شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

الدورة الاستثنائية للمجلس الشعبي الولائي

25 ألف مليار سنتيم من ميزانية ولاية تيزي وزو غير مستهلكة


  26 فيفري 2020 - 20:37   قرئ 2393 مرة   0 تعليق   الوطني
25 ألف مليار سنتيم من ميزانية ولاية تيزي وزو غير مستهلكة

 أبرز المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو خلال الدورة الاستثنائية حول واقع التنمية المحلية المنعقدة أمس، أن أكثر من 25 ألف مليار سنتيم «تنام» في خزائن  مديريات الهيئة التنفيذية من إجمالي حصص الميزانيات التي استفادت منها الولاية خلال السنوات القليلة الماضية، في الوقت الذي تعيش فيه الولاية تأخرا تنمويا فادحا في شتى المجالات. 

 سلط المجلس الشعبي الولائي لأول مرة الضوء على حقيقة الميزانيات المالية التي استفادت منها تيزي وزو في شتى البرامج التنموية لاسيما القطاعية منها والهيكلية، وواقع الأرقام المسجلة من حيث آلية استهلاك هذه الأموال الضخمة التي كثيرا ما شكلت محور تبادل تهم بين المنتخب المحلي والإدارة المحلية، حيث قال رئيس المجلس يوسف أوشيش إن أكثر من 2.5 مليار دولار أي ما يعادل 25000 مليار سنتيم لم يستهلك، مما يمثل قيمة خيالية من حصص الولاية من الميزانيات غير المستهلكة «التأخر في الإنجاز وتجميد العديد من المشاريع، العراقيل والبيروقراطية، سوء التنسيق بين القطاعات في شتى الخدمات، وهو ما يعد نتيجة حتمية لسوء الحكم الممنهج وحقيقة يعكسها تراكم المبلغ غير المستهلك الذي بلغ رقما كبيرا تعدى 2.5 مليار دولار». 

وأضاف المتحدث أن الابتعاد عن إرادة السلطة في تقليص ميزانيات المصاريف العمومية الذي يرهن حق المواطن في التنمية، يقتضي بالدرجة الأولى «إعادة تقييم مدى فعالية نشاط القطاع العمومي في المجال التنموي على المستوى المحلي تجاه المسؤولين الذي هم مجبرون على تحقيق مداومة في تسيير الخدمات الإدارية بالولاية»، بعيدا عن الشعبوية والتسيير الاعتباطي الذي لا يخدم سوى «المسؤولين الانتهازيين والأنظمة الشمولية»، يضيف رئيس المجلس الشعبي الولائي، مؤكدا ضرورة تجاوز الفكر التقليدي الذي يقتصر مسؤولية ما تعيشه تيزي وزو من ركود تنموي في مختلف القطاعات، بتوجيه أصابع الاتهام إلى الإدارة المحلية.  

ويعد حتمية آنية عدم الوقوع في سياسة الهروب نحو الامام، بتبني نهج تشاركي بتوحيد الجهود ما بين الجميع سواء الإدارة، المنتخب المحلي، المجتمع المدني وكذا النخبة التي يجب أن تلعب دورا أكثر من أي وقت مضى في رفع التحدي لتحقيق الأهداف المنشودة في تحسين الظروف المعيشية والاجتماعية للمواطن، كما أضاف أن الهدف من انعقاد هذه الدورة الاستثنائية يكمن بعيدا عن لغة الأرقام، في محاولة تحديد الأهداف وماهية الوسائل التي يمكن تجنيدها لتجسيدها على أرض الواقع بغية تدارك التأخر المسجل وتفادي الجمود الذي يعتبر على تلازم الكثير من المشاريع التنموية والهيكلية. 

من جهته، أكد الوالي محمود جامع أن تيزي وزو كان لها نصيب على غرار بقية ولايات الوطن من التنمية، حيث استفادت في الآونة الأخيرة من 3186 عملية تنموية منها من اكتملت ومنها من لا تزال قيد الإنجاز، بمبلغ إجمالي يقدر بـ588 مليار دينار، من بينها 242 مليار كحصة غير مستهلكة والمشاريع المتوقفة. 

مضيفا أن التنمية لا تتعلق فقط بمعطيات الهيئة التنفيذية والتزاماتها، وإنما أيضا مرتبط بالمعطيات المتوفرة كآلية للتجسيد، حيث إن الولاية تعد فقيرة من حيث وسائل الإنجاز، بعدما أضحت المتوفرة لا تلبي الحاجات المعبر عنها في شتى القطاعات، وهو ما يتطلب إعداد نظرة استراتيجية للنهوض بالتنمية المحلية، يضيف الوالي. 

  أغيلاس ب