شريط الاخبار
الجزائر تتجه لإبرام اتفاقيات اقتناء لقاحي «جونسون» و«نوفافاكس» لجنة لعرابة تفتح نقاشا حول مشروع قانون الانتخابات الوضعية الوبائية تفضح تجار «المناسبات» وتكشف تورط قرابة ألفي مضارب 169 إطار من الداخلية لمتابعة تنفيذ المشاريع بمناطق الظل عقوبات قديمة ترمي بزطشي خارج انتخابات الفيفا الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن حجز 04 قناطير من الكيف وتوقيف 27 تاجر مخدرات خلال أسبوع مواصلة التحقيقات مع خليدة تومي في ملفات فساد متعلقة بتظاهرات ثقافية مستثمرون ورجال أعمال يدقون ناقوس خطر التفكيك الجمركي مع أوروبا انقضاء فترة التسجيل للامتحانات الوطنية اليوم والتأكيد ابتداء من الفاتح مارس مجلس قضاء العاصمة يصدر اليوم الأحكام في ملف تركيب السيارات 44.60 بالمائة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن قروض «حلال» لمكتتبي «أل بي بي» لتسديد مستحقاتهم المالية والظفر بالسكن الصيرفة الإسلامية لمحاصرة الأموال الموازية وإدخالها في القنوات الرسمية «قضية الطفل يانيس لا علاقة لها بالاختطاف والشعوذة» تراجع محسوس في وفيات كورونا وتسجيل أضعف حصيلة في جانفي تأميم النقل الجامعي.. مراجعة المنحة ورفع تسعيرة الخدمات وتحسين نوعيتها تمديد خطوط النقل بالميترو إلى الشراقة والدرارية ودالي إبراهيم 9154 احتجاج ومسيرات الحراك تراجعت بـ84 بالمائة خلال 2020 ستورا يتشبث بتقريره ويستبعد معالجة الملف بالاعتذار 197 إجراء مستعجل لـ«كناس» على طاولة رئيس الجمهورية حجز قرابة نصف مليون أورو و30 ألف دولار في 2020 جراد يدعو الجمارك للمشاركة بشكل أكبر في جهود مكافحة الفساد تعديل مرتقب في قانون الجمارك لتكيّيفه مع التوجه الجديد للسياسة الخارجية رئيس منظمات المحامين يؤكد وضع تدابير صارمة لضمان «كفاءة» المحامين الصحة العالمية توصي بتشارك اللقاحات بين البلدان إعداد النسخة النهائية للإستراتيجية الوطنية لترقية الصادرات خارج المحروقات معاقبة أزيد من نصف مليون مواطن لعدم ارتدائهم أقنعة واقية من كورونا زيادات مرتقبة تصل إلى 40 بالمائة في تكاليف العمرة بسبب جائحة كورونا «أسترازينيكا» تعلن تأخرا في الإمداد بالجرعات والجزائر ضمن الدول المعنية 10 آلاف مكتتب «أل بي بي» عاجزون عن تسديد مستحقاتهم الشريك الإسباني ينسحب من مشروع مخطط سير العاصمة الدبلوماسية تتحرك لضمان حصة الجزائر من اللقاح في وقتها إسقاط شرط عتبة 4 بالمائة سيفتح سوقا جديدة لبيع القوائم لدى الأحزاب قرابة مليوني تلميذ سيجتازون امتحانات «السانكيام» و»البيام» و»الباك» وزير الطاقة يتوقع استقرار أسعار النفط عند 55 دولارا خلال 2021 إنشاء 30 ألف مؤسسة في الصناعات التقليدية والحرف خلال 2020 قرار تجميد استيراد اللحوم الحمراء سيوفّر 200 مليون دولار سنويا عمال «أنيام» في مسيرة حاشدة بتيزي وزو دفتر شروط جديد لتنظيم نشاط مدارس تعليم السياقة

بنسبة امتلاء تقارب 18 بالمائة

تراجع قياسي لمنسوب مياه سد تاقسبت بتيزي وزو ومخزونه يكفي لـ3 أشهر


  24 نوفمبر 2020 - 19:36   قرئ 273 مرة   0 تعليق   الوطني
تراجع قياسي لمنسوب مياه سد تاقسبت بتيزي وزو ومخزونه يكفي لـ3 أشهر

 يواصل منسوب مياه سد تاقسابت بمنطقة وادي عيسي بولاية تيزي وزو، تراجعه ليبلغ أدنى مستوياته خلال شهر نوفمبر الجاري، بنسبة امتلاء تقارب 18 بالمائة، في سابقة تعد الأولى من نوعها منذ دخوله حيز الخدمة في 2007.

تعتبر نسبة امتلاء سد تاقسابت في الوقت الراهن التي لا تتعدى نسبة 18 بالمائة قياسية لم يسبق أن سجلت منذ 13 سنة كاملة، حيث لم يعد خفيا على الجميع أن المنسوب الحالي للمياه ينذر بأزمة عطش تلوح في الأفق إن استمر شح الامطار، حيث إن مخزون المياه الحالي الذي لا يتجاوز 23 مليون متر مكعب من أصل طاقته الاستيعابية الإجمالية المقدرة بـ 181 مليون متر مكعب، لا يكفي لتغطية حاجات ولاية تيزي وزو فضلا عن جزء من ولايتي بومرداس والجزائر العاصمة، سوى لفترة تتراوح بين شهرين و3 أشهر، إذا أخذت بعين الاعتبار كميات المياه التي يتم ضخها يوميا والتي تقارب 45000 متر مكعب في اليوم وفق الإحصائيات الرسمية. في هذا الصدد، صرح مسؤول مخبر المياه لدى جامعة مولود معمري مالك عبد السلام لـ»المحور اليومي»، بأن المجلس الوزاري المشترك الذي ترأسه الوزير الأول من أجل اتخاذ تدابير عاجلة للحد من آثار ظاهرة شح المياه يعكس مدى المخاوف القائمة من تراجع منسوب مياه السدود الوطنية، مضيفا أن سد تاقسابت بلغ أدنى مستوياته بتراجع منسوب مياهه إلى 17 بالمائة خلال شهر نوفمبر 2020، قبل أن تسمح الأمطار المتساقطة بداية الأسبوع الجاري برفع مستوى المياه لتقارب نسبة 18 بالمائة، إلا أن ذلك يبقى ضئيلا لرفع منسوب السد الذي يتطلب تساقط أمطار بكميات تتراوح ما بين 400 و500 مم، قصد العودة إلى ما كان عليه إبان 2018 أين امتلأ