شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تُقر تسهيلات للفلاحين لإنجاح موسم الحصاد 2021 وزير الصناعة يدعو المؤسسات البريطانية إلى الاستثمار في الجزائر سحب «البنزين الممتاز» سيقلص فاتورة الاستيراد بحوالي 250 ألف طن وزارة التعليم العالي تُعيد «كناس» إلى الواجهة رغم الانشقاق الداخلي! الولاة يستنفرون مصالحهم لاستكمال مشاريع السكن الإفراج عن محمد جميعي بعد استنفاده عقوبة سنة حبسا نافذا تأجيل النطق بالحكم في قضية «سوفاك» إلى 10 أكتوبر وفاة 4 أشخاص بالملاريا ضمن 1135 إصابة بأقصى ولايات الجنوب نقابة القضاة تفتح النار على سيليني وتدعو الدفاع لاحترام هيئة المحكمة بلعباس يغيب عن الجلسة الأولى لرفع الحصانة وواعلي يطالب بمهلة للرد بلايلي يحلم بالعودة إلى «الليغ1» والثأر من رئيس أونجي المستفيدون من قروض «أونساج» يطالبون بالعفو الشامل وزارة التربية بين فتح مناصب مالية جديدة أو احتساب الساعات الإضافية للأساتذة تأجيل قضية رجل الأعمال طحكوت ووزراء سابقين إلى 21 أكتوبر تأجيل قضية «مدام مايا» إلى جلسة 7 أكتوبر مؤسسات «أونساج» توقّع 8 اتفاقيات مع «الجزائرية للمياه» سوناطراك تدعو الشركاء لتطوير المحتوى المحلي وزارة التجارة تمدد آجال إيداع الحسابات الاجتماعية للعام 2019 وزارة الفلاحة تستهدف تقليص واردات بذور البطاطا «أفنتيو» تقترح تدريس المواد الأساسية فقط في 45 دقيقة بـ20 تلميذا في القسم فنيش يؤكد مراجعة واسعة للعديد من القوانين الأساسية للتماشي مع الدستور الجديد تبون يشدد على رد الاعتبار للرياضة المدرسية الأفافاس يجدد قسَم الوفاء لخطه السياسي الأصيل بن بوزيد يُشرك ممثلي مرضى السرطان في وضع السياسة الصحية الجديدة الجزائر محل أنظار القوى العسكرية الكبرى في العالم الثانويات في مواجهة الاكتظاظ بسبب ارتفاع نسبة النجاح في «البيام» محكمة الشراقة تنظر اليوم في قضية «مدام مايا» الابنة المزيفة لبوتفليقة المكسيك دون 7 نجوم في مواجهة «الخضر» ! تزايد مستمر للتنقيب غير الشرعي عن الذهب بالجنوب اقتراح الدراسة ستة أيام في الأسبوع إلى السادسة مساء والسداسي في شهر واحد اللجنة القانونية للبرلمان تستمع لواعلي وبلعباس لمناقشة طلب رفع الحصانة الحكومة تتجه إلى استغلال الثروات المنجمية لتعويض التبعية للمحروقات حارس يحتال على صاحب مستثمرة فلاحية في مشروع وهمي بريد الجزائر يوقع 33 اتفاقية لتعميم الدفع الالكتروني في الفنادق النفط يتراجع إلى حدود 41 دولارا تراجع الإنتاج الصناعي بـ14 بالمائة خلال الثلاثي الثاني صفة «إطار برئاسة الجمهورية» تتحول إلى «عملة» للبزنسة والاحتيال على المواطنين! احترام التباعد.. إلزامية الكمامة وتقسيم التلاميذ إلى أفواج من 20 تلميذا قضاة يشاركون في ورشة دولية حول التحقيقات المتصلة بالجريمة المعلوماتية اللجنة العلمية صادقت على 30 بروتوكولا صحيا جنّب موجة وبائية أخرى

بسبب عدم استيفائهم شرط الراتب الشهري

تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم


  15 سبتمبر 2020 - 18:32   قرئ 289 مرة   0 تعليق   الوطني
تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم

• تحويل ملفاتهم تلقائيا إلى صيغة التساهمي والترقوي المدعم

أسقط تحيين ملفات «السوسيال» على مستوى ولايات الوطن، العديد من الأسماء من القوائم المعنية بالاستفادة من السكنات الاجتماعية، بعد عدم استيفاء أصحابها شرط الراتب الذي يعد عاملا أساسيا للحصول على شقة، حيث يجب ألا يتجاوز عتبة 24 ألف دينار جزائري، في حين تم تحويل أصحاب الملفات إلى صيغ أخرى تلقائيا، على غرار صيغة السكن التساهمي والترقوي المدعم.

