شريط الاخبار
أعضاء لجنة المالية بالبرلمان يدعون إلى تخفيف الضغط الضريبي اتفاقية بين وزارة التعليم العالي ومختبر «فايزر» للتكوين في مجالات الصناعة الصيدلانية المصنعون المحليون لا يغطون سوى %20 من سوق المستلزمات المدرسية أولياء التلاميذ يشتكون تجاهل الإجراءات الوقائية بمختلف المدارس بلخضر يدعو للابتعاد عن تأويل مواد الدستور المكرسة لمبادئ عقيدة الجزائريين ازدحام مروري بالعاصمة تزامنا مع التحاق التلاميذ بالمدارس حرس السواحل ينقذ 560 شخص حاولوا «الحرڤة» خلال أسبوع 10 سنوات سجنا لأحمد أويحيى وصاحب مجمع «سوفاك» مراد عولمي حجز 16 كلغ من الكوكايين و10 قناطير من الكيف خلال أسبوع «الدخول المدرسي ناجح.. والبروتوكول عرف تطبيقا دقيقا عبر كامل مؤسسات التربية» مجلس قضاء العاصمة يطوي ملف الامتيازات الممنوحة لحداد والحكم يوم 3 نوفمبر الوضع ما زال حرجا ومواصلة الجهود ضرورية للقضاء على كورونا جراد يشدد على ضرورة احترام التدابير الوقائية لتفادي تفشي فيروس كورونا الجزائر رفعت تحدي تغطية الطلبات المتزايدة للسوق في مجال الطاقة مدرب ميلان يقرر إراحة بن ناصر في «أوروباليغ» شنقريحة يدعو إلى إنجاح الاستفتاء على الدستور لتحقيق التغيير المنشود تعليمات صارمة للمدراء الجهويين بتشديد الرقابة على التجار توقعات بانتعاش السوق النفطية خلال السنة المقبلة سونلغاز تشرع في تحصيل ديونها العالقة لدى المتعاملين والمؤسسات نظام جديد لتعزيز الإدماج المحلي للصناعة الإلكترونية والكهرومنزلية بلحيمر يؤكد على دعم حرية الصحافة في حدود المحافظة على الأمن العام أزيد من 05 ملايين تلميذ يتلحقون اليوم بالمدارس في ظروف «استثنائية» الاستفتاء على الدستور مرحلة هامة لتشييد الجزائر الجديدة الأفافاس يعلن عن إقصاء القيادي بلقاسم بن عامر الدرك يضع مخططا لتأمين الدخول المدرسي رفع الحصانة عن النائبين عبد القادر واعلي ومحسن بلعباس مداهمات وعمليات تفتيش لمخازن البطاطا غير الشرعية في الولايات إلغاء المتابعات القضائية وغرامات التأخير لحاملي مشاريع «أونساج» 15/20 للالتحاق بكلية الطب و14 بالمدارس العليا واشتراط معدل عالٍ في المادة الأساسية سوناطراك تتكبد خسائر بقيمة 10 ملايير دولار بسبب كورونا ضيافات يؤكد أن الدستور الجديد يكفل الاستثمار للشباب فيغولي يتمرد على غلطة سراي برميل البترول بـ 42 دولارا والأنظار تتجه نحو اجتماع «أوبك+» الحكومة تخصص 31.47 مليار دينار لدعم مادة الحليب الوصاية تجتمع بالنقابة الوطنية للباحثين الدائمين اليوم وزارة المالية تتوقع انتعاش الاقتصاد خلال 2021 بـ 3.98 بالمائة بن زيان يطمئن المتحصلين على معدل 9 بمنحهم قائمة رغبات مثل غيرهم بلمهدي يُحذر من الاستخفاف بـ «كورونا» ويدعو للاحتياط أكثر بعجي يعتبر تعديل الدستور مكسبا ديمقراطيا في تاريخ الجزائر عرض التقرير السنوي للبيئة على مجلس الحكومة نوفمبر الداخل

اعتبرتها الضمان الوحيد للحفاظ على مصداقية الشهادات

جمعية أولياء التلاميذ تؤيد قرارات سجن الغشاشين وإقصاء المتأخرين عن الامتحانات


  20 سبتمبر 2020 - 19:30   قرئ 268 مرة   0 تعليق   الوطني
جمعية أولياء التلاميذ تؤيد قرارات سجن الغشاشين وإقصاء المتأخرين عن الامتحانات

أيّدت جمعية أولياء التلاميذ الإجراءات العقابية والردعية التي اتخذتها وزارة التربية الوطنية، هذا العام، لمنع الغش خلال امتحانات شهادتي التعليم المتوسط والبكالوريا، حيث صدرت عقوبات قضائية تراوحت ما بين سنة وثلاث سنوات في حق المتورطين في تسريب المواضيع، مؤكدة أن مثل هذه الإجراءات ستضمن مصداقية الامتحان وتحد من الظاهرة خلال السنوات القادمة. وفيما يخص التلميذتين المقصيتين بسبب التأخر، اعتبرت الجمعية أن الإجراء كان عادلا وغير مجحف في حقهما.

