شريط الاخبار
بيع قسيمة السيارات من 1 إلى 31 مارس تكتل اقتصادي جديد ولجنة وطنية للإنشاء والمتابعة والتطوير رزيق يهدد بشطب التجار غير المسجلين في السجل التجاري الإلكتروني الحكومة تؤكد عزمها على حماية القدرة الشرائية للمواطنين النطق بالحكم في حكم رياض بمحكمة المدية اليوم أطراف معادية لا يعجبها شروع الجزائر في مسار بناء الجمهورية استئناف عملية الترحيل في مرحلتها الـ25 قبل شهر رمضان صيغة سكنية جديدة بمليون وحدة لسكان الهضاب والجنوب حرب بيانات في «الأرندي» وصديق شهاب يتهم ميهوبي بـ»جمع شتات العصابة» إعادة محاكمة سلال وأويحيى في ملف تركيب السيارات اليوم الملف الثاني لـ»البوشي» أمام القضاء اليوم لويزة حنون تترأس اجتماعا لمكتب حزب العمال النخبة تسترجع مكانتها بعد 20 سنة من تغييب الجامعيين وزير المؤسسات الناشئة يجتمع بمديري تطبيقات النقل تبون يؤكد التوافق الجزائري - القطري حول مختلف القضايا بلحيمر يكشف عن إعادة تمويل صندوق دعم تكوين الصحافيين شنڤريحة يبحث مع مسؤولين إماراتيين تطوير العلاقات البينية إيداع «بروتوكول» بوتفليقة ورجل الأعمال متيجي ونجله رهن الحبس المؤقت النطق بالحكم على الإعلامي والسياسي فضيل بومالة يوم الفاتح مارس جراد يشدد على استغلال الموارد لضمان الأمن الطاقوي للجزائر قانون أساسي خاص بالجامعة لتكريس استقلالية العمل البيداغوجي تبون يرافع لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية التحضير لغربلة الاتفاقيات التجارية بين الجزائر وشركائها ارتفاع تكلفة الحج لموسم 2020 وعزوزة يقدّرها بـ60 مليون سنتيم محاكمة كريم طابو وسفيان مراكشي يومي 4 و15 مارس نقابات التربية تشلّ القطاع طيلة هذا الأسبوع جراد يؤكد تمسّك الجزائر بسيادتها الاقتصادية في قطاع الطاقة توقيف فتاة حاولت تحويل 100 ألف أورو إلى دبي عبر مطار الجزائر المدير السابق لديوان الحبوب تحت الرقابة القضائية إيداع رجل الأعمال حسين متيجي وابنه الحبس المؤقت إيداع مدير التشريفات السابق بالرئاسة الحبس المؤقت وزارة التجارة تستقبل وفدا من خبراء صندوق النقد الدولي التسجيل في البكالوريا المهنية في سبتمبر بالولايات النموذجية مسؤول «الباترونا» يؤكد أن الوضع الاقتصادي لا يتحمل أي إخفاق جديد بولنوار يتوقع ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء خلال رمضان وزارة الصحة تطلق حملة خاصة بالتخطيط العائلي والإنجاب توزيع 4500 مسكن «عدل2» ببوعينان في السداسي الثاني من 2020 حكومة «الوفاق» تقترح استضافة قاعدة عسكرية في ليبيا! نقابة الأسلاك المشتركة لقطاع التربية ترد على بيان الوصاية تبون ينهي مهام مفتشين بوزارة العدل والأمين العام للمحكمة العليا

طالبوا بإدماجهم بعد طردهم وحرمانهم من أجورهم منذ 9 أشهر

400 عامل بمؤسسة الأشغال البترولية الكبرى يناشدون رئيس الجمهورية


  10 فيفري 2020 - 18:34   قرئ 396 مرة   0 تعليق   الوطني
400 عامل بمؤسسة الأشغال البترولية الكبرى يناشدون رئيس الجمهورية

 يناشد 400 عامل بالمؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى «جي تي بي» رئيس الجمهورية، التدخل لإعادة إدماجهم في مناصب عملهم بعدما أصدرت إدارة المؤسسة قرار «الطرد التعسفي» في حقهم ومتابعات قضائية ضد عدد منهم، على خلفية دخولهم في اضراب مفتوح دام 56 يوما للمطالبة بتحسين ظروفهم الاجتماعية والمهنية، مؤكدين أنهم يعيشون في ظروف اجتماعية ونفسية جد صعبة بعد فصلهم منذ ما يقارب تسعة أشهر.

