شريط الاخبار
وزارة التجارة تمنع المطاحن من بيع السميد مباشرة للمواطنين خلية متابعة لمساعدة البحارة المتأثرين بإجراءات مكافحة كورونا 1468 إصابة مؤكدة بكورونا و193 حالة وفاة فـــــــــــي الجزائر وكالة «عدل» تمدّد آجال دفع مستحقات الإيجار والأعباء للمرة الثانية وزير التعليم العالي السابق يقدم 8 اقتراحات لإنجاح الدراسة عن بُعد شركات التأمين تقرر العمل بدوام جزئي لضمان خدماتها التلاميذ لن يُمتحنوا حول الدروس التي تبث عبر التلفزيون واليوتوب الحبس وغرامات مالية تصل إلى 6 آلاف دينار ضد المخالفين لإجراءات الحجر المنزلي مصالح الأمن تتصدى لعصابات الإجرام والسطو على الممتلكات بروتوكول «كلوروكين» يبعث الأمل وسط مرضى كورونا والمواطنين الجيش يشن حملة ضد المهرّبين ويحجز 217 طن من المواد الغذائــــــــــــــــــية خلال أفريل بنك الجزائر يتخذ إجراءات استثنائية لفائدة المؤسسات الاقتصادية سعر البرميل يقارب 34 دولارا وسط تفاؤل بخفض الإنتاج «نفطال» تطلق خدمة التعبئة عن بُعد لتسهيل تزويد زبائنها بالوقود تأجيل مباحثات خفض الإنتاج يهوي بأسعار النفط مجددا إلى 30 دولارا قطاع التجارة يشرع في شطب التجار المخالفين من السجل التجاري مؤسسات الصناعات الإلكترونية تعمل على نموذجين لأجهزة تنفس صناعية المؤسسة الوطنية للترقية العقارية تقدم معدات طبية لوزارة الصحة الهبة التضامنية تتواصل ببجاية والعاصمة لمكافحة « كورونا » الأساتذة المؤقتون يناشدون جراد التدخل لوقف قرارات شيتور الوظيف العمومي يعلن عن تعديل توقيت العمل في 9 ولايات الضباط العمداء والضباط السامون للجيش يتبرعون براتب شهري لمواجهة كورونا التزام واسع بقرار الحجر المبكر عبر العاصمة و08 ولايات 1423 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و173 حالة وفاة في الجزائر وزير الصحة لا يستبعد فرض الحظر الشامل فـــي حـــال ارتفـــاع عــــدد الإصابـــــات وزير الاتصال يعد بالعمل على تطهير قطاع الإعلام والإشهار وزارة التجارة تسمح للمتعاملين الخواص بإنجاز أسواق الجملة شيتور يؤكد تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل الكشف عن كورونا الطلبة غير راضين عن الأرضية الرقمية والتنظيمات الطلابية تدعو للتدارك المعرض الدولي لريادة الأعمال الإفريقية يوم 16 ماي عام حبسا نافذا في حق عبد الوهاب فرساوي حجز أزيد من 14ألف كمامة و12الف و700قفاز طبي بالعاصمة تجنيد 1780 عون حماية مدنية لتنفيذ 450 عملية تعقيم عبر المجمعات السكنية والشوارع ضباط الجيش يتبرعون بشهر من رواتبهم لمكافحة كورونا الحكومة تتخذ إجراءات جديدة لمعالجة ندرة السميد تراجع أسعار النفط إلى 28.81 دولار للبرميل إعفاءات ضريبية للجمعيات الخيرية هذه مواعيد بث الدروس لفائدة التلاميذ عبر قنوات التلفزيون العمومي صور التضامن مع البليدة تُعيد إلى الذاكرة ملاحم تآزر الجزائريين في الشلف وبومرداس وباب الوادي 1320 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و152 حالة وفـــــــــــــــــاة في الجزائر

طالبوا بتمديد عهدة اللجنة أو إعادة انتخاب أعضائها

حرمان الأساتذة من المنح و«السلفيات» بسبب تجميد الخدمات الاجتماعية


  17 فيفري 2020 - 19:36   قرئ 264 مرة   0 تعليق   الوطني
حرمان الأساتذة من المنح و«السلفيات» بسبب تجميد الخدمات الاجتماعية

طالب موظفو قطاع التربية الوطنية الوزير، محمد واجعوط، بالتدخل العاجل لإيجاد حل استعجالي لحل مشكل الخدمات الاجتماعية التي تم تجميدها منذ نهاية العام الماضي، إما بتمديد إضافي لعهدة اللجنة، أو إعادة تنظيم انتخاب أعضائها، وقد توقفت على إثره كل الخدمات التي يستفيد منها عمال القطاع خاصة ما تعلق بمنحة الأيتام، الأرامل، الإعاقة، منحة العمليات الجراحية، التحاليل الطبية والأشعة، والسلفيات بكل أنواعها لا سيما البناء، الشراء، والزواج.

وجه نائب برلماني مراسلة موجهة لوزير التربية الوطنية بخصوص اللجنة الوطنية للخدمات الاجتماعية لقطاع التربية التي انتهت عهدتها بتاريخ 31 ديسمبر 2019 وتعطلت بذلك كل الخدمات التي تقدمها اللجنة لأصحاب الحق وذويهم، ناقلا معاناة عمال ومتقاعدي وموظفي قطاع التربية على مستوى القطر الجزائري بسبب تجميد عمل اللجنة الوطنية للخدمات الاجتماعية وهذا بسبب نهاية عهدتها السنة الماضية. وأكد النائب -في سياق مراسلته- أنه بسبب هذا الوضع، توقفت كل الخدمات الاجتماعية التي يستفيد منها أصحاب الحق وذويهم خاصة منها منحة الأيتام، منحة الأرامل، منحة الإعاقة، منحة الزواج، منحة التضامن، العمليات الجراحية، التحاليل الطبية والأشعة، التعاونيات الاستهلاكية والسلفيات بكل أنواعها لا سيما الاستثنائية، البناء، الشراء، والزواج، وأمام هذه الوضع الحرج الذي يعيشه عمال القطاع بكل أصنافهم، دعا الوزير إلى التدخل من أجل إيجاد حل لهذه الوضعية إما بتمديد إضافي لعهدة اللجنة في إطار القانون 12-01 المحدد لكيفية تسيير لجنة الخدمات الاجتماعية، أو إعادة تنظيم انتخاب أعضائها عن طريق انتخابات قانونية وشفافة تكون في مستوى تطلعات عمال القطاع. وقد هددت نقابات التربية برفع دعوى قضائية ضد مسيري أموال الخدمات الاجتماعية السابقين لمعرفة وجهة الأموال غير الواردة في التقرير المالي، ورفع تقرير مفصل للمفتشية العامة للمالية، للتحقيق في أموال المستخدمين، منددة بما وصفته بالقرار الأحادي الذي اتخذته وزارة التربية الوطنية فيما يخض تمديد عهدة لجان الخدمات الاجتماعية لمدة سنة أخرى، مؤكدة أن هذا القرار يخالف القانون، وكل المراسم الرئاسية التي تسيير هذا الملف، مضيفة أنه منذ القرن الماضي لا تزال تطالب بالتسيير اللامركزي لهذه الأموال، كما ينص عليه القانون، وكما هو معمول به في كل قطاعات الوظيف العمومي.

نبيل شعبان