شريط الاخبار
ناقلو المسافرين ما بين بلديات تيزي وزو في إضراب مفتوح مجلس الأمة يناقش اليوم قانون المالية للعام 2021 نظام رقمي خاص لمراقبة الأسواق وتموينها بالمواد الغذائية 1088 إصابة جديدة بكورونا في الجزائر المدارس لن تكون مصدرا لانتشار الوباء إذا طُبّق البروتوكول الصحي تمديد التسجيلات الجامعية النهائية والتحويلات لحاملي البكالوريا الجدد رحال يشدّد على ضرورة محاربة كورونا خارج المستشفيات وزارة الصحة تتحكم في الوضع الوبائي وترفع طاقة استيعاب المستشفيات إلى 18500 سرير وزير الصحة يكشف عن العقبات التي تواجه عملية اقتناء لقاح «فايزر» هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة انخفاض صادرات الغاز الجزائرية بـ4.7 بالمائة النماذج الجديدة للتصريحات الجبائية تحت تصرف المعنيين «أمير» جديد على رأس القاعدة في بلاد المغرب وزارة الصحة تنصّب لجنة لمراجعة قوانين أسعار التحاليل الطبية تأجيل ملف البرلماني السابق طليبة ونجلي جمال ولد عباس إلى 29 نوفمبر استخلاف رئاسة المحكمة العسكرية في البليدة بصفة مؤقتة إخلاء الإقامات الجامعية بغرض تعقيمها تحضيرا للدخول الجامعي المقبل توقعات بالتهاب أسعار الهواتف النقالة والحواسيب الآلية بــــن رحمــــــة يتلقــــى الإشــــادة مــن طـــرف ديفيـــد مويـــس مدربــون ورؤســاء أنديــة يجمعــــــون علــــــــى استحالـــــة استكمــــــــال الــــــــدوري تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي بالعاصمة تقرر مقاطعة يومي السبت والخميس الإفراج عن قائمة المستفيدين من 80 وحدة سكنية بأولاد شبل قريبا محاكمة إرهابي هرب من سجن «لومباز» عقب عملية التمرد في 1994 إعادة جدولة ديون شباب «أونساج» شرط الانخراط في صندوق ضمان أخطار القروض «أبوس» تدعو لردع المخالفين لتدابير الوقاية من كورونا في وسائل النقل نحو إنشاء صندوق لدعم المؤسسات وإنقاذها من الإفلاس بسبب كورونا أي محاولة لتغيير حصة الإنتاج تؤدي لانهيار السوق النفطية الوقاية من وباء كـورونا محور خطبة الجمعة المقبلة فيروس كورونا يواصل الانتشار ويقلّص عدد الولايات الآمنة تسليم أكثر من 4600 مسكن «عدل2» ببوعينان في البليدة مخابر عالمية تتسابق لطرح أول لقاح مضاد لفيروس «كورونا» دراسة إعادة فتح مساجد جديدة بالولايات لتخفيف الاكتظاظ عن المرخص لها تخصيص مكتب للكشف المبكر عن كورونا لمهنيي الصحة بالمستشفيات إعادة محاكمة السعيد بوتفليقة والجنرالين توفيق وطرطاق بمجلس القضاء العسكري بالبليدة مجلة عسكرية أمريكية تشيد بامتلاك الجزائر «أقوى صاروخ في العالم» مدير أملاك الدولة ينفي تقديم تنازلات ومصلحة الضرائب تقرّ بمنح إعفاءات بـ50 مليونا أزيد من 50 ألف تاجر وحرفي أوقفوا نشاطهم منذ بداية جائحة كورونا المستشفيات الوطنية تتجنّد بـ1800 سرير إضافي للتكفل بمرضى كورونا الشركاء الاجتماعيون لقطاع التربية يطالبون الحكومة بتعليق الدراسة «بي اس جي» مستعد لدفع 50 مليون للظفر بخدمات بن ناصر

أشار إلى تسجيل تراخ في تطبيق التدابير الوقائية من كورونا ببعض الولايات

بن بوزيد لا يستبعد العودة إلى تشديد إجراءات الحجر بسبب ارتفاع الحالات


  18 أكتوبر 2020 - 19:42   قرئ 313 مرة   0 تعليق   الوطني
بن بوزيد لا يستبعد العودة إلى تشديد إجراءات الحجر بسبب ارتفاع الحالات

 المدارس مستعدة أمنيا وصحيا لاستقبال المتمدرسين

لمّح وزير الصحة والسكان عبد الرحمان بن بوزيد إلى إمكانية العودة إلى تشديد إجراءات الحجر الصحي ببعض المناطق وولايات الوطن، التي تشهد تراجعا كبيرا في تطبيق الإجراءات الوقائية، مؤكدا أنّ ارتفاع حالات العدوى مؤخرا، سببه أساسا التراخي في تطبيق الإجراءات الوقائية من طرف مواطني بعض الولايات، مستبعدا أن تكون الجزائر تشهد حاليا موجة ثانية من الوباء، معتبرا رقم 200 إصابة يوميا غير مقلق حاليا، ويمكن التعامل معه، كما طمأن الوزير بأن المؤسسات التربوية مستعدة أمنيا وصحيا لاستقبال المتمدرسين.  

لم يستبعد وزير الصحة والسكان «عبد الرحمن بن بوزيد» العودة لتشديد إجراءات الحجر الصحي ببعض الولايات والمناطق التي تشهد تراجعا كبيرا في تطبيق الإجراءات الوقائية، في مقدمتها ارتداء الكمامة والحرص على مسافة التباعد الاجتماعي، ولو أن الارقام التي تسجل هذه الأيام تقارب 200 إصابة يومية حالة غير مقلقة.

 تشديد الحجر ببعض المناطق وتبني إجراءات جديدة في حال ارتفاع الإصابات

 لم يستبعد وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد اتخاذ إجراءات جديدة في حال تسجيل ارتفاع كبير وغير مسبوق في عدد الإصابات، مبرزا أن هذه الوضعية لا يمكن أن تواصل الحكومة التعامل معها وفق الإجراءات ذاتها المعمول بها حاليا، والتي تركز أساسا على تخفيف تدابير الحجر الصحي التدريجي، إلا أن الوضعية الحالية غير مقلقة كثيرا، ولو أنه يجب توقع كافة السيناريوهات، مع مواصلة مراقبة دول الجوار بحكم تشابه البيئة بينها وبين الجزائر، إضافة إلى مراقبة الوضعية الصحية للدول الأوروبية والآسيوية، وكذا أمريكا، بحكم أن الوباء عالمي. وفتح بن بوزيد الباب أمام إمكانية تكييف إجراءات أكثر تشديدا ببعض المناطق، وكذا الولايات التي تشهد تراجعا ملحوظا في تطبيق إجراءات الوقاية، في مقدمتها ارتداء الكمامة والحرص على التباعد الاجتماعي، موضحا أن الوضعية الوبائية أضحت تشهد اختلافا بين الولايات، أو حتى المناطق ضمن الولاية الواحدة، وهو ما يتطلب تخصيص إجراءات مستقلة جغرافيا، وهو ما يعمل عليه ولاة الجمهورية بعدما منحهم رئيس الجمهورية صلاحية التصرف وفق ما تقتضيه الضرورة. 

 الجزائر لا تشهد موجة ثانية وارتفاع الحالات راجع للتراخي 

 طمأن بن بوزيد، بأن الأرقام المسجلة هذه الأيام والتي بلغت أزيد من 200 إصابة ليست مقلقة على الأقل في الوقت الحالي، لأن المراكز الصحية قادرة على التعامل مع هذه الأعداد التي تسجل يوميا، غير أن المنحنى البياني بعد أن كان يتنازل تدريجيا عاد مجددا للارتفاع، وهو ما يدعو إلى الحرص على تجديد التحلي بالمسؤولية العمومية، خاصة أمام ما يجري في أغلب دول العالم التي تشهد موجات أخرى من الوباء، وهو ما يستلزم على الأقل ارتداء الكمامة والحفاظ على مسافة التباعد، في ظل عدم الكشف عن اللقاح المنتظر. أما فيما يتعلق بالتكهنات المشيرة إلى أن الجزائر تشهد موجة ثانية من وباء كورونا، أكد «بن بوزيد» أنه من المستبعد تماما أن يكون هذا الارتفاع يرجع إلى علامات الموجة الثانية، لأن السبب واضح أمام عامة الناس، وتم تفسيره من قبل الخبراء، حيث أرجعوا الارتفاع الى التراخي الكبير في تطبيق إجراءات الوقاية، خاصة ببعض الولايات التي تم التأكد من مدى خرق سكانها للإجراءات الوقائية.

 المدارس جاهزة أمنيا وصحيا لاستقبال المتمدرسين

 بخصوص موضوع الدخول المدرسي الذي خلق مخاوف كبيرة لدى الأسرة التربوية، وكذا أولياء التلاميذ، طمأن الوزير في هذا الشأن، موضحا خلال خرجته الميدانية إلى عدد من الهياكل التربوية أن المدارس مستعدة عموما لاستقبال المتمدرسين من الأطوار الثلاثة، من خلال البروتوكول الصحي الذي سيرافق هذه المؤسسات حرصا على أمن المتمدرسين وموظفي القطاع، والذي اعتمدته وزارة التربية الوطنية بالتنسيق مع اللجنة العلمية، مع أخذ جميع الاحتياطات اللازمة لتفادي احتكاك الأطفال فيما بينهم، ودعا الوزير الأولياء إلى عدم الانسياق وراء ما يشاع هنا وهناك بعيدا عن الدوائر الرسمية، مذكرا في السياق ذاته بأن البروتوكول يضمن التصرف وفق إجراءات بعدية في حال تسجيل إصابات واضحة وسط التلاميذ أو حتى المعلمين والإداريين.

عبد الغاني بحفير