أكد رئيس جمعية أولياء التلاميذ في تصريح خص به «المحور اليومي» أن الجمعية تؤيد قرارات وزارة التربية الوطنية فيما يخص الإجراءات العقابية التي مست الأساتذة والتلاميذ المتورطين في ظاهرة الغشّ خلال امتحانات شهادتي التعليم المتوسط والبكالوريا، بسبب تسريب مواضيع الامتحانات ومحاولة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي مثلما حدث خلال السنوات الماضية في عهد الوزيرة السابقة نورية بن غبريط، مما أدى إلى إلغاء امتحانات شهادة البكالوريا سنة 2015، بسبب الغش الجماعي داخل الأقسام وتسريب المواضيع عشية الإجراء، وإجراء دورة ثانية من أجل ضمان مصداقية الشهادة.

خالد أحمد.. «نثمن قرارات المحكمة الصادرة في حق المتورطين»

وأكد خالد أحمد أن الجمعية تثمن قرارات المحكمة الصادرة في حق المتورطين في الغش، والتي تراوحت ما بين سنة وثلاث سنوات حبسا وغرامات مالية مشددة، مست مترشحين للامتحانات ومؤطرين على مستوى العديد من الولايات، لأن هذه العقوبات القانونية والإجراءات الردعية تعيد للامتحانات مصداقيتها وتعطي كل ذي حق حقه، من أجل تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص ما بين التلاميذ، واعتماد التلاميذ على أنفسهم وقدراتهم العلمية لتحقيق النجاح والابتعاد عن كل وسائل الغش، ويمكن للتلاميذ الراسبين إعادة السنة والاجتهاد طوال السنة الدراسية من أجل نيل الشهادة كبقية التلاميذ المتفوقين، مؤكدا أن الجمعية لا تشجع الرداءة والغش والأعمال الدنيئة التي تسيء إلى قطاع التربية.

«نحن ندافع عن التلميذ المظلوم ونقف ضد الغشاشين»

وفيما يخص بعض تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي التي عارضت قرارات المحكمة بسجن التلاميذ المتورطين في الغش، بحجة أنهم لا يزالون أطفالا وأن الغش في الامتحانات لا يرتقي إلى درجة الجريمة، وكان بإمكان وزارة التربية أن تكتفي بالعقوبات الإدارية مثلما كان معمولا به في السنوات الماضية، وذلك بإقصائهم من الامتحان لمدة تتراوح ما بين 03 سنوات للتلاميذ المتمدرسين و05 سنوات للطلبة الأحرار، حيث أكد رئيس جمعية أولياء التلاميذ أن الحل الوحيد لمحاربة هذه الآفات الاجتماعية التي تغلغلت في قطاع التربية، يكمن في اتخاذ مثل هذه الإجراءات العقابية والردعية، مؤكدا أن هذه الإجراءات معمول بها في كل الدول الأوروبية والدول المتقدمة التي تحافظ على مصداقية امتحاناتها، مؤكدا أن جمعية أولياء التلاميذ تتضامن وتدافع بشدة عن التلميذ المظلوم، أما التلاميذ الذين يتواطؤون مع أشخاص من خارج المدرسة من أجل الغش والتشويش على الممتحنين فإن الجمعية تقف ضدهم، مؤكدا أن هذه الإجراءات الردعية التي تبنتها وزارة التربية الوطنية ابتداء من هذه السنة، ستقلل من ظاهرة الغش في الامتحانات خلال السنوات القادمة.

إقصاء التلميذتين بسبب التأخر قرار عادل ولم يكن ظالما في حقهما

وفيما يخص التلميذتين الشّقيقتين اللّتين أقصيتا من امتحانات شهادة البكالوريا بسبب التأخر عن الوقت المحدد لانطلاق الامتحانات خلال الفترة الصّباحية، قال رئيس جمعية أولياء التلاميذ إن الإجراء كان عادلا ولم يكن ظالما للتلميذتين، موضحا أن التلميذتين تقطنان بمحاذاة المؤسسة التربوية التي أجرتا فيها الامتحان، وأنهما وصلتا متأخرتين بأكثر من نصف ساعة، وهو الوقت المحدد لإغلاق أبواب مراكز الإجراء ومنع التلاميذ من إجراء الامتحان، خاصة بعد فتح أظرفة مواضيع الامتحانات.

نبيل شعبان