شريط الاخبار
مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء: تكوين خاص بـ»الحروب الحديثة» لسلاح المشاة بالجيش لمواجهة التهديدات بلمهدي يكشف عن إحصاء أزيد من 4 آلاف مسجد معني بالفتح التدريجي العودة إلي مراكز التكوين منتصف نوفمبر ومناقشة المذكرات في ديسمبر مديرو الثانويات يقترحون إلغاء المرسوم التنفيذي الخاص بالعطل الاستثنائية تفكيك عصابة إجرامية تضم رجال أمن وإداريين تحت قيادة لاعب دولي سابق البروفيسور بلحسين يوصي بتشديد بروتوكولات الصحة بالأماكن العمومية النطق بالأحكام في قضية درارني.. سمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم جمعية التجار والحرفيين تطالب المهنيّين بالتقيّد بإجراءات الوقاية فتح المساجد قبل الأذان بـ15 دقيقة وإقامة الصلاة مباشرة قطاع الأشغال العمومية والسياحة الأكثر تضررا بسبب جائحة كورونا «المحور اليومي» تواصل مسيرتها وتتمسك بمبادئ نذير بن سبع «جازي» يخصص مساعدة بـ100 مليون دج اتحاد الفلاحين يدعو لضمان التعويضات للمتضررين سعر البرميل يتراجع إلى 41.78 دولارا إنتاج 12.7 مليون قنطار من الطماطم في السداسي الأول 90 بالمائة من الوكالات السياحية تتجه نحو الإفلاس احتجاجات على غلق سوق الخضر بمستغانم الجراحة العامة متوقفة بمستشفى 240 سرير ببشار مستشفيان جديدان يدخلان حيز الخدمة نهاية السنة بتقرت المركز الجامعي «السي حواس» بباتنة يقترح 3 دفعات لاستكمال السنة الجامعية جمعية الأولياء ترفض تحديد عتبة الدروس لتلاميذ «الباك» و»البيام» وزير النقل يؤكد خلوّ موانئ الوطن من سلع خطيرة ومواد متفجرة الجزائريون يعودون «تدريجيا» لحياتهم العادية ابتداء من اليوم تعديل مواقيت الحجر الجزئي ورفع حظر حركة المرور ما بين 29 ولاية 3400 مسجد من أصل 17 ألفا معني بالفتح بداية من السبت المقبل سد بني هارون لا يشكل أيّ خطر وليس سبب زلزال ميلة قوافل «الحراقة» تواصل التدفق على إسبانيا والشرطة تتوقع تزايدها انخفاض نسبة شغل الأسرّة بالمستشفيات بـ45 بالمائة منذ نهاية جوان إعانات مالية للمتضررين من زلزال ميلة المركز الجامعي بغليزان يكشف تاريخ الاستئناف ودورات الاستدراك والمناقشات «مدراء جامعات الوسط وضعوا برتوكولاتهم تحت تصرف مدراء الخدمات تماشيا وقدرات الاستيعاب» السماح لتلاميذ «الباك» «البيام» بالالتحاق بالمؤسسات يوم 23 أوت للمراجعة محاكمة بهاء الدين طليبة يوم 12 أوت الجاري محكمة الجنايات تفتح ملف قضية أحد رفقاء «عبد الرزاق البارا» وزارة الصحة تعاين مخابر الانتاج لتحديد اللقاح «المثالي»

دشّنت مقرات الأمن الحضري والشرطة القضائية عبر الأحياء الجديدة

المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات»


  01 جويلية 2020 - 19:02   قرئ 376 مرة   0 تعليق   الوطني
المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات»

 عززت المديرية العامة للأمن الوطني انتشارها عبر العديد من ولايات الوطن خاصة عبر الأحياء الجيدة التي عرفت حروب عصابات ومواجهات بين المرحلين الجدد، حيث مكنت الهياكل المدشنة خلال الأيام الأخيرة من إطارات المديرية العامة للأمن الوطني من بلوغ نسبة 100 بالمائة من التغطية الأمنية عبر العديد من دوائر الوطن.

تعمل المديرية العامة للأمن الوطني على وضع حد لـ»حرب العصابات» وتوسيع نسبة التغطية الأمنية عبر كامل ولايات الوطن من خلال دخول عشرات مقرات الأمن الحضري وفرق الشرطة القضائية المتنقلة حيز الخدمة، حيث أشرف المدير العام للأمن الوطني على تدشين 7 مقرات للشرطة أنجزت بولاية باتنة لتدعيم التغطية الأمنية لصالح المواطن وضمانا لأمنه وممتلكاته، ويتعلق الأمر في هذا الخصوص بمقر جديد لأمن الولاية ومجمع لمصالح الشرطة بمدينة باتنة يضم الأمن الحضري السابع وفرقة للبحث والتدخل ومصلحة لشرطة البيئة والعمران ومقرات أمن دوائر سقانة وأولاد سي سليمان وبوزينة وكذا مقر الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بتيمقاد ومقر الأمن الحضري الخارجي لبلدية وادي الماء، في حين أشرف مدير التعليم والمدارس، مراقب الشرطة محمد مالك، مرفوقا بإطارات من المديرية العامة للأمن الوطني المركزية، الجهوية والسلطات المحلية لولاية سطيف على تدشين مقرات أمنية جوارية وأخرى اجتماعية تدعمت بها مصالح أمن الولاية بدوائر عين آزال، عين ولمان، العلمة وعاصمة الولاية، للمساهمة في توسيع رقعة التغطية الأمنية بإقليم هذه الولاية، على غرار مقر «الأمن الحضري الأول» بعين آزال الواقعة جنوب عاصمة الولاية، والذي يعد مقرا أمنيا جواريا بالغ الأهمية لكونه سيتكفل بتأمين أحد أهم الأحياء السكنية المتواجدة بهذه الدائرة، ويساهم في تقديم خدمات أمنية إضافية للمواطن، استجابة لطموحات سكان هذه المنطقة مع تعزيز الأمن وتعميق العمل الجواري وفق ما توصي به قيادة جهاز الأمن الوطني. في سياق متصل، أكد رئيس أمن ولاية الجزائر مراقب الشرطة امحمد بطاش دخول المقر الجديد لفرقة البحث والتدخل «بي أر إي» ببراقي حيز الخدمة خلال الأيام المقبلة لضمان توفير الأمن والحماية للمواطن في شخصه وممتلكاته ودحر كافة أشكال الجريمة، قائلا إن الغاية من تدشين هذه الهياكل تتمثل كذلك في محاربة الجريمة المتوسطة والكبرى بمختلف أشكالها خاصة ما تعلق منها بمكافحة الإجرام المنظم وتفكيك الشبكات الإجرامية وتقديم المتهمين أمام الجهات القضائية المختصة.

أسامة سبع