شريط الاخبار
فتح وكالة الصيرفة الإسلامية بمسجد الجزائر الأعظم قريبا مشروع قانون المالية 2021 يحسن الوعاء الجبائي ومناخ الاستثمار تصدير 13 ألف طن من مادة الكلنكر إلى موريتانيا معهد فنون العرض لبرج الكيفان يكشف عن نتائج مسابقة الليسانس التسجيل في مدارس شبه الطبي لن يتم عن طريق «بروغرس» «أونباف» تشلّ المدارس بإضراب وطني غدا 120 وفاة و9146 إصابة بين مهنيي الصحة منذ بداية الجائحة «يونيسيف» تستثني الجزائر من الاستفادة من اللقاح مجانا معهد باستور يطلق تحقيقات وبائية بمستشفيات الولايات الموبوءة قانون الوقاية من جرائم الاختطاف يرمي لتكييف التشريع الوطني مع تطوّر الإجرام السعي إلى التعويض وراء ارتفاع معدل حرائق الغابات هذا العام استمرار «المناخ الجاف» يهدد الموسم الفلاحي! تأجيلات بالجملة لقضايا فساد بسبب تفشي جائحة كورونا بن بوزيد ينفي تشبّع الأسرة ويطمئن بتوفير مستشفيات ميدانية الشروع في ترحيل الجزائريين العالقين بالخارج ابتداء من الخميس المقبل «عدل» تتمسك بموعد 30 نوفمبر لاختيار آخر المكتتبين مواقع مساكنهم إصابة أربعة لاعبين في «الخضر» بكورونا أياما بعد سفرية زيمبابوي المدرسة لا تنقل الفيروس والأساتذة المرضى أصيبوا بالعدوى في الشارع هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة ناقلو المسافرين ما بين بلديات تيزي وزو في إضراب مفتوح مجلس الأمة يناقش اليوم قانون المالية للعام 2021 نظام رقمي خاص لمراقبة الأسواق وتموينها بالمواد الغذائية 1088 إصابة جديدة بكورونا في الجزائر المدارس لن تكون مصدرا لانتشار الوباء إذا طُبّق البروتوكول الصحي تمديد التسجيلات الجامعية النهائية والتحويلات لحاملي البكالوريا الجدد رحال يشدّد على ضرورة محاربة كورونا خارج المستشفيات وزارة الصحة تتحكم في الوضع الوبائي وترفع طاقة استيعاب المستشفيات إلى 18500 سرير وزير الصحة يكشف عن العقبات التي تواجه عملية اقتناء لقاح «فايزر» هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة انخفاض صادرات الغاز الجزائرية بـ4.7 بالمائة النماذج الجديدة للتصريحات الجبائية تحت تصرف المعنيين «أمير» جديد على رأس القاعدة في بلاد المغرب وزارة الصحة تنصّب لجنة لمراجعة قوانين أسعار التحاليل الطبية تأجيل ملف البرلماني السابق طليبة ونجلي جمال ولد عباس إلى 29 نوفمبر استخلاف رئاسة المحكمة العسكرية في البليدة بصفة مؤقتة إخلاء الإقامات الجامعية بغرض تعقيمها تحضيرا للدخول الجامعي المقبل توقعات بالتهاب أسعار الهواتف النقالة والحواسيب الآلية بــــن رحمــــــة يتلقــــى الإشــــادة مــن طـــرف ديفيـــد مويـــس مدربــون ورؤســاء أنديــة يجمعــــــون علــــــــى استحالـــــة استكمــــــــال الــــــــدوري تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي بالعاصمة تقرر مقاطعة يومي السبت والخميس

دعا إلى احترام إجراءات الوقاية من «كورونا» دون التأثير على الإنتاجية

شنڤريحة يشدد على توسيع اهتمامات الصناعات العسكرية لدخول الأسواق الدولية


  21 نوفمبر 2020 - 14:51   قرئ 185 مرة   0 تعليق   الوطني
شنڤريحة يشدد على توسيع اهتمامات الصناعات العسكرية لدخول الأسواق الدولية

رافع رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، أمس، من أجل تجاوز اهتمامات الصناعة العسكرية احتياجات الجيش والأسلاك المشتركة والسوق المحلية، بتوسيعها لتشمل حتى الأسواق الإقليمية والدولية، مشددا على ضرورة الحرص على جودتها ومطابقتها المعايير الدولية المعمول بها ورفع نسبة الإدماج، بما يضمن المنافسة مع المنتوجات الأخرى فيما يخص الجودة والأسعار، انطلاقا من التكلفة المعقولة للمواد الأولية المتوفرة في بلادنا، وكذا توفر اليد العاملة المؤهلة.

