شريط الاخبار
تعاونية الحبوب بالبويرة تفتح ثلاث نقاط لبيع منتوجها مجمّع «جيكا» يصدّر 41 ألف طن من الكلينكر نحو جمهورية الدومينيكان وهايتي توقعات بتخفيف قيود اتفاق «أوبك+»بـ 2 مليون برميل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تستفيد من تمويل القروض الاستثمارية الجزائر لا تملك مخابر «بيوأمنية» للقيام بأبحاث لإيجاد لقاح ضد كورونا الناقلون الخواص ينظمون وقفات احتجاجية يوم 6 ديسمبر أمام المديريات الولائية كريكو تأمر بتطبيق إجراءات الوقاية في مراكز المسنين وديار الرحمة مساكن وإعانات مالية للمتضررين من زلزال سكيكدة جراد يأمر الولاة برفع قدرات المستشفيات من أسرّة الاستشفاء والإنعاش دييــــــــــــــــــــغو مــــــــارادونا…الوداع تغيّر قانون المحروقات أثّر سلبا على تطوّر قطاع الطاقة وصول أول حصة من لقاح كورونا إلى الجزائر خلال الثلاثي الأول من 2021 انطلاق بطولة المحترف الأول وسط ظروف استثنائية الروس والأمريكان يشيدون بالقوة العسكرية للجيش الجزائري قوات الجيش تدحر المجموعات الإرهابية وتلجم عناصر دعمها زغماتي يؤكد إمكانية العودة إلى تطبيق الإعدام لمواجهة جرائم الاختطاف وزير الداخلية يؤكد أن وضعية المدارس الابتدائية لا تستدعي تعليق الدراسة إيداع الوزير السابق عبد القادر والي رهن الحبس المؤقت الحكومة تواصل سياسة الدعم الاجتماعي للحفاظ على القدرة الشرائية الجزائر ستقدم طلبية رسمية لاقتناء بين 5 و10 ملايين جرعة لقاح كورونا غوارديولا يُسقط محرز من مخططاته الطاقم الفني للكناري يضع آخر الروتوشات قبل مواجهة «الكابا» السماح للمستثمرين الأجانب بملكية كاملة لمشاريع القطاعات غير الاستراتيجية النفط ينتعش والبرميل يتجاوز 46 دولارا الحكومة ستتخذ إجراءات لضمان الديمومة المالية لنظام الحماية الاجتماعية الصحة العالمية تتوقع قرب انتهاء أزمة كورونا مشاريع «أل بي يا» بمستغانم لم تسلّم منذ 10 سنوات ! النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين تستأنف حركاتها الاحتجاجية مستشفى سطيف يرجع ارتفاع استهلاك الأكسجين لتأخّر التشخيص تراجع قياسي لمنسوب مياه سد تاقسبت بتيزي وزو ومخزونه يكفي لـ3 أشهر جراد يبحث مع الولاة ملف التزويد بمياه الشرب والري الفلاحي الجزائريون يلجؤون للعيادات والمخابر الخاصة لإجراء تحاليل الكشف عن كورونا مخطط عمل استعجالي لاحتواء آثار شحّ المياه على المواطن والفلاحة المياه الجوفية لتعويض النقص المسجل في كميات الماء الجزائر تسلّم تركيا مبحوثا عنه بتهمة الانتماء إلى تنظيم «غولن» الجزائر تتجه إلى التخلي عن «سبوتنيكv» وشراء لقاح «فايزر» 3500 عامل بقطاع الفندقة يفقدون مناصب عملهم بسبب كورونا الوصاية تجتمع اليوم بـ«أس أن تي أف» للفصل في عودة النقل بالسكك الحديدية محمد جميعي أمام مجلس قضاء العاصمة يوم 7 ديسمبر وزير الصناعة يؤكد إطلاق قانون الاستثمار الجديد قبل نهاية السنة

زغماتي يعرض مختصرا شاملا حول المشروع ويؤكد:

الدستور الجديد رسّخ مقومات الهوية وبيان أول نوفمبر وثيقة مرجعية للشعب


  27 أكتوبر 2020 - 20:41   قرئ 386 مرة   0 تعليق   الوطني
الدستور الجديد رسّخ مقومات الهوية وبيان أول نوفمبر وثيقة مرجعية للشعب

دسترة الحق في السكن وحماية الأراضي الفلاحية والحملة ضد الفساد متواصلة

عرض وزير العدل حافظ الأختام بلقاسم زغماتي، الخطوط العريضة و»الجامعة» للدستور المعروض للاستفتاء الأحد المقبل، حيث هاجم الوزير من سماهم «المرضى» فاقدي الحجج وأصحاب الكلام المغرض من الباحثين عن إثارة البلبلة، قائلا إن الإسلام والعربية والأمازيغية مكونات الهوية الجزائرية ولا يمكن المساس بها، مشددا على أن الدستور رسخ وعزز هذه المقومات من خلال ضمه بنودا لا يمكنها المساس بالإسلام لأنه دين الدولة، قائلا إن الإسلام باق ما دام الشعب الجزائري باقيا.

