شريط الاخبار
40 بالمائة زيادات في أسعار الأجهزة الكهرومنزلية والإلكترونية! أزمة الحليب تراوح مكانها بعد سنة كاملة من تهديدات رزيق بن زعيم يدعو لتجميد استيراد السيارات الجديدة والعودة لقانون أقل من 03 سنوات تأكيد رغبات المترشحين لمسابقة الدكتوراه واختياراتهم بداية من اليوم إيداع ملفات مسابقات الترقية في قطاع التربية ابتداء من 13 جانفي بلجود يأمر الولاة بالإبقاء على الصرامة في تطبيق تدابير الوقاية من «كورونا» قانون المالية الجديد يهدف إلى إعادة النشاط الاقتصادي وتعويض الخسائر تبون: أنا على متابعة يومية مع المسؤولين وأتمنى أن يكون غيابي قصيرا الشروع في تكوين الأطقم الطبية المكلفة بحملة التلقيح ضد كورونا ميهاوي يرجح اقتناء اللقاح الصيني للشروع في المرحلة الثانية من التلقيح تدابير للحد من تأثير «الشكارة» وضمانات بالشفافية وحماية أصوات الناخبين الجزائر تسجّل استقرارا صحيا وتراجعا في عدد التشخيصات اليومية الحكومة تسقّف عملية استيراد السيارات عند عتبة ملياري دولار التنظيمات الطلابية تعرّي واقع الدخول خلال لقائها التقييمي مع الوصاية الجزائريون يُحيون «يناير» والاحتفالات الرسمية من باتنة أسعار النفط ستبقى عند مستوى الـ50 دولارا خلال السداسي الأول من 2021 «أصبح من الضروري إحداث القطيعة مع الاقتصاد الريعي» «أوبك+» تحافظ على مستويات الإنتاج وتمنح استثناء لروسيا وكازاخيستان اضطرابات في مواقيت القطارات على بعض الخطوط بن زيان يدعو الطلبة لبعث مشاريعهم الشخصية منذ السنة الأولى في الجامعة 6,11 مليون دينار لربط 41 مسكنا بشبكتي الغاز والكهرباء الجزائر تحضّر لاستقبال 500 ألف جرعة من اللقاح الروسي «سبوتنيك V» القوات الفرنسية متهمة بالتسبب في سقوط ضحايا مدنيين في مالي الدينار يفتتح العام الجديد بتراجع تاريخي الاتحاد الأوروبي.. «الناتو» و«أفريكوم» يصفعون نظام المخزن مجددا القضاء على 06 إرهابيين وتوقيف عنصري دعم خلال السنة الجديدة شنڤريحة يدعو إلى التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الأمنية على الحدود وزارة التربية تمنع الخصم من منحة المردودية دون إشعار الأساتذة الجزائر تسارع لتسجيل لقاح «سبوتنيك V» الروسي قبل 15 جانفي اللقاح ضد فيروس «كورونا» لأداء مناسك العمرة الشروع في صيانة الكابل البحري SeaWeMe4 على مدار أربعة أيام «نسور الجنوب» يستهدفون الانفراد بالوصافة تمكين الجالية من دفع مشتريات أقاربهم في الجزائر بالعملة الصعبة تراجع طفيف في أسعار النفط وسط تواصل مفاوضات لرفع الإنتاج الشروع في توظيف أساتذة اللغة الأمازيغية لتعميمها عبر كل الولايات خطة الإنعاش الاقتصادي تستوجب البحث عن موارد تمويل بديلة مكتتبو «أل بي بي» بالرغاية يستلمون سكناتهم بداية من الغد 63 إماما جزائريا سيُنتدبون إلى فرنسا «الجزائر تستهلك 60 مليون طن من البترول الخام سنويا» وزارة الصحة تعتمد علاجا جديدا للمصابين بالأمراض العقلية

الهزة شعر بها سكان ولايات مجاورة ولا خسائر في الأرواح

هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة


  22 نوفمبر 2020 - 19:16   قرئ 373 مرة   0 تعليق   الوطني
هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة

 تسببت الهزة الأرضية القوية التي شهدتها ولاية سكيكدة، صباح أمس، في حالة من الهلع وسط المواطنين، وأضرار وتشققات للبنايات ومؤسسات عمومية، فيما لم تسجل أي خسائر بشرية.

خلفت الهزة الأرضية بقوة 5.2 على سلم ريشتر التي سجلت على الساعة 4 و53 دقيقة من صباح أمس، على بعد 12 كلم جنوب غرب الحروش بولاية سكيكدة، وشعر بها سكان ولايات جيجل، ميلة، قالمة وقسنطينة، حالة من الهلع والخوف وسط المواطنين الذين كانوا لا يزالون ببيوتهم نائمين. وحسب مدير الحماية المدنية للولاية، فلم يتم تسجيل أي خسائر بشرية جراء هذه الهزة التي تبعتها هزتان ارتداديتان، الأولى في حدود السادسة صباحا، والثانية على منتصف النهار، وبلغت شدتهما 3.9 على سلم ريشتر، وحدد مركزهما في منطقة الهزة الأرضية الأولى. أما الوالي عبد القادر بن سعيد، فأوضح أنه تنقل إلى المنطقة بناء على تعليمات وزير الداخلية والجماعات المحلية، مشيرا في تصريح صحافي إلى عدم تسجيل أي خسائر بشرية، فيما وقعت بعض التشققات على مستوى العديد من المنازل، وكذا بمدرسة أو مدرستين ومستشفى مدينة الحروش.

وأكد الوالي في هذا الصدد تنصيب خلية أزمة عقب الزلزال مباشرة، شرعت -وفقه- في تقييم الأضرار للتكفل بالمواطنين ومساعدتهم وتقديم اعانات إذا تطلب الأمر، على حد قول بن سعيد الذي استمع لانشغالات بعض سكان المنطقة.

وشهد موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك»، تداول صور لآثار الزلزال القوي الذي شهدته ولاية سكيكدة، في صباح مبكر من يوم أمس، وثقت التشققات التي طالت العديد من المنازل وإحدى المدارس أيضا، فضلا عن الخسائر بعدة محلات تجارية.

أما المديرية العامة للحماية المدنية، فأوضحت أن مصالحها التابعة لولاية سكيكدة تدخلت من أجل عمليات تمت على إثر هزة أرضية بلغت شدتها 5.2 على سلم ريشتر، حدد موقعها بـ 12 كلم جنوب غرب بلدية الحروش، شعر بها سكان ولايات جيجل، ميلة، قالمة وقسنطينة، دون تسجيل خسائر مادية، وتم تسجيل إصابة امرأة بصدمة نقلت إلى العيادة متعددة الخدمات بالحروش.

من جانبه، أكد مسؤول مصلحة مراقبة الزلازل، بمركز البحث في علم الفلك والفيزياء، شفيق عيدي، أمس، أن المنطقة التي عرفت الزلزال مقبلة على هزات ارتدادية خفيفة ستتناقص تدريجيا في العدد وفي الشدة، وأشار المتحدث عبر التلفزيون العمومي إلى أن هذا النشاط الزلزالي الارتدادي عادي، حيث ستكون قوته أقل من 5.2 درجة على سلم ريشتر.

زين الدين زديغة