لم يكن يتوقع قرابة 400 عامل بالمؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى «جي تي بي»، أنهم سيجدون أنفسهم أمام شبح البطالة لما يربو عن تسعة أشهر، وتحديدا منذ شهر جوان الماضي، بعدما قرروا الدخول في إضراب مفتوح عن العمل من أجل افتكاك حقوق مهنية بحتة تصب في مصلحة عمال المؤسسة أمام عدم تحرك إدارة المؤسسة للتكفل بانشغالات ومطالب العمال القديمة المتجددة بتاريخ 29 أفريل سنة 2019 إلى غاية شهر جوان، رافعين مطالب مهنية لتحسين ظروف عملهم على مستوى مختلف الورشات على غرار مطلب إعادة النظر في مدة عقود العمل وتمديدها من ستة أشهر إلى عام كامل، ومطلب الزيادة في الأجور والترقيات والترسيم، وكذا مطلبي التكوين والخدمات الاجتماعية، بالإضافة إلى تحسين ظروفهم المعيشية على مستوى قاعدة الحياة التابعة للمؤسسة. وأشار ممثلو العمال في تصريح لـ «المحور اليومي»، أن العمال قرروا توقيف اضرابهم المفتوح والعودة إلى العمل حتى لا يؤثروا على السير الحسن للمؤسسة، في وقت دعا المدير العام للمؤسسة العمال بتاريخ 13 جوان إلى ضرورة الالتحاق بمناصبهم كون أن للوضعية السيئة الشركة بسبب الاضراب التي تمثل مصدر رزق لأكثر من 12 ألف عائلة. وكشف هؤلاء الممثلين، أنهم قاموا بعقد اجتماعين بحضور كل من الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال البترول والغاز والكمياء وكذا الاتحاد الولائي لولاية ورقلة، ونائب مدير الشركة ومدير الموارد البشربة، أين تم طرح انشغالات العمال ومطالبهم والعمل على إيجاد حلول عملية، مؤكدين أن المدير العام أصدر تعليمة يوم 27 ماي دعا فيها العمال للالتحاق بمناصبهم كما تعهد بتسوية عقود العمل حسب مدة المشاريع، وإعادة العمال إلى مناصب عملهم وعدم متابعة أي عامل قضائيا، لتفاجئوا بصدور متابعات قضائية في حق عدد من العمال وهو الامر الذي أثار حالة ومن الاستياء والغضب وسط العمال الذين كانوا يتنظرون العودة إلى مناصب عملهم وقيام إدارة الشركة بفتح باب الحوار لإيجاد حلول للانشغالات والمطالب العالقة. وأردف ممثلو العمال، أن إدارة المؤسسة اتخذت قرار متابعة 53 عاملا قضائيا على مستوى محكمة ورقلة، رغم أن المدير العام للمؤسسة تعهد بعدم متابعة أي عامل قضائيا، مبرزين أن الأمين العام للاتحاد الولائي لولاية ورقلة راسل المدير العام للمؤسسة مطالبا إياه بإعادة ادماج العمال في مناصبهم، مؤكدا في مراسلته انه تفاجأ بصدور قرارات الطرد في حق عمال كان في اجتماع معهم، كانوا أحرص الناس على تهدئة الوضع، وكذالك عدم استدعاء كثير من العمال لديهم أقدمية ولم تكن لهم أي علاقة بالتحريض على الاضراب، وشدد هؤلاء الممثلين أن العمال المفصولين عن العمل منذ تسعة أشهر يعيشون في ظروف اجتماعية ونفسية جد صعبة.

بوعلام حمدوش