شريط الاخبار
قطاع الأشغال العمومية والسياحة الأكثر تضررا بسبب جائحة كورونا «المحور اليومي» تواصل مسيرتها وتتمسك بمبادئ نذير بن سبع «جازي» يخصص مساعدة بـ100 مليون دج اتحاد الفلاحين يدعو لضمان التعويضات للمتضررين سعر البرميل يتراجع إلى 41.78 دولارا إنتاج 12.7 مليون قنطار من الطماطم في السداسي الأول 90 بالمائة من الوكالات السياحية تتجه نحو الإفلاس احتجاجات على غلق سوق الخضر بمستغانم الجراحة العامة متوقفة بمستشفى 240 سرير ببشار مستشفيان جديدان يدخلان حيز الخدمة نهاية السنة بتقرت المركز الجامعي «السي حواس» بباتنة يقترح 3 دفعات لاستكمال السنة الجامعية جمعية الأولياء ترفض تحديد عتبة الدروس لتلاميذ «الباك» و»البيام» وزير النقل يؤكد خلوّ موانئ الوطن من سلع خطيرة ومواد متفجرة الجزائريون يعودون «تدريجيا» لحياتهم العادية ابتداء من اليوم تعديل مواقيت الحجر الجزئي ورفع حظر حركة المرور ما بين 29 ولاية 3400 مسجد من أصل 17 ألفا معني بالفتح بداية من السبت المقبل سد بني هارون لا يشكل أيّ خطر وليس سبب زلزال ميلة قوافل «الحراقة» تواصل التدفق على إسبانيا والشرطة تتوقع تزايدها انخفاض نسبة شغل الأسرّة بالمستشفيات بـ45 بالمائة منذ نهاية جوان إعانات مالية للمتضررين من زلزال ميلة المركز الجامعي بغليزان يكشف تاريخ الاستئناف ودورات الاستدراك والمناقشات «مدراء جامعات الوسط وضعوا برتوكولاتهم تحت تصرف مدراء الخدمات تماشيا وقدرات الاستيعاب» السماح لتلاميذ «الباك» «البيام» بالالتحاق بالمؤسسات يوم 23 أوت للمراجعة محاكمة بهاء الدين طليبة يوم 12 أوت الجاري محكمة الجنايات تفتح ملف قضية أحد رفقاء «عبد الرزاق البارا» وزارة الصحة تعاين مخابر الانتاج لتحديد اللقاح «المثالي» بن بوزيد يؤكد احتواء جزء كبير من الأزمة ويوصي بالحذر من الفيروس الجزائريون أكثر المستخدمين للملصقات عبر «فايبر» بـ 275 مليون رسالة رقم أعمال «جازي» بلغ 20.6 مليار دينار خلال الثلاثي الثاني من 2020 برمجة لقاء بين الشريك الاجتماعي والمديرية العامة لمجمع «ديفاندوس» الإثنين المقبل إطلاق برنامج لتهيئة 56 ملجأ للصيد التقليدي عبر الوطن وزير المالية يؤكد أن تعويض المتضررين من الحرائق لن يكون ماليا تبون يجري حركة واسعة في سلك القضاء تمس رؤساء المجالس والنواب العامين 16 رحلة جوية لإجلاء الجزائريين العالقين بالخارج لغاية 16 أوت رئيس الجمهورية يأمر بالتكفل بالمتضررين من زلزال ميلة صلاة الجمعة غير معنية بقرار فتح المساجد وينتظر الفصل في صلوات المغرب والعشاء والصبح الجيش يحذر من تداعيات انفلات الوضع بليبيا ويضع حماية الحدود ضمن الأولويات رئيس الجمهورية يأمر بتقديم مساعدة فورية للشعب اللبناني أسعار النفط تسجل ارتفاعا طفيفا وتلامس 44 دولارا للبرميل شراكة لإنتاج الأقنعة الواقية ذات الاستخدام الاستشفائي

ناصري ينفي إطلاق برنامج "عدل 3" قبل الانتهاء من المشاريع المسطرة حاليا

تحديد الأوعية العقارية لبناء 100 ألف وحدة سكنية متبقية من برنامج "عدل2"


  19 جوان 2020 - 12:32   قرئ 282 مرة   0 تعليق   الوطني
تحديد الأوعية العقارية لبناء 100 ألف وحدة سكنية متبقية من برنامج "عدل2"

• نسبة إنجاز 130 ألف مسكن "أل بي يا" تعرف تقدما معتبرا في بعض الولايات 

كشف وزير السكن والعمران والمدينة، كمال ناصري، عن تحديد عدة أوعية عقارية في المدن الكبرى لاسيما في العاصمة لتوظف تدريجيا في إطلاق المشاريع المتبقية لبرنامج الصيغة السكنية البيع بالإيجار "عدل" والبالغ عددها 100 ألف وحدة، مؤكدا أنه لا مجال لفتح الباب لأي تسجيلات جديدة، وبالتالي لا وجود لبرنامج "عدل 3" قبل الانتهاء الكلي من البرامج المسطرة حاليا. وبخصوص صيغة الترقوي المدعم التي تتضمن 130 ألف وحدة، أكد أنها تعرف تقدما "معتبرا" في بعض الولايات، بينما هي قيد الإطلاق في ولايات أخرى. 

