شريط الاخبار
دعوة لإنشاء هيئة متخصصة لتسيير وتنظيم توزيع العقار الصناعي وزارة التجارة تؤكد عودة الحركية التجارية في الساحة الاقتصادية الطلبة يحيون الذكرى الأولى لحراكهم بالجامعة المركزية الجزائر تنتج أقل من 10 بالمائة من حاجاتها من الأحذية الأمن والحماية المدنية يكثّفان عمليات التوعية الوقائية من «كورونا» أزيد من 8500 محبوس مترشح للامتحانات النهائية 25 ألف مليار سنتيم من ميزانية ولاية تيزي وزو غير مستهلكة أساتذة الابتدائي يحتجون أمام مقر ملحقة الوزارة بالرويسو تهكّم وسخرية على فايسبوك بعد تسجيل أول إصابة بـ»كورونا» في الجزائر وزارة الصحة تطمئن وتشدّد الإجراءات عبر المطارات والموانئ تأجيل محاكمة وزراء ورجال أعمال في ملف تركيب السيارات إلى الفاتح مارس ملامح وساطة جزائرية لرأب الصدع الخليجي التطبيع مع الكيان يسقط إمبراطورية بيراف 1200 عامل بمصنع «رونو» مهدد بالبطالة بعد توقّف سلاسل التركيب 5 أعضاء من جمعية «راج» أمام قاضي محكمة سيدي امحمد اليوم توزيع سبعة آلاف مسكن اجتماعي بالعاصمة خلال 2020 إجراءات احترازية بقواعد الحياة في الجنوب وارتداء الأقنعة إجباري لتفادي انتقال العدوى «أنباف» تشلّ المؤسسات التربوية بإضراب وطني أساطير أرسنال تطالب بالتعاقد مع بن رحمة صناعة النسيج والجلود تغطي 12 بالمائة فقط من حاجيات السوق الوطنية «أوريدو» تؤكد استعدادها لاستحداث مناصب شغل واجعوط يدعو النقابات لانتهاج أسلوب الحوار والابتعاد عن الإضرابات إضراب عمال «تونيك» يتواصل والإدارة تعد بالتسوية بيع قسيمة السيارات من 1 إلى 31 مارس تكتل اقتصادي جديد ولجنة وطنية للإنشاء والمتابعة والتطوير رزيق يهدد بشطب التجار غير المسجلين في السجل التجاري الإلكتروني الحكومة تؤكد عزمها على حماية القدرة الشرائية للمواطنين النطق بالحكم في حكم رياض بمحكمة المدية اليوم أطراف معادية لا يعجبها شروع الجزائر في مسار بناء الجمهورية استئناف عملية الترحيل في مرحلتها الـ25 قبل شهر رمضان صيغة سكنية جديدة بمليون وحدة لسكان الهضاب والجنوب حرب بيانات في «الأرندي» وصديق شهاب يتهم ميهوبي بـ»جمع شتات العصابة» إعادة محاكمة سلال وأويحيى في ملف تركيب السيارات اليوم الملف الثاني لـ»البوشي» أمام القضاء اليوم لويزة حنون تترأس اجتماعا لمكتب حزب العمال النخبة تسترجع مكانتها بعد 20 سنة من تغييب الجامعيين وزير المؤسسات الناشئة يجتمع بمديري تطبيقات النقل تبون يؤكد التوافق الجزائري - القطري حول مختلف القضايا بلحيمر يكشف عن إعادة تمويل صندوق دعم تكوين الصحافيين شنڤريحة يبحث مع مسؤولين إماراتيين تطوير العلاقات البينية

عبر عن قناعته بإعادة النظر في الموضوع

ماكرون يعيد ملف الذاكرة مع الجزائر للواجهة


  24 جانفي 2020 - 16:35   قرئ 302 مرة   0 تعليق   الوطني
ماكرون يعيد ملف الذاكرة مع الجزائر للواجهة

أعاد الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، أمس، ملف الذاكرة مع الجزائر إلى الواجهة، عقب اللقاء الذي جمع ماكرون بالرئيس تبون، على هامش قمة برلين، والزيارة التي قام بها وزير خارجيته، جون ايف لودريان، إلى الجزائر، التي ناقش فيها هذا الملف مع المسؤولين الجزائريين.

تَحدث الرئيس الفرنسي، أول أمس، عن قناعته بضرورة إعادة النظر في ملف الذاكرة مع الجزائر، وأوضح في مقابلة أجراها مع "لوفيغارو" الفرنسية، أنه مقتنع، بأن هذا الملف سيضع حدا لصراع الذاكرة بين الجزائر وفرنسا، رغم صعوبة الأمر بالنسبة لهذه الأخيرة، وتأتي تصريحات ماكرون، بعد اللقاء الذي جمعه بالرئيس الجزائري، الأحد الماضي، على هامش مؤتمر برلين حول ليبيا، وكذا الزيارة التي قام بها، الثلاثاء السابق، وزير الخارجية الفرنسي، جون إيف لودريان، والتي استعرض خلالها العلاقات الثنائية، ببعديها الإنساني والتاريخي المرتبط بالذاكرة بين البلدين، حسب ما كشف عنه بيان لرئاسة الجمهورية، وأكد رئيس الدبلوماسية الفرنسية، خلال الزيارة السالف ذكرها، التزام بلده بفتح مرحلة جديدة في علاقاتها الثنائية مع الجزائر، مشيرا إلى أن البلدين، وفقه، يتشاطران الإرادة في تفعيل مبادلاتهما على أعلى مستوى بغية بعث ديناميكية جديدة في جميع قطاعات التعاون، وهذا في انتظار ما ستسفر عليه الأيام القادمة.

وكان وزير المجاهدين الطيب زيتوني، طالب قبل فترة البرلمان بفتح ملف تجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائر، ودعا النواب إلى إعادة احياء المشروع الموجود على مستوى ذات الهيئة، حيث أكد أن الوقت قد حان لهذا الملف، وقال في أول تصريح من هذا النوع يصدر عن وزير جزائري، بداية الشهر الماضي، "أبعث بنداء شخصي وبرسالة إلى مجلس الأمة والمجلس الشعبي الوطني لفتح من جديد ملف تجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائر".

وأشار المتحدث في هذا الصدد، إلى أن الجزائر لم تحصل على أرشيفها رغم مرور أكثر من أربع سنوات من النقاش، ورغم كذلك التصريح الرسمي للرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، بالجزائر، التي قال فيها إنه سيسلم نسخ من الأرشيف الجزائري للجزائريين، حسب زيتوني، إلا أن هذه الأخيرة لم تتسلم أي ورقة، على حد تعبيره، مردفا أن الطرف الفرنسي منح منذ 1962 أقل من 2 في المائة من الأرشيف الجزائري، ويتعلق بـ "القَلال" والثقافة" مثلما أوضح زيتوني.

زين الدين زديغة