شدد الفريق السعيد شنقريحة، لدى وقوفه على المستوى الذي بلغته الصناعة العسكرية التي نريدها في الجيش الوطني الشعبي، بأن تكون مشهدا آخر من مشاهد العمل الميداني الرصين، المبني على رؤية استشرافية وبعيدة النظر، على جعل البحث والتطوير والتصنيع العسكري، بمختلف فروعه وتخصصاته، أحد أهم انشغالاتها، بل أولوياتها التي تستحق مزيدا من العناية والرعاية، مؤكدا خلال ترؤسه اجتماع عمل مع المديرين العامين للمؤسسات الصناعية التابعة لمديرية الصناعات العسكرية على توسيع دائرة اهتمامات الصناعة العسكرية، لتشمل ليس فقط تلبية احتياجات الجيش والأسلاك المشتركة والسوق المحلية، بل تتعداه إلى ولوج الأسواق الإقليمية، بل وحتى الدولية، والتفكير جديا في تصدير منتوجاتنا، شريطة الحرص على جودتها ومطابقتها المعايير الدولية المعمول بها في هذا المجال، فضلا عن اعتماد الشفافية وأحدث طرق التسيير العصرية، ورفع نسبة الإدماج، بما يضمن لنا المنافسة مع المنتوجات الأخرى، فيما يخص الجودة والأسعار، انطلاقا من التكلفة المعقولة للمواد الأولية المتوفرة في بلادنا، وكذا توفر اليد العاملة المؤهلة، مضيفا أن الحرص الشديد الذي يوليه لتقييم الخطوات المقطوعة في مجال الصناعات العسكرية بكافة فروعها وتخصصاتها يأتي لتحقيق مزيد من الإنجازات، إذا ما تم الاستغلال الأمثل والاستعمال الأوفى لمخزون الطاقات البشرية، المتوفرة بمديرية الصناعات العسكرية، وإذا ما استطاعت المؤسسات الصناعية أن توظف كما ينبغي الوسائل والتجهيزات الموجودة في الحوزة، فبذلك ستنجح لا محالة في تحقيق الأهداف المنتظرة منها، مشيرا إلى أن التحديات الكبرى في أي مجال من المجالات لا يتم كسبها إلا بالعزائم القوية المفعمة بالإصرار، والمدعومة بالكفاءة اللازمة، وبالخصال الحميدة كالنزاهة والإخلاص والوعي بأهمية المهام الواجب أداؤها، بما يكفل اكتساب القدرة الحقيقية على تحقيق الأهداف الطموحة المسطرة».

في سياق متصل، طالب الفريق كافة المسؤولين ببذل مزيد من الجهود الحثيثة لتطوير مردودية مؤسساتنا الصناعية العسكرية، خاصة في ظل الظروف الحالية التي تعيشها بلادنا على غرار مختلف دول العالم، جراء انتشار وباء كورونا المستجد، قائلا إنه بعد مرور أكثر من تسعة أشهر على ظهور أول حالة كورونا في بلادنا، ما زلنا للأسف نسجل يوميا أرقاما مرتفعة للمصابين بهذا الفيروس، وهو ما يستلزم من الجميع التقيد الصارم بالإجراءات والتدابير الوقائية لمواجهة هذا الوباء القاتل، شريطة أن لا يلهينا ذلك عن أداء مهامنا وواجباتنا، خاصة على مستوى المؤسسات الصناعية التي يوجد بها عدد معتبر من الموظفين والعمال المدنيين الشبيهين، الذين يتطلب حضورهم اليومي أداء مهامهم، الاحترام الدقيق للاحتياطات التي تتطلبها مثل هذه الظروف الاستثنائية، مشددا على ضرورة التحسين المستمر للمعارف والمهارات للإطارات والمستخدمين، والعمل دون هوادة وبتفان شديد من أجل المحافظة على هذه المكاسب التي لا تقدر بثمن، وكذا المساهمة بفعالية في الرفع المتواصل لمنحنى صناعتنا العسكرية. كما تابع الفريق عرضا شاملا قدمه مدير الصناعات العسكرية وعروضا أخرى قدمها مديرو المؤسسات الصناعية، تضمنت مخططات أعباء هذه المؤسسات ونوعية منتجاتها، وكذا مخطط التطوير الشامل للصناعة العسكرية في بلادنا.

أسامة سبع