أكد الوزير في تصريحات صحافية على هامش جلسة استماع بلجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني في إطار دراسة مشروع قانون تسوية الميزانية لعام 2017، أنه يجرى حاليا التحضير مع ولاة الجمهورية لإعادة بعث عمليات التوزيع التي توقفت بسبب جائحة كورونا، مضيفا أن مختلف المرقين العقاريين المكلفين بإنجاز برامج عمومية على غرار وكالة "عدل" يسعون إلى إعادة بعث مشاريعها بعد فترة من التوقف لكن بصفة "تدريجية" مع الحرص على اتخاذ جميع التدابير الصحية الوقائية بشكل مسبق. 

وتعهد الوزير بالتكفل بانشغالات المكتتبين الذين واجهوا صعوبات تقنية خلال القيام بعملية سحب شهادات التخصيص لفائدة 120 ألف مكتتب والتي شرعت فيها وكالة "عدل" قبل أيام، أما اختيار المواقع في نفس الصيغة، فإن إطلاق عمليات جديدة مرتبط بتوفر العقارات الموجهة لإنجاز مشاريع البرنامج. وبهذا الشأن، أوضح الوزير أمام النواب أعضاء لجنة المالية والميزانية خلال جلسة الاستماع، أنه تم مؤخرا خلال فترة الحجر تحرير عدة أوعية عقارية في المدن الكبرى لاسيما في العاصمة لتوظف تدريجيا في إطلاق المشاريع المتبقية من برنامج "عدل" والبالغ عددها 100 ألف وحدة، وأكد في الجلسة أنه لا مجال لفتح الباب لتسجيلات جديدة، وبالتالي لا وجود لبرنامج "عدل 3" قبل الانتهاء الكلي من البرامج المسطرة حاليا.

وفيما يخص الصيغة السكنية الترقوي المدعم، فأكد الوزير وجود مراقبة حاليا لملفات المكتتبين من أجل تحقيق عدالة في التوزيع وقطع الطريق أمام الغشاشين الذين يريدون الاستفادة دون استيفاء الشروط المطلوبة، مضيفا أن هذه المراقبة تتم عن طريق اللجوء إلى البطاقية الوطنية للمستفيدين من السكن أو مساعدات للحصول على السكن، فضلا عن بقية قواعد المعلومات ذات الصلة، لاسيما تلك التي تخص الحالة المدنية والضمان الاجتماعي. 

وأوضح الوزير أن أشغال إنجاز مشاريع السكن الترقوي المدعم في صيغتها الجديدة والتي تتضمن 130 ألف وحدة تعرف تقدما "معتبرا" في بعض الولايات، بينما هي قيد الإطلاق في ولايات أخرى، وسيتمكن المرقون أصحاب هذه المشاريع من الاستفادة من الدفعات المالية الأولى بمجرد استدعاء المكتتبين الذين ثبتت أحقيتهم في الاستفادة بعد إجراء عمليات الرقابة القبلية على الملفات، مشيرا إلى أن الصيغة الجديدة للبرنامج ستمسح بمعالجة كافة الاختلالات المسجلة في المشاريع السابقة والتي لا يزال 12 ألف مكتتب يعانون من آثارها إلى الآن بسبب توقف مشاريعهم.

من جهة أخرى، أكد ناصري أن البرنامج السكني الجديد الذي يرمي إلى إنجاز مليون وحدة سيكون مخصصا لصيغة السكن الريفي بنسبة 65 بالمائة، تماشيا مع حجم الطلب الكبير على هذه الصيغة والمعبر عنه من طرف الجماعات المحلية. 

وبخصوص قيمة الإعانة المالية الموجهة للمواطن الراغب في الاستفادة من هذه الصيغة المعتمدة على البناء الذاتي، أكد ناصري أن دائرته الوزارية تعمل حاليا على دراسة إمكانية رفعها بالنسبة للمناطق الجبلية والجنوبية بالنظر لتكاليف الإنجاز الإضافية في هذه المناطق البعيدة، إلا أنه لفت إلى أن تجسيد هذه الأفكار -قيد الدراسة- مرتبط أولا بتوفر الموارد المالية التي تتوقف بدورها على وجود إحصائيات دقيقة لطالبي السكن بهذه الصيغة.

نبيل شعبان