شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

أشاد بمساهمة مختلف القطاعات في إنتاجها محليا

بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا


  20 ماي 2020 - 17:15   قرئ 157 مرة   0 تعليق   الوطني
بن بوزيد يؤكد أن  الكمامات باتت ضرورية علميا

 شدد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، أمس، على ضرورة ارتداء الكمامات لجميع المواطنين، وأكد بأنها باتت ضرورة علميا، وتعد أحد الإجراءات الوقائية الحاسمة من الإصابة بفيروس «كورونا».

أوضح بن بوزيد، أنّ الكمامة المصنوعة من النسيج تكون صالحة للوقاية من فيروس «كورونا»، لأنها تمنع قذف الجزيئات السائلة من الفم عند التكلم أو العطس، وأضاف لدى نزوله على القناة الاذاعية الثانية، أن عدة قطاعات ساهمت في صناعة الكمامات محليا على غرار قطاع التكوين المهني والسياحة والصناعات التقليدية، مما سيسمح بالوصول إلى إنتاج مليون كمامة في اليوم، حسبه، وأشار إلى أن تلك الكمامات يمكن استعمالها عدة مرات شرط تعقيمها، فيما أشار بخصوص اجبارية استعمال الكمامة إلى أن الحكومة هي الجهة المخولة باتخاذ القرار، وأردف بأن اللجنة العلمية لرصد ومتابعة فيروس «كورونا» أوصت بضرورة فرض إجبارية ارتداءها.

بخصوص الوضعية الوبائية، أكد وزير الصحة، أن ما يجب الانتباه إليه أكثر هو انخفاض عدد الوفيات بسبب فيروس «كورونا»، خصوصا بعد بداية المعالجة بالكلوروكين، وقال إن مؤشر عدد الوفيات هو الحاسم في قراءة المعطيات، معتبرا في آن واحد أن عدد الإصابات مهما كان دقيقا فإنه لن يعكس الواقع، لأن الكثير من الأشخاص يحملون فيروس «كوفيد-19»، دون أن تظهر عليهم الأعراض، وأشار إلى أن الجزائر تتوفر الآن على 22 مركز عبر الوطن لإجراء الكشوفات على الفيروس، معتبرا ذلك بالأمر الهام، بالمقارنة مع دول أخرى من نفس الحجم على غرار البلدان الجارة. وقد ذكرت الحكومة، أول أمس، جميع المواطنين بضرورة الامتثال لتدابير الوقاية وقواعد النظافة، والتباعد الاجتماعي وكذا إلزامية حمل القناع الواقي في كل الظروف، ولاسيما في الفضاءات العمومية المغلقة أو المفتوحة، كالمتاجر الكبرى والأسواق والمقابر، مع العلم أن كل امتناع عن حمل القناع ستتم معاقبته، على حد ما أفاد به بيان للوزارة الأولى، ولهذا الغرض، يضيف ذات المصدر، وعلاوة على حشد كل القدرات الوطنية لإنتاج المنسوجات، فإن الحكومة ترخص بفتح متاجر البيع بالجملة والتجزئة للأقمشة والمنسوجات وورشات الخياطة قصد تشجيع إنتاج الأقنعة لعامة الناس.

زين الدين زديغة