شريط الاخبار
رئيس منظمات المحامين يؤكد وضع تدابير صارمة لضمان «كفاءة» المحامين الصحة العالمية توصي بتشارك اللقاحات بين البلدان إعداد النسخة النهائية للإستراتيجية الوطنية لترقية الصادرات خارج المحروقات معاقبة أزيد من نصف مليون مواطن لعدم ارتدائهم أقنعة واقية من كورونا زيادات مرتقبة تصل إلى 40 بالمائة في تكاليف العمرة بسبب جائحة كورونا «أسترازينيكا» تعلن تأخرا في الإمداد بالجرعات والجزائر ضمن الدول المعنية 10 آلاف مكتتب «أل بي بي» عاجزون عن تسديد مستحقاتهم الشريك الإسباني ينسحب من مشروع مخطط سير العاصمة الدبلوماسية تتحرك لضمان حصة الجزائر من اللقاح في وقتها إسقاط شرط عتبة 4 بالمائة سيفتح سوقا جديدة لبيع القوائم لدى الأحزاب قرابة مليوني تلميذ سيجتازون امتحانات «السانكيام» و»البيام» و»الباك» وزير الطاقة يتوقع استقرار أسعار النفط عند 55 دولارا خلال 2021 إنشاء 30 ألف مؤسسة في الصناعات التقليدية والحرف خلال 2020 قرار تجميد استيراد اللحوم الحمراء سيوفّر 200 مليون دولار سنويا عمال «أنيام» في مسيرة حاشدة بتيزي وزو دفتر شروط جديد لتنظيم نشاط مدارس تعليم السياقة اتفاقية تعاون علمي بين جامعة سطيف 2 والاتحاد الأوروبي انطلاق العطلة الشتوية لـ10 ملايين تلميذ نهاية الأسبوع نطالب فرنسا بالاعتراف بكل جرائمها الاستعمارية في الجزائر منذ 1830 مواصلة التحقيقات مع سلال وعبد القادر والي في قضية رضا كونيناف نحو مراجعة القرار الوزاري المتعلق بفتح مسابقة الكفاءة المهنية للمحاماة تقرير ستوار حول الذاكرة يخص الدولة الفرنسية فقط ولا يعنينا تطبيق جديد للرصد والتبليغ عن ندرة الأدوية بالصيدليات الخارجية تطالب السلطات البلجيكية بتقرير حول وفاة جزائري بمركز للشرطة مجلس الدولة الفرنسي يرفع التجميد عن تأشيرات «لمّ الشمل العائلي» كريم يونس يرافع لدور الوساطة في محاربة البيروقراطية وكالات الأسفار دائنة للمتعاملين السعوديين والجوية الجزائرية إجراءات جديدة لإنقاذ 220 ألف مؤسسة «أونساج» مفلسة مشروع لإصلاح الخدمات الجامعية نهاية السنة الجارية ضيافات ينفي مسح ديون كل المؤسسات التي تواجه صعوبات مالية النفط يتجاوز عتبة 56 دولارا للبرميل وكالة الطاقة الدولية تخفّض توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2021 وزارة التجارة تواصل رقمنة القطاع وفق نظام معلوماتي برمجة 18 محطة ذات تدفق عال جدا في ورقلة تجسيد مشروع البكالوريا المهنية حاليا مستبعد إطلاق خدمات الصيرفة الإسلامية بـ7 ولايات جديدة تنصيب اللواء نور الدين مقري مديرا عاما للوثائق والأمن الخارجي اقتصار التلقيح على الدول الثرية لن يتيح القضاء على الجائحة أسلحة متطورة شاركت في مناورات «الحزم» جنايات العاصمة تفتح اليوم ملف الطريق السيار شرق - غرب

تراجع في جرائم القتل وعمليات التهريب واستهلاك المخدرات

مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان


  19 ماي 2020 - 17:25   قرئ 413 مرة   0 تعليق   الوطني
مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان

تكثيف الدوريات والحواجز وفرض الحجر ضيّق الخناق على المجرمين

 كشفت التقارير الرسمية لمختلف مصالح الأمن على بعض النقاط «الإيجابية» لانتشار فيروس كورونا وفرض إجراءات الحجر الصحي، من خلال التراجع الكبير في معدلات الجريمة بمختلف أنواعها، خلال شهر رمضان، وكذا عمليات تهريب واستهلاك المخدرات عكس السنوات الماضية، إذ تشير أرقام مصالح الأمن الوطني والدرك والجيش والحماية المدنية لانخفاض كبير في تدخلاتها وعملياتها المسجلة منذ بداية تطبيق الحكومة لإجراءات مواجهة تفشي فيروس «كوفيد 19».

سجلت الجزائر أدنى مستويات الجريمة، خلال شهر رمضان الحالي، بعد فرض الحكومة إجراءات الحجر الصحي ومضاعفة الحواجز الأمنية عبر مختلف الطرقات، على عكس السنوات الماضية، التي كانت تسجل فيها الجزائر مستويات قياسية في معدلات الجريمة خلال شهر رمضان، خاصة جرائم القتل التي كانت ترتكب لأسباب تافهة أحيانا. تراجعت الجريمة بكل أشكالها بشكل ملفت، منذ بداية الحجر الصحي، لتكاد تختفي خلال شهر رمضان لهذا العام، حيث أشارت ذات المصادر إلى أن تدخل مصالح الأمن خلال الأيام الأخيرة بات يقتصر على تحرير مخالفات عدم احترام الحجر الصحي، إذ أجبرت إجراءات الحكومة «المجرمين» على التزام البيوت بعد تعزيز مصالح الأمن من دورياتها عبر الأحياء والمدن وكذا تكثيف الحواجز الأمنية، ممّ أثر تأثيرا إيجابيا على تراجع الجرائم والسرقات، بالإضافة إلى تراجع مستويات العنف عموما والشجارات اليومية التي كانت تحدث في الأسواق خاصة في الأحياء الشعبية، إذ تعرف الأحياء قبيل الإفطار حالة من السكينة والهدوء بعد أن اختفت الشجارات التي كانت تحدث لأتفه الأسباب. في حين لم تتناقل هذه السنة مختلف وسائل الإعلام أخبارا عن جرائم القتل والطعن، كانت لسنوات ماضية تحدث جهارا نهارا خلال الشهر. كما كشفت الإحصائيات عن تراجع في حوادث المرور خلال الفترة التي تسبق الإفطار والسحور، والتي كانت تشهد في السابق مجازر مرورية بسبب إفراط الصائمين في السرعة بهدف الوصول إلى منازلهم في الوقت المحدد.

وفي سياق متصل، تراجعت المتاجرة في المخدرات والمؤثرات العقلية بشكل كبير، إذ شنت مصالح الأمن، بالتنسيق مع مصالح الجمارك، حملات ضد مروجي المخدرات دعمتها إجراءات الحجر الصحي المطبق عبر كامل الولايات التي قلصت من تحركات عصابات التهريب وكذا «بائعي التجزئة» بسبب دوريات رجال الأمن بالزي الرسمي والمدني، إذ تأتي هذه العمليات في الوقت الذي تعرف تجارة واستهلاك المخدرات ارتفاعا معتبرا خلال سهرات شهر رمضان، حيث تعرف معدلات الاستهلاك تضاعفا خلال الأيام الأولى لرمضان، وهو ما تفسره العمليات النوعية التي تحققها مختلف مصالح الأمن من حجز كميات كبيرة من المخدرات وتفكيك شبكات المتاجرة فيها عبر مختلف الولايات.

أسامة سبع