شريط الاخبار
أعضاء لجنة المالية بالبرلمان يدعون إلى تخفيف الضغط الضريبي اتفاقية بين وزارة التعليم العالي ومختبر «فايزر» للتكوين في مجالات الصناعة الصيدلانية المصنعون المحليون لا يغطون سوى %20 من سوق المستلزمات المدرسية أولياء التلاميذ يشتكون تجاهل الإجراءات الوقائية بمختلف المدارس بلخضر يدعو للابتعاد عن تأويل مواد الدستور المكرسة لمبادئ عقيدة الجزائريين ازدحام مروري بالعاصمة تزامنا مع التحاق التلاميذ بالمدارس حرس السواحل ينقذ 560 شخص حاولوا «الحرڤة» خلال أسبوع 10 سنوات سجنا لأحمد أويحيى وصاحب مجمع «سوفاك» مراد عولمي حجز 16 كلغ من الكوكايين و10 قناطير من الكيف خلال أسبوع «الدخول المدرسي ناجح.. والبروتوكول عرف تطبيقا دقيقا عبر كامل مؤسسات التربية» مجلس قضاء العاصمة يطوي ملف الامتيازات الممنوحة لحداد والحكم يوم 3 نوفمبر الوضع ما زال حرجا ومواصلة الجهود ضرورية للقضاء على كورونا جراد يشدد على ضرورة احترام التدابير الوقائية لتفادي تفشي فيروس كورونا الجزائر رفعت تحدي تغطية الطلبات المتزايدة للسوق في مجال الطاقة مدرب ميلان يقرر إراحة بن ناصر في «أوروباليغ» شنقريحة يدعو إلى إنجاح الاستفتاء على الدستور لتحقيق التغيير المنشود تعليمات صارمة للمدراء الجهويين بتشديد الرقابة على التجار توقعات بانتعاش السوق النفطية خلال السنة المقبلة سونلغاز تشرع في تحصيل ديونها العالقة لدى المتعاملين والمؤسسات نظام جديد لتعزيز الإدماج المحلي للصناعة الإلكترونية والكهرومنزلية بلحيمر يؤكد على دعم حرية الصحافة في حدود المحافظة على الأمن العام أزيد من 05 ملايين تلميذ يتلحقون اليوم بالمدارس في ظروف «استثنائية» الاستفتاء على الدستور مرحلة هامة لتشييد الجزائر الجديدة الأفافاس يعلن عن إقصاء القيادي بلقاسم بن عامر الدرك يضع مخططا لتأمين الدخول المدرسي رفع الحصانة عن النائبين عبد القادر واعلي ومحسن بلعباس مداهمات وعمليات تفتيش لمخازن البطاطا غير الشرعية في الولايات إلغاء المتابعات القضائية وغرامات التأخير لحاملي مشاريع «أونساج» 15/20 للالتحاق بكلية الطب و14 بالمدارس العليا واشتراط معدل عالٍ في المادة الأساسية سوناطراك تتكبد خسائر بقيمة 10 ملايير دولار بسبب كورونا ضيافات يؤكد أن الدستور الجديد يكفل الاستثمار للشباب فيغولي يتمرد على غلطة سراي برميل البترول بـ 42 دولارا والأنظار تتجه نحو اجتماع «أوبك+» الحكومة تخصص 31.47 مليار دينار لدعم مادة الحليب الوصاية تجتمع بالنقابة الوطنية للباحثين الدائمين اليوم وزارة المالية تتوقع انتعاش الاقتصاد خلال 2021 بـ 3.98 بالمائة بن زيان يطمئن المتحصلين على معدل 9 بمنحهم قائمة رغبات مثل غيرهم بلمهدي يُحذر من الاستخفاف بـ «كورونا» ويدعو للاحتياط أكثر بعجي يعتبر تعديل الدستور مكسبا ديمقراطيا في تاريخ الجزائر عرض التقرير السنوي للبيئة على مجلس الحكومة نوفمبر الداخل

واجعوط أكد أن موعد الدخول المدرسي «لم يحدد بعد»

وزارة التربية تقترح التدريس بالأفواج.. الحصة بـ45 دقيقة و06 أيام في الأسبوع


  27 سبتمبر 2020 - 17:33   قرئ 323 مرة   0 تعليق   الوطني
وزارة التربية تقترح التدريس بالأفواج.. الحصة بـ45 دقيقة و06 أيام في الأسبوع

جمعية أولياء التلاميذ والنقابات توافق على مقترح التفويج

كشفت وزارة التربية الوطنية على لسان المسؤول الأول في القطاع محمد واجعوط، عن جملة من المقترحات التي حددتها لمباشرة السنة الدراسية المقبلة، ولعل أبرز تلك الاقتراحات، تقليص الحصة الدراسية بالمتوسط والثانوي إلى 45 دقيقة، وتوسيع أيام الدراسة إلى 6 أيام أسبوعيا، واللجوء إلى التدريس بالأفواج، مع إمكانية استغلال المخابر والورشات كقاعات دراسة في الطور الثانوي. وفيما يخص الدخول المدرسي، أوضح واجعوط أن الوزارة بعدما درست جميع الفرضيات لم تخرج بعد بقرار نهائي بهذا الخصوص، وفضلت فتح النقاش والاستشارة لعرض القرار النهائي على الحكومة.

