شريط الاخبار
ارتفاع قيمة الإيرادات الجمركية إلى 69.54 مليار دينار خلال جانفي مربو الدواجن يخصصون 1 بالمائة من إنتاجهم للمستشفيات وزارة التجارة تنصب لجنة أزمة لضبط المواد الأساسية في السوق الجزائر تستورد 240 ألف طن من القمح الإبقاء على سمير بنلعربي وسليمان حميطوش رهن الحبس المؤقت النيابة العامة تقدم تفاصيل بخصوص محاكمة كريم طابو دفاع كريم طابو يؤكد تواجده بالعيادة متعاملو الصناعة الصيدلانية ينتجون 476 ألف لتر من المحلول الكحولي الاتحادية الوطنية للبحث العلمي تشيد بإنجازات الأسرة البحثية في ظل أزمة كورونا مدير المصالح الفلاحية بتيزي وزو ينفي ندرة السميد ارتفاع الوفيات بفيروس كورونا إلى 21 وتسجيل 302 حــــــــــــــــالة مؤكدة كورونا يعطي الضوء الأخضر لدخول التعاملات البنكية الإلكترونية إخضاع 2500 جزائري لتحاليل الكشف عن «كورونا» أزيد من 04 آلاف جزائري عالق في الخارج بسـبب «كورونا» يجب شرعا احترام إجراءات وزارة الصحة حول تجهيز ودفن الميت بكورونا العاصمة تحت حظر التجوال ومصالح الأمن تشن حملات مراقبة لضمان تطبيقه تبون يؤكد وقوف الدولة والجزائر قاطبة لمواجهة فيروس كورونا تمديد مهلة دفع مستحقات الإيجار والأعباء لساكني «عدل» و»السوسيال» لمدة شهر تأييد حكم حبس أويحيى وسلال بـ 15 و12 سنة والبراءة لزعلان ارتفاع طفيف في أسعار النفط والبرميل بـ28 دولارا «نفطال» تستبعد اللجوء إلى غلق محطات الخدمات الميزان التجاري يسجل عجزا بـ792 مليون دولار خلال جانفي المنصرم شيتور يستعين بالأساتذة الباحثين لصياغة مضامين الدروس عبر الإنترنت «كلنا البليدة» تغزو المواقع والجزائريون يتجندون لخدمتها في الواقع تمديد صلاحية بطاقة طالبي العمل عن بعد للحد من انتشار كورونا تطمينات بضمان صبّ معاشات المتقاعدين بصفة عادية لجنة خاصة لدراسة كيفية تموين ولاية البليدة بالخضر والفواكه ارتفاع وفيات كورونا إلى 19 حالة وتسجيل 264 إصابـــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة عــــــــام سجنـــــــا نافـــــــذا فـــــــي حـــــــق كريـــــــم طابـــــــو وباء «كـورونا» يؤجل طرح مسودة تعديل الدستور للنقاش بلحيمر يطالب الصحافة الوطنية بالاستمرار في تقديم خدماتها العمومية البليدة تفقد حركتيها وحواجز الدرك تطوّق مداخلها ومخارجها لتطبيق الحجر الصحي التام الشروع في تجريب دواء «كلوروكين» على مصابين بكورونا في مستشفى القطار العزل الصحي لكل المساجين الجدد ولا إصابات بكورونا في المؤسسات العقابية تفعيل حسابات أولياء التلاميذ عن بعد للاطلاع على نتائج الفصل الثاني تراجع نشاط الخبازين بـ30 بالمائة بسبب الخوف من كورونا استقرار وفيات «كورونا» وارتفاع عدد الإصابات المؤكـــــــــــــــــــــدة إلى 230 النطق بالحكم في حق عبد الوهاب فرساوي يوم 6 أفريل عطلة إجبارية لعمال التربية تشمل الحوامل والمربيات والمصابين بأمراض مزمنة قرى تيزي وزو تدخل الحجر الصحي العام وتقيم حواجز مراقبة لشل حركة المواطنين

