شريط الاخبار
وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طحكوت والوزراء والولاة غلق 40 محلا تجاريا خالف أصحابها تدابير الوقاية من كورونا جراد يتهم أطرافا بالتحريض على الفوضى لنشر «كورونا» معدلات شفاء مبشرة رغم ارتفاع عدد المصابين بكورونا فدرالية المربين تطالب الولاة بإعادة فتح أسواق المواشي خصم رواتب ومنح الأساتذة الممتنعين عن إمضاء محضر الخروج تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و«البيام» يوم 25 جويلية جراد يكلّف الولاة بمتابعة تطور الوباء محليا ويمنحهم سلطة تطبيق الحجر الكلي على البلديات والأحياء الجزائر تصدّر 20 ألف طن من حديد البناء إلى مالي والنيجر الكاف تعلن تأجيل كأس أمم إفريقيا إلى جانفي 2022 الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز تمديد آجال اقتناء قسيمة السيارات إلى 15 جويلية «أليانس» للتأمينات تحقق نموا بـ4 بالمائة ورقم أعمال بـ5.2 مليار دينار وزارة التجارة تعتزم تجنيد 75 بالمائة من موظفيها لقمع الغش «يجب مراجعة معايير توظيف الصحافيين والدخلاء أساؤوا للمهنة» «كلا» ترفض ردود الوزارة حول انشغالات العمال وتهدد بالاحتجاج وزارة التربية تفرج عن جدول امتحانات شهادتي «البيام» و«الباك» الصناعة الصيدلانية تستهدف تغطية 70 بالمائة من الحاجات الوطنية

للضغط على الوصاية لفتح أبواب الحوار

موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية


  19 فيفري 2020 - 20:40   قرئ 989 مرة   0 تعليق   الوطني
موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية

 قررت اللجنة الوطنية لموظفي المخابر تنظيم وقفة احتجاجية يوم 26 فيفري الجاري أمام مقر وزارة التربية بالعاصمة تضامنا مع بقية النقابات التي اعتزمت شن إضرابات بداية من الأسبوع القادم للضغط على الوصاية لفتح أبواب الحوار وإعادة دراسة مطالبهم المهنية والاجتماعية. 

 أكدت اللجنة الوطنية لموظفي المخابر المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الإنباف» أنه نظرا للأوضاع المهنية المزرية التي يعيشها موظفوالمخابر على المستوي الوطني وتجاهل الوزارة لانشغالاتهم، اجتمعت اللجنة الوطنية لدراسة المستجدات الأخيرة ومنها بيان الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني الذي أكد على ضرورة إنصاف الأسلاك المتضررة من اختلالات القانون الخاص الحالي والصمت الرهيب التي تتعامل به الوزارة مع هذا الملف، فإن اللجنة الوطنية تؤكد على العودة إلى أحكام المرسوم التنفيذي رقم 08-315 المعدل والمتمم بالمرسوم التنفيذي 12-240 الذي يصنف موظفي المخابر ضمن الاسلاك الخاصة بقطاع التربية الوطنية، وضرورة استفادة موظفي المخابر من المرسوم الرئاسي 14-266 دون استثناء. 

وطالبت اللجنة في بيان لها تسلمت «المحور اليومي» نسخة منه بإعادة تصنيف الملحق بالمخبر والملحق الرئيسي للمخبر، وفتح مجال الترقية في المسار المهني عملا بأحكام الأمر 06-03  مخبري مكون / مخبري مفتش، وتحيين المرسوم الرئاسي 07-304 وإعطاء حق الاستفادة من المنح والتعويضات التي تستفيد منها باقي الأسلاك الخاصة بقطاع التربية، لا سيما منحة التأهيل، منحة التوثيق، المنحة البيداغوجية، منحة تحسين الأداء التربوي 40 بالمائة، وذلك بأثر رجعي منذ 2008 تاريخ صدور المرسوم التنفيذي 08-315 الذي يصنف موظفي المخابر ضمن الاسلاك الخاصة لقطاع التربية الوطنية، مشددة على ضرورة القضاء علي الرتب الآيلة للزوال على غرار عون تقني للمخبر، ومعاون تقني للمخبر، وتخصيص منحة الخطر50 بالمائة من الاجر القاعدي نظرا للتعامل اليومي مع المواد الكيماوية، وتفعيل طب العمل للتكفل الجيد بهذه الفئة، وبذلك فإن اللجنة الوطنية تدعم وتعزز موقف المجلس الوطني الذي دعا الى وقفة احتجاجية يوم 26 فيفري 2020 أمام مقر وزارة التربية بالعاصمة «من أجل إسماع صوتنا وتمثيل هذه الفئة أحسن تمثيل» وتدعو منتسبي هذا السلك للوقوف وقفة رجل واحد لتحميل الوزارة ومن ورائها الحكومة مسؤولية الوضعية المزرية التي يتخبط فيها موظفو المخابر. 

نبيل شعبان