شريط الاخبار
الحكومة مطالبة بإصلاح ضريبي وبنكي للنهوض بالاقتصاد بعد كورونا جعبوب يستعرض علاقات التعاون مع منظمة الأمم المتحدة الحكومة مطالبة بالتحكم في التجارة الالكترونية لحماية الاقتصاد الوطني دعوات إلى احترام تدابير الوقاية لتجاوز الموجة الثانية بأخف الأضرار وكالات الأسفار والجوية الجزائرية تستقبل الزبائن بكاي يدعو إلى استكمال البطاقية الوطنية للمتعاملين الاقتصاديين بلعمبري يدعو إلى إنشاء خلية يقظة للتحقيق في ندرة الأدوية طبيب «الفاف» لا يستبعد عودة الجماهير «بأعداد محدودة» إلى الملاعب إيفاد لجنة وزارية خاصة إلى مؤسسة «أنيام» بتيزي وزو استشهاد رقيب في الجيش إثر اشتباك مع مجموعة إرهابية بجيجل البرلمان الأوروبي يسعى لابتزاز الجزائر لمنع مراجعة الشراكة مع الأوروبيين تأجيل الاستئناف في ملف الإخوة كونيناف إلى 16 ديسمبر الدينار يواصل الانهيار أمام الأورو والدولار في السوق السوداء إيداع الخبير لدى صندوق النقد الدولي جمال شرفي الحبس الجيش يحيّد 04 إرهابيين ويدمر 16 «كازمة» خلال الأسبوع الأخير وزير المالية يكشف عن إطلاق 30 نافذة للصيرفة الإسلامية قريبا إجماع دول «أوبك» على تمديد تخفيض الإنتاج بـ7.7 مليون برميل يوميا إضراب العمال غير مؤسّس لأن قرار مجلس الإدارة منطقي وزارة التعليم العالي تضع أربعة شروط لإعادة الطلبة إلى تونس يوم السبت اللجنة العلمية تراهن على تجاوز الموجة الثانية قبل استيراد اللقاح «عدل» تمكّن المكتتبين من استرجاع كلمة المرور واختيار المواقع خبراء الصحة يحذرون من بيع مضادات التخثر دون وصفة طبية ثلاث فئات فقط من الجزائريين العالقين بالخارج معنية بالإجلاء صفقات غير قانونية لاستيراد 135 مليون كمامة بـ 370 مليار سنتيم شنڤريحة يشدد على خوض الصناعة العسكرية لتلبية احتياجات الجيش فتح 9 مطارات بالجنوب وأخرى بالشمال أمام الرحلات الداخلية قسنطيني يلمّح إلى إمكانية برمجة قضية السعيد وتوفيق وطرطاق الشهر الجاري القضاء على 3 إرهابيين واسترجاع أسلحة وذخيرة في جيجل بلحيمر يتهم فرنسا بالوقوف وراء لائحة البرلمان الأوروبي حول الجزائر 05 ملايين وتعويض 50 بالمائة من التحاليل الطبية لعمال التربية المصابين بكورونا «انخفاض مقلق» في منسوب مياه 20 سدا وتراجع بـ14 بالمائة في المتوسط السنوي بلماضي في جولة أوروبية لمعاينة 6 لاعبين لتعزيز صفوف «الخضر» الشركات التجارية مطالبة بإيداع حساباتها لسنة 2019 قبل نهاية 2020 قروض بمليوني دينار للمؤسسات الناشئة و50 مليونا للمتوسطة رابع اجتماع للخلية المركزية بعد خمسة أشهر من تنصيبها هذا الخميس مكتتبو «عدل2» يطالبون بتمكينهم من الرقم السري وكلمة المرور لاختيار مواقعهم استراتيجية جديدة ستمكّن المواطن من بيع الكهرباء لـ»سونلغاز» استئناف رحلات القطار لنقل الطلبة بداية من 15 ديسمبر السماح للابتدائيات بالاستغناء عن العمل يوم السبت ابتداء من 05 ديسمبر عودة النقل الجوي الداخلي والسماح بأداء الصلوات في المساجد التي تتسع لأكثر من 500 مصلٍ

