شريط الاخبار
الفصل في قضية درارني.. بلعربي وحميطوش يوم 10 أوت أزمة مياه حادة جرّاء شح الأمطار والتسربات تبون يأمر بالفتح التدريجي للمساجد والسماح للمواطنين بارتياد الشواطئ والمنتزهات شنقريحة يرافع لأهمية جهاز الدرك الوطني في حفظ الأمن والاستقرار وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات تبون يعيّن العميد قواسمية قائدا للدرك الوطني خلفا لعرعار المحال على التقاعد وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ جراد يطالب المصلين باحترام إجراءات الوقاية في المساجد حين فتحها نحو توظيف 10 آلاف عامل بالمجمع الجزائري - التركي «طيال» أسبوعان فقط لتنصيب 08 آلاف أستاذ جديد في مناصبهم عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة

فيما تم الإفراج عن الرباعي "طابو- بلعربي- حميطوش وبوراوي"

الرئيس عبد المجيد تبون يصدر عفوا رئاسيا عن معتقلي الحراك


  03 جويلية 2020 - 14:46   قرئ 183 مرة   0 تعليق   الوطني
الرئيس عبد المجيد تبون يصدر عفوا رئاسيا عن معتقلي الحراك

قرر مجلس قضاء العاصمة يوم الخميس، الإفراج عن الناشط السياسي كريم طابو الموقوف رهن الحبس المؤقت منذ أشهر بعد أن وافقت غرفة الاتهام على طلب الإفراج المقدم من قبل هيئة الدفاع، فيما أصدرت هيئة محكمة سيدي امحمد أوامر بالإفراج في حق سمير بلعربي، وسليمان حميطوش، بعد متابعتهما بتهمة التحريض على التجمهر، فيما تم الإفراج أيضا عن الناشطة السياسية أميرة بوراوي من قبل محكمة الشراقة، وتزامنت هذه الإفراجات مع العفو الرئائسي الذي أصدره الرئيس تبون في حق معتلقي الحراك.  

كان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد أصدر مساء يوم الأربعاء، عفوا عن معتقلي الحراك، بمناسبة الحتفالات بذكرى عيدي الاستقلال والشباب، حسب ما جاء في بيان لرئاسة الجمهورية، في انتظار الإفراج عن بقية المساجين. 

وجاء في البيان أن "رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون أمضى اليوم الأربعاء مرسوما رئاسيا يتضمن إجراءات عفو بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لعيد الاستقلال والشباب". 

وأضاف البيان" أنه بمقتضى هذا المرسوم وطبقا للدستور ولقانون العقوبات المعدل والمتمم، وبناء على الرأي الاستشاري للمجلس الأعلى للقضاء، يستفيد من عفو كلي عن العقوبة الأشخاص المحبوسون المحكوم عليهم نهائيا عند تاريخ إمضاء هذا المرسوم الآتية أسماؤهم: علال شريف نصر الدين، المولود بتاريخ 04 أبريل 1998، بحلاط إلياس المولود بتاريخ 26 جوان 1985، شداد جلول المولود بتاريخ 20 جانفي 1992، رياحي مليك المولود بتاريخ 20 أوت 1990، خاضر حسين المولود بتاريخ 14 نوفمبر 1992، داود بن عمران جيلالي المولود بتاريخ 19 جويلية 1988".

تجدر الإشارة إلى أن الشباب الذين استفادوا من العفو الرئاسي من قبل رئيس الجهورية عبد المجيد تبون، تم توقيفهم من قبل المصالح الأمنية بمناطق مختلفة من الوطن خلال مظاهرات الحراك الشعبي، عن وقائع تورطوا فيها، وإحالتهم على الجهات القضائية، وبعد محاكمتهم صدرت ضدهم أحكام بالحبس النافذ قبل الإفراج عنهم واستفادتهم من العفو الرئاسي.

وكانت محكمة بومرداس بتاريخ 28 ماي الماضي قد أدانت المدعو علال شريف نصر الدين معتقل الرأي، الملقب بـ "ديدين"، فيما كان سيتم إطلاق سراحه بتاريخ 7 أوت من المؤسسة العقابية تيجلابين، غير أن مدة سجنه لم تنقض واستفاد من العفو، أما فيما يخص إلياس بحلاط الناشط بحراك وهران وصاحب صفحة Oran avant tout، فقد تمت إدانته بعقوبة عام حبسا نافدا، على خلفية نشره فيديو السيدة التي صرحت بإخراج أفراد من الحجر الصحي بالأندلسيات، ليتم توقيفه مباشرة وإيداعه رهن الحبس المؤقت، ولم يسمح له بتوكيل محامين للدفاع عنه.

أما بالنسبة لجلول شداد وهو واحد من أبناء الجلفة، فتحدث عن قفة رمضان عقب تحركه وسط حيه وتسجيل المعوزين بطريقة منظمة، من أجل حصولهم على القفة في ظل جائحة كورونا، محاولا إيصال صوته إلى السلطات المعنية، ليتم توقيفه ومتابعته قضائيا وإدانته بعقوبة 13 شهرا حبسا نافذا. 

مليك رياحي الناشط في الحراك، والمنحدر من ولاية عين تموشنت، تم تسليط ضده عقوبة 18 شهرا حبسا نافذا، وغرامة مالية بقيمة 100 ألف دينار، وبعد استنئاف الحكم أمام مجلس قضاء عين تمونشت تم تخفيض العقوبة في حق الناشط رياحي مليك إلى عام حبسا نافذا، حسب ما نقلته اللجنة الوطنية من أجل الإفراج عن المعتقلين. جدير بالذكر أن هذا الأخير تم توقيفه بتاريخ 30 أفريل الماضي على خلفية نشره فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي.

إيمان فوري