وجد عشرات الأشخاص المودعين ملفات «السوسيال» خلال السنوات الماضية أنفسهم خارج القوائم المعنية بالاستفادة من السكن، بعد تحيين ملفاتهم في الآونة الأخيرة، بعدما طلب منهم إعادة إيداع كشوفات الراتب الشهري، الأمر الذي جعل العديد من هؤلاء يقصون تلقائيا، بسبب تعدي أجرتهم الشهرية عتبة 24 ألف دينار جزائري.

ولعل من بين الأسباب التي أدت إلى إقصاء عشرات الأشخاص من قوائم الاستفادة من السكن الاجتماعي، هي الزيادات في الأجور التي استفادوا منها، كانت آخرها تلك التي أقرها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، خلال شهر جوان الفارط، والتي لاقت استحسانا كبيرا من طرف المواطنين ذوي الدخل الضعيف، إلا أن حرمانهم من السكن بحجة رفع أجورهم وتحويلهم تلقائيا إلى صيغة الترقوي المدعم، جعلهم يتذمرون من تصرف الوزارة الوصية ولجان دراسة الملفات على مستوى المقاطعات الإدارية، مؤكدين عدم قدرتهم على الاكتتاب في صيغ أخرى غير السكن الاجتماعي، بحجة ارتفاع قيمة الأشطر التي تحدد في تلك الصيغ والتي تعد بالملايين، حيث لا يسمح وضعهم المادي بدفع تلك المبالغ المعتبرة، على حد قولهم.

المواطنون غير راضين عن قرار الإقصاء

من جهتهم، أعرب عشرات المواطنين الذين تعرضوا للإقصاء من صيغة السكن الاجتماعي عن سخطهم وتذمرهم، بسبب القانون الذي اعتبروه مجحفا في حقهم، لاسيما أن معظمهم قد أودعوا الملفات قبل 2010، إلا أن الزيادات في الأجور التي استفادوا منها إثر قرار رئيس الجمهورية، الذي تضمن إلغاء الضريبة على الدخل لفائدة المواطنين الذين يتقاضون أجرة تقل عن 30 ألف دينار والزيادات الطفيفة قد حرمتهم من حقهم المشروع، مشيرين إلى ضرورة مراجعة بعض القوانين، لاسيما أنه من غير المعقول خلال سنة 2020 أن يتم تحديد شرط الأجرة الشهرية كشرط أساسي من شروط الاستفادة من السكن الاجتماعي، معتبرين أن أغلبية الموظفين باتوا يتقاضون أجرة شهرية تزيد عن 25 ألف دينار، الأمر الذي بات غير مقبول، على حد قولهم.

«مير» المدنية: «رواتب المعنيين بالتحويل تفوق 24 ألف دينار»

قالت رئيسة بلدية المدنية، حبيبة بن سالم، في حديثها لـ»المحور اليومي»، إن تحيين الملفات من طرف لجنة السكن بالمقاطعة الإدارية، يقضي بتحويل أصحاب ملفات «السوسيال» الذين يتقاضون راتبا يزيد عن 24 ألف دينار، إلى صيغة السكن التساهمي أو الترقوي المدعم، طبقا للقانون القاضي بتحديد سقف الأجور لطالبي السكن الاجتماعي، والذي يجب أن لا يفوق 24 ألف دينار جزائري، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن 1700 ملف طلب السكن تابع لبلدية المدنية قيد الدراسة، في حين ستتضمن الإجراءات المقبلة تحيين الملفات عبر البطاقية الوطنية للسكن والقيام بإجراء التحقيقات الإدارية، تحسبا لتوزيع حصة 80 مسكنا اجتماعيا، تضيف محدثتنا.

عبد الله بن مهل