شريط الاخبار
الفصل في قضية درارني.. بلعربي وحميطوش يوم 10 أوت أزمة مياه حادة جرّاء شح الأمطار والتسربات تبون يأمر بالفتح التدريجي للمساجد والسماح للمواطنين بارتياد الشواطئ والمنتزهات شنقريحة يرافع لأهمية جهاز الدرك الوطني في حفظ الأمن والاستقرار وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات تبون يعيّن العميد قواسمية قائدا للدرك الوطني خلفا لعرعار المحال على التقاعد وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ جراد يطالب المصلين باحترام إجراءات الوقاية في المساجد حين فتحها نحو توظيف 10 آلاف عامل بالمجمع الجزائري - التركي «طيال» أسبوعان فقط لتنصيب 08 آلاف أستاذ جديد في مناصبهم عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة

بعد أن تأجلت الجلسة الماضية بطلب من الدفاع

استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم


  05 جويلية 2020 - 18:07   قرئ 270 مرة   0 تعليق   الوطني
استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم

طحكوت كبّد الخرينة خسارة 300 مليار دينار

 ستستأنف هيئة محكمة سيدي امحمد اليوم،  جلسة محاكمة طحكوت ومن معه من وزراء سابقين وولاة، بعد أن تم تأجليها خلال الجلسة الماضية بطلب من الدفاع بسبب المناوشات التي حدثت بينهم وبين القاضي حول طلب التأجيل. 

تحولت قاعة الجلسة خلال الأسبوع الماضي إلى حلبة مصارعة بين الدفاع والقاضي، بعد دخول المحامي عمارة محسن مطالبا بتأسسه في القضية، لتنشب مناوشات كلامية بينه وبين نقيب المحامين عبد المجيد سيليني، الذي طلب من القاضي إخراجه من القاعة، لأنه محام مشطوب من النقابة واتخاذ الإجراءات القانونية ضده، وهي الطلبات التي تقدم بها بقية المحاميين الذين أصروا على تأجيل ملف القضية، إلا أن قاضي الجلسة باشر استجواب المتهم أحمد أويحىى عقب انسحاب هيئة الدفاع، التي تدخلت مرة ثانية وقامت بوقف الجلسة، الأمر الذي جعل القاضي يرفعها ليقرر في الأخير خلال الفترة المسائية استئناف الجلسة ومواصلة استجواب المتهمين يوم 6 جويلية. وباشر رئيس الجلسة قبل وقفها واستئنافها باستجواب الوزير الأول الأسبق أحمد أويحيى، الذي صرح بأنه سبق له أنحوكم عن نفس الوقائع في القضيتين السابقتين، وأدين بعقوبات الحبس النافذ، موضحا أن مداخيل الجزائر من النفط سنة 2014 انخفضت إلى 30 مليارا بعدما كانت تصل إلى 190 مليار، مبرزا أن وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي آنذاك أرسل له نهاية 2014 قائمة تضم 89 متعاملا فيما يخص تركيب السيارات، غير أنه لم يوافق على هذه القائمة، ومنحه قائمة 5+5 التي كانت تشمل رونو وسوفاك وطحكوت، فيما تم إرسال هذه القائمة إلى الرئاسة، وتم إعداد قائمة ثانية أخرى تحتوى على 40 متعاملا آخرين، من بينهم المتعامل عرباوي، وقدرت قدرة الإنتاج بـ 450 ألف وحدة. جدير بالذكر أن الملف الحالي متابع فيه رجل الأعمال محي الدين طحكوت وعدد من الوزراء والولاة، من ضمنهم الوزيران الأولان السابقان أحمد أويحيى وعبد المالك سلال ووزيرا الصناعة عبد السلام بوشوارب ويوسف يوسفي ووزيرا النقل السابقان عمار غول وزعلان عبد الغني وعدد من ولاة الجمهورية وآخرون من إطارات الوزارتين، وهو الملف الذي يتعلق بتركيب السيارات وصفقات النقل الجامعي وشبه الحضري.

إيمان فوري