شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

جراد يأمر باحتساب معدل الإنقاذ للانتقال إلى الطور الثانوي

إجراء امتحانات «البيام» اختياري للمتمدرسين وإجباري على الأحرار


  24 جوان 2020 - 19:53   قرئ 419 مرة   0 تعليق   الوطني
إجراء امتحانات «البيام» اختياري للمتمدرسين وإجباري على الأحرار

فصلت الوزارة الأولى في مصير امتحانات شهادة التعليم المتوسط التي أثار جدلا واسعا بين النقابات التي اعتبرت أن اجتياز هذه الامتحانات بات أمرا مستحيلا من الناحية البيداغوجية وكذلك النفسية للتلاميذ والوزارة الوصية التي أكدت أن من حق التلميذ الذي درس مرحلتي التعليم الابتدائي والمتوسط أن يسعى للحصول على هذه الشهادة، حيث تركت قرار الامتحان اختياريا للتلاميذ المتمدرسين، مع احتساب معدلات الإنقاذ للانتقال للطور الثانوي، لكن يبقى الامتحان إجباريا بالنسبة للتلاميذ الأحرار بصفته الطريقة الوحيدة التي تمكنهم من مواصلة مشوارهم الدراسي.

وجه الوزير الأول عبد العزيز جراد تعليمات لوزير التربية الوطنية محمد واجعوط، بخصوص شهادة التعليم المتوسط للسنة الدراسية الحالية، تؤكد أن إجراء الامتحانات أمر اختياري، لأنها بالنسبة للتلاميذ المتمدرسين لم تعد شهادة ضرورية للانتقال إلى مستوى أعلى، حيث سيكون الانتقال باحتساب معدلي الفصليْن الأول والثاني، على أن يبلغ المعدل العام 9 من 20، إلا أنه يمكن للتلاميذ الذين لم يحصلوا على 9 من 20، اجتياز امتحان شهادة التعليم المتوسط التي سيُحتسب معدلُها في عملية الانتقال إلى المستوى الأعلى.

وأضافت الوزارة الأولى في بيان لها أنه بالنسبة للمترشحين غير المتمدرسين، الذين يبلغ تعدادهم 23 ألف تلميذ، فشهادة التعليم المتوسط تُعتبر إجبارية بصفتها الطريقة الوحيدة الممكنة لمزاولة أي تكوين مهني عال، وقد أثار القرار الصادر عن مجلس الوزراء المتضمن اجتياز شهادة التعليم المتوسط جدلا واسعا بين نقابات التربية والوزارة الوصية، حيث أكد أن امتحان شهادة التعليم المتوسط إشهادي وليس بتكوين، وبالتالي فمن حق التلميذ الذي درس مرحلتي التعليم الابتدائي والمتوسط أن يسعى للحصول على هذه الشهادة، مبرزا في الوقت نفسه أن التلاميذ الذين يزاولون دراستهم عن بعد لا بد لهم من هذه الشهادة لولوج عالم التكوين المهني وبالتالي فإن من الضروري إعطاءهم الفرصة.

وبالنسبة للنقابات، دعت نقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية «كنابست» إلى إلغاء شهادة التعليم المتوسط نظرا لصعوبة إجراء هذه الامتحانات المصيرية في مثل هذه الظروف خاصة من الناحيتين النفسية والبيداغوجية، فيما اقترحت اقتصارها على التلاميذ الأحرار فقط، لأن هؤلاء التلاميذ لم يجتازوا الامتحانات الفصلية، كما أن الفئة العمرية للتلاميذ الأحرار أكبر من التلاميذ المتمدرسين، وهو ما يعني أن الحالة النفسية تكون أقل تضررا بالنسبة لهم ولأوليائهم، إضافة إلى أن عددهم قليل جدا مقارنة بعدد التلاميذ المتمدرسين وهو ما يسهل عملية الإجراءات الوقائية داخل مراكز إجراء الامتحانات.

وأكد خالد أحمد رئيس جمعية أولياء التلاميذ، أن قرار مجلس الوزراء الأخير الذي انعقد لتحديد مصير السنة الدراسية والذي تضمن إجراء امتحانات شهادة التعليم المتوسط، كان قرارا صادما ومفاجئا لجمعية وفدرالية أولياء التلاميذ وكل النقابات المستقلة لقطاع التربية الوطنية، خاصة أن كل الاقتراحات التي تم تقديمها من طرف الشركاء الاجتماعيين للوزارة حول هذا الموضوع تضمنت إلغاء امتحانات شهادتي التعليم الابتدائي «السانكيام» والتعليم المتوسط «البيام»، واحتساب معدل الفصلين الأول والثاني و الاعتماد على نقاط الإنقاذ.

نبيل شعبان