أوضح الوزير، أن اللغة العربية والإسلام مفهومان متلازمان لا يمكن فصل أي منهما عن الآخر، فالعربية اللغة الرسمية للدولة وهي قاعدة ملزمة لكل مؤسسات الدولة دون استثناء، منها الإدارات والتعليم والمعاملات مع الغير والأجانب، مؤكدا أنه لا يمكن للدستور أن يغير اللغة العربية لأنها اللغة الرسمية وأن ما يقال كلام مغرض ولا حجة عليه، مضيفا أن الدستور يحافظ على اللغة الأمازيغية في المادة الرابعة لكون «تامازيغت» لغة وطنية ورسمية شأنها شأن العربية.

 الانتخابات مباشرة بعد الاستفتاء على الدستور

 قال وزير العدل، بلقاسم زغماتي، في تصريح خلال فعاليات المجتمع المدني بعين الدفلى، إن تنظيم الانتخابات سيكون مباشرة بعد الاستفتاء على الدستور، مبرزا أن «الموعد حاسم»، مضيفا أن مفتاح ممارسة السياسة هي الانتخابات وسر نجاح الدولة في الشفافية والمصداقية في الانتخابات، مشيرا إلى أنه لم يطعن أي كان في شفافية الانتخابات، بل وحتى المنافسون اعترفوا بشفافية الانتخابات، وتمت تهنئة رئيس الجمهورية بفوزه فيها، مضيفا أن الدستور اعطى مكانة للسلطة المستقلة لمراقبة الانتخابات إلى غاية الإعلان المؤقت عن الانتخابات، ولا وجود لتدخل الإدارة في سريان الانتخابات.

 بيان أول نوفمبر يبقى الوثيقة المرجعية للشعب

 قال زغماتي، إن ديباجة مشروع تعديل الدستور تؤكد على أول نوفمبر، وبيان أول نوفمبر يعتبر الوثيقة المرجعية للشعب، وذلك لم يأت من باب الصدفة، قائلا إن مشروع تعديل الدستور يكرس مبادئ وثيقة أول نوفمبر المتضمنة أن تكون الدولة مستقلة ديمقراطية واجتماعية، مضيفا أن الوثيقة ذاتها تبين صراحة ميزات الدولة الجزائرية، الدولة المراد بناؤها، والتي تتأسس على احترام كل الحريات الأساسية دون تمييز بين العرق والدين، مشددا على أن الجزائر للجميع وأن كل ما يقال خارج هذا النطاق محاولة للمساس بوحدة الوطن. كما تطرق وزير العدل إلى ملف السكن قائلا إن لدى أي مواطن اليوم الحق في السكن، فهو حق دستوري وحق مكرس في الدستور، إذ إن أي مواطن اليوم يتوجه لأي مسؤول كان فمن حقه المطالبة بالسكن، وليس من حق المسؤول رفض طلبه. وبخصوص مناطق الظل، أبرز أن رئيس الجمهورية أعلن حربا من أجل تنمية مناطق الظل.

 لا تسامح مع الفاسدين وهادري المال العام وسجن الحراش «فندق 05 نجوم»

 قال وزير العدل، إن سجن الحراش بالنسبة لناهبي المال العام فندق خمس نجوم وليس بشيء أمام عقاب الله، مؤكدا أن الشعب الجزائري تحمل أكثر مما يستطيع، مضيفا أن «المسؤولية لمن هو قادر عليها، لكن لا يمكن تولي أمور الشعب والدولة وخيانة الوطن التي تعتبر من الكبائر التي لا تغتفر»، وأقسم زغماتي قائلا «لو ينهض الشهداء اليوم لقاموا بإعدامنا جميعا دون استثناء».

 دسترة حماية الأراضي الفلاحية من النهب و»البيطون»

 رافع زغماتي من أجل حماية الأراضي الفلاحية «المنهوبة» تحت غطاء العديد من الأعذار، قائلا إن مشروع تعديل الدستور في مادته 21، سهر على حماية تلك الأراضي، مؤكدا أنه تم خلال السنوات الماضية ارتكاب جريمة في حق الأجيال القادمة في قضية الأراضي الفلاحية، مضيفا أن آلاف الهكتارات من الأراضي الفلاحية سلبت تحت أعذار مختلفة، بل وأحيانا بأعذار واهية، إذ إن القرارات كادت أن تقضي كليا على الأراضي الفلاحية، وإذا تواصلت القرارات فلن نجد ما نأكله، مشيرا إلى أن كل مؤسسات الدولة ملزمة بحكم هذه المادة على المحافظة على الطابع الفلاحي للأراضي الفلاحية، مشيرا في السياق ذاته إلى أنه يحق للفلاح الذي تنازعه مؤسسات الدولة في الطابع الفلاحي لأرضه أن يطعن في قرار الولاية أو الوزارة أمام المحكمة الدستورية، لأن مستقبل الجزائر يكمن في الفلاحة، لكن تأخرنا في معرفة ذلك.

 أسامة سبع