أوضح وزير التربية الوطنية، أمس، في كلمته الافتتاحية في اللقاء بالشركاء الاجتماعيين، أن الوصاية تدارست مختلف الوضعيات وأعدت مشاريع لعرضها على الشركاء الاجتماعيين ومن ثم عرضها على الحكومة، وتشمل تلك المخططات جملة من المبادئ العامة، حددها الوزير في ضرورة حماية التلاميذ والتقيد الصارم بالبروتوكول الصحي، واعتماد التفويج، والعمل بالتناوب بين الفوجين الفرعيين، وتجنب تجمع التلاميذ، وضمان حجم زمني كاف لإرساء الموارد المناسبة للكفاءات لكل مستوى، مؤكدا أنه يمكن استغلال 6 أيام في الأسبوع من السبت إلى الخميس للمتوسط والثانوي.

واجعوط: «يمكن تقليص التوقيت للحصة بالمتوسط والثانوي لـ45 دقيقة»

كما قدم الوزير فصل مقترح تكييف مضامين المناهج التعليمية والتركيز على الدروس الأساسية، قائلا إنه يمكن تقليص التوقيت للحصة بالمتوسط والثانوي لـ45  دقيقة، واستغلال المخابر والورشات كقاعات دراسة في الطور الثانوي مع ضرورة تطوير التعلم عن بعد، مبرزا أن الوزارة بحكم المهام الموكلة إليها قامت بدراسة جميع الفرضيات الممكنة لضمان الدخول الدراسي المقبل، إلا أنها لم تخرج بقرار نهائي بهذا الخصوص، وفضلت فتح النقاش والاستشارة لعرض القرار النهائي على الحكومة، قائلا إن «هذا اللقاء الخاص الذي يجمعني معكم يأتي للوقوف على آرائكم واقتراحاتكم، ويأتي هذا الموعد الاجتماعي الهام بعد انقطاع دام لأشهر، وذلك حفاظا على سلامة التلاميذ في مختلف ربوع الوطن».

الاستشارة الوطنية تهدف لضمان عودة قرابة 10 ملايين تلميذ إلى المدارس بكل أمان

أشار الوزير إلى أن وزارة التربية قد سبق لها أن فتحت شهر ماي الماضي استشارة حول كيفية إنهاء الموسم الدراسي الماضي الذي تأثر بالأزمة الصحية في البلاد، حيث تم اتخاذ قرارات هامة في هذا الخصوص، مضيفا أن الوزارة تنظم مجددا استشارة وطنية واسعة للإصغاء إلى وجهات نظرهم لتحديد الإجراءات الواجب اتخاذها، دون المغامرة بهم، مصرحا بأنه لا يعتبر هذا اللقاء بروتوكوليا أو شكليا، بل أولى أهمية كبيرة لما سيقترحونه، مضيفا أن الوزارة ستتباحث مع شركائها الاجتماعيين حول سبل الدخول الذي لم يحدد موعده نهائيا بسبب تفشي فيروس كورنا.

«أونباف» توافق على اقتراح الدراسة بنظام التفويج يوما بيوم

قدم الشريك الاجتماعي العديد من المقترحات تحضيرا للدخول المدرسي لهذه السنة، ولعل أبرز هذه المقترحات استئناف الدراسة بنظام التفويج يوما بيوم، مع الاستفادة من تجربة تنظيم شهادة البكالوريا التي اعتبرتها النقابات ناجحة، وهو ما ذهب إليه رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين صادق الدزيري الذي أكد أنه يجب أن يستفيد الجميع من تجربة تنظيم امتحانات شهادة البكالوريا بدخول مدرسي ناجح، بناء على شروط أساسية إلى جانب تطبيق البروتوكول الصحي وبتنظيم التلاميذ المتمدرسين في المؤسسات التربوية بتفويج الأقسام إلى فوجين، وبناء على ذلك ستصبح المؤسسة التربوية تعمل كل يوم بنسبة 50 بالمائة و50 بالمائة الأخرى تأتي في اليوم الموالي على أن يكون الجلوس منفردا.

بوديبة يوافق مبدئيا على التفويج إلى غاية تحديد طريقة تنفيذه

قدم المكلف بالإعلام على مستوى نقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية «كنابست»، مسعود بوديبة، في حديثه «للمحور اليومي»، موافقة مبدئية على مقترح وزارة التربية فيما يخص اعتماد أسلوب التفويج في الدراسة خلال الموسم الدراسي المقبل، إلى غاية تحديد طريقة تنفيذ هذا المقترح، مؤكدا أنه في حال تم الاعتماد على هذه الاقتراح فإنه يجب على الوزارة فتح مناصب مالية إضافية لتوظيف أساتذة جدد في الأطوار التعليمية الثلاثة.  

الأولياء: «أسلوب التفويج يساعد على تطبيق البروتوكول الصحي»

تبنت جمعية أولياء التلاميذ هي الأخرى مقترح الدراسة يوما بيوم، لتسهيل عملية التعقيم حفاظا على صحة الجميع، حيث كشف رئيس الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ خالد أحمد في تصريح صحافي وجوب إعادة التلاميذ تدريجيا في كل المستويات، والتداول على القسم بنظام الأفواج يوما بيوم، وممكن جدا الاستغناء عن المواد الثانوية، مثل التربية البدنية والتربية الموسيقية والفنية.

نبيل شعبان