مصالح الإدارة تقرر فتح مصالح جديدة لاستقبال حالات كورونا

مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال


  26 أكتوبر 2020 - 19:01   قرئ 340 مرة   0 تعليق   الوطني
مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال

 بعد ارتفاع معدل الإصابة بكورونا، منذ بداية الشهر الجاري، أعلنت أغلبية المؤسسات الصحية عبر الوطن حالة التشبّع، على غرار مستشفيات العاصمة، البليدة، قسنطينة وسطيف، وهي من العوامل التي عجّلت بإعادة توسيع وتعزيز قدرات الاستقبال بذات المراكز، عبر إعادة فتح مصالح «كوفيد 19» التي تقرر غلقها في وقت سابق بعد استقرار الوضعية الصحية، قبل أن يرتفع عدد الإصابات بكورونا مجددا، وهو ما جعل مشكل نقص الأسرّة يطفو على السطح مجددا.

بعد الاستقرار الذي عرفته مختلف المراكز الصحية، قبل نهاية شهر سبتمبر المنصرم، سجلت المستشفيات الكبرى عبر الوطن، على غرار مستشفى مصطفى باشا، بني مسوس، القطار والقبة إضافة إلى مستشفيات البليدة، قسنطينة، جيجل وسطيف تشبعا على مستوى مصالح كوفيد19 بها،  وهي نفس المستشفيات التي عرفت، في وقت سابق، انخفاضا في معدل الإصابات التي تستقبل يوميا بغرض استشفائها، وهو ما دفع بإدارة هذه المستشفيات لتقليص مصالح «كوفيد19» وغلق بعضها وأخرى قررت غلق مصالح كوفيد نهائيا وتحويل الحالات القليلة لمصالح الأمراض المعدية، قبل أن تعود مجددا بعد ارتفاع عدد الإصابات لتقرر إعادة توسيع مصالح كوفيد، وإضافة أقسام أخرى، خاصة وأن العديد من المراكز الصحية لا يتجاوز عدد الأسرّة المخصصة لاستقبال حالات كورونا بها الـ100 سرير مجهّز، على غرار مستشفيات بوفاريك، القطار والقبة، خاصة بعد أكثر من شهر على عودة العمل الصحي بالمصالح الأخرى بها، وهو ما جعل مشكل نقص الأسرّة يطفو على السطح مجددا. من جانب آخر، شدّد خبراء وزارة الصحة على ضرورة تفعيل عامل التنسيق بين المراكز الصحية المستقبلة لحالات كورونا، وذلك من خلال الربط بين إدارة المستشفيات، خاصة المتواجدة بالولايات التي عرفت، مؤخرا، ارتفاعا في عدد حالات الإصابة بعد أن عانت ولا تزال تعاني من تشبّع مراكزها الصحية بحالات كورونا، وهذا بهدف التوزيع العقلاني لحالات كورونا بين المستشفيات، وهي الخطوة التي تسمح بضمان استقبال حالات جديدة، والتكفل بها إلى غاية شفائها.

وبخصوص ذلك، تسارع معظم المستشفيات الوطنية الزمن لمضاعفة إمكانياتها من خلال رفع طاقة استيعابها بعد ارتفاع حالات العدوى، والتي دفعت بالمراكز الاستشفائية إلى مضاعفة قدراتها، من خلال رفع عدد الأسرّة المخصصة للحالات المؤكدة إصابتها بالفيروس، وموازنتها مع النشاطات  الطبية والجراحية على مستوى ذات المستشفيات.

من جهة أخرى، ومن تداعيات عودة عامل الاكتظاظ بالمستشفيات والتشبّع الذي عرفته مختلف المراكز الصحية التي تستقبل يوميا عددا معتبرا من الحالات، هي عودة ظهور حالات الوفيات وسط الأطقم الطبية وشبه الطبية، بعد حالة التشبّع التي تم تسجيلها بعدد من المؤسسات الصحية التي رفعت حالة الطوارئ منذ عودة ارتفاع حالات كورونا، وهو ما خلق نوعا من الخطورة داخل أروقة المستشفيات. وبهذا الخصوص، سبق وأن دعا وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد كافة مستخدمي الصحة إلى مواصلة تكثيف الوقاية داخل المستشفيات.

  عبد الغاني بحفير