استنكر أخطاء وثائق الحالة المدنية وأقرّ بضعف تحصيل الغرامات

زغماتي يرافع من أجل الفصل بين السلطات وحماية المال العام


  16 فيفري 2020 - 19:52   قرئ 232 مرة   0 تعليق   الوطني
زغماتي يرافع من أجل الفصل بين السلطات وحماية المال العام

شدد وزير العدل حافظ الأختام بلقاسم زغماتي على أن مسألة الفصل بين السلطات تجسد أحد أبرز وأهم محاور برنامج الرئيس، داعيا مؤسسات الدولة إلى التنسيق فيما بينها مع مراعاة مبدأ الفصل بين السلطات، مشيرا إلى أن واقع المنازعات يشهد استمرار وجود اختلالات يقوض مجهودات السياسة العمومية في حماية المال العام. 

أكد زغماتي في كلمة خلال مشاركته في لقاء الحكومة - الولاة، أن تقاعس المسؤولين عن متابعة قضايا الادارات العمومية في المحاكم يكلف الخزينة العمومية سنويا خسائر كبيرة، مشيرا إلى أن دراسة منجزة من قبل مجلس الدولة، أبانت أن الإدارة تربح 60 بالمائة فقط من القضايا المعروضة، عكس ما هو منتظر من مؤسسات يفترض احترافيتها، مشيرا إلى أن اعتقادا خاطئا انتشر بأن محافظ الدولة بالمحكمة الإدارية هو وكيل عن الإدارة وأن المحكمة الإدارية تنحاز لصالحها، مما يؤدي بمسير المنازعات بالإدارات إلى اتخاذ موقف سلبي في إدارة المنازعة، مبرزا أن هذا تصور خاطئ ويتناقض مع مبدإ استقلالية القضاء وملكية الأطراف للدعوى المدنية، كما تحدث الوزير عن تأخر تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة ضد رجال الإدارة، والتي تتسبب به بعض الإدارات مما يصدر عنه غرامات ويكبد الخزينة العمومية خسائر فادحة، مؤكدا أن رئيس الجمهورية، جعل من حماية الأموال العمومية إحدى أولوياته، مشددا أن برنامجه يكرس دولة القانون، ويرتكز على عدة أهداف لا تتأتى إلا بتظافر جهود الإدارة والقضاء.

وتطرق وزير العدل إلى حوادث المرور التي تودي يوميا بحياة الجزائريين، قائلا إن تفشي ظاهرة إرهاب المرور، تعود إلى صعوبة تحصيل الغرامات المسلطة كون عناوين المخالفين الواردة في شهادة السياقة وبطاقة التسجيل غير دقيقة أو خاطئة لعدم التنظيم العمراني الذي يؤدي بالمواطنين إلى وضع عناوين غير مدروسة لأنفسهم، مستنكرا كثرة الأخطاء الموجودة في سجلات مصالح الحالة المدنية، وهي عيوب ظهرت مع الرقمنة، والأخطاء الناجمة عن ترجمة الوثائق، مما يرغم المواطن على التوجه للقضاء لإصلاح ما تسبب فيه أعوان الإدارة، مضيفا أن المشكل أعمق ويتجاوز حدوث الأخطاء المادية في الإدارات، وذلك بتكليف أعوان غير مؤهلين لتسجيل العقود على غرار عمال عقود ما قبل التشغيل، مؤكدا أن المواطن أصبح لا يقبل أخطاء الإدارة مشددا على ضرورة تطوير قاعدة المعطيات قبل الرقمنة.

كما تحدث زغماتي، عن مشكلة اكتظاظ السجون قائلا إن المنظومة العقابية الجزائرية ورثت مؤسسات عن العهد الاستعماري، داعيا الولاة إلى تسريع وتيرة استكمال المؤسسات العقابية قيد الانجاز، مذكرا بالإشكاليات التي تعرفها المشاريع قيد الإنجاز، منها 11 مجلسا قضائيا، و30 محكمة، و7 محاكم ادارية و3 فروع محاكم.

أسامة سبع