع «حداد» يحتجون ويهددون بالتصعيد

راسلوا تبون وأودعوا شكوى لدى محكمة سيدي امحمد

انتفض، أمس، العشرات من عمال مؤسسة أشغال الطرقات والري والبناء التابعة لرجل الأعمال علي حداد الموجود حاليا بالسجن، بعد حرمانهم من أجورهم لمدة 7 أشهر رغم تعيين متصرف إداري على رأس المجمّع، حيث من المفروض أن يجد حلولا لتسوية الوضعية المالية للعمال إلا أن الوضع لم يتغير، الأمر الذي دفع المتضررين إلى تحميل هذا الأخير مسؤولية عدم صبّ أجورهم المتأخرة ويطالبون برحيله العاجل.

7 أشهر كاملة حرم فيها عمال مجمع رجل الأعمال السابق علي حداد الذي يقبع حاليا بسجن الحراش، من أجورهم دون أي التفاتة جدية من قبل السلطات المعنية، وهو ما جعلهم ينتفضون أكثر من مرة قرب مؤسسات عملهم ثم أمام المقرات والهيئات الرسمية، عبر عدة ولايات من الوطن، لينتهي بهم المطاف أمس بالاحتجاج أمام محكمة سيدي امحمد عبان رمضان بالعاصمة، رافضين ما يحدث في حقهم، فلا المتصرف الإداري الذي تم تعيينه أخرجهم من الأزمة ولا الشكوى المقدمة على مستوى المحكمة جاءت بنتيجة، حيث يروي عديد المحتجين الذين وجدناهم أمس بالمكان، أنّ الأمور كلها سارت عكس التوقعات، ففي الوقت الذي استفاد عمال باقي المجمعات التابعين لكل من محي الدين طحكوت وكونيناف من أجورهم مباشرة بعد تعيين المتصرف الإداري، كانت الأمور مغايرة بمجمع حداد، حيث حرم 5400 عامل من أجورهم طيلة 7 أشهر دون تقديم أي مبررات»، إلى جانب ذلك أيضا تم تجميد معظم المشاريع التابعة لهذا المجمع وهو ما يهدد هؤلاء بالبطالة، وتجميد عقودهم، احتجاج العمال أمس بالقرب من المحكمة جاء بعد يوم من خروج مئات من عمال مؤسسة أشغال الطرقات والري والبناء (ETRHB) المملوكة لعلي حداد إلى الشارع، في تجمع أمام مقر ولاية تيزي.

وغير بعيد عن ذلك، راسل العمال المتضررون من الوضعية الحالية رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون من أجل التدخل وإيجاد حل للوضعية أمام تأزم الوضع، وكان أيضا من بين المطالب إنهاء مهام المتصرف الإداري المعين حاليا بالنظر إلى أن وجودهم من عدمه لا يشكل فرقا، حيث راح البعض متسائلا عن السبب وراء تعيين متصرف إداري دون اتخاذ قرارات لازمة. وأمام غياب كل الحلول من طرف السلطات المعنية، هدّد العمال بالتصعيد في القريب العاجل.

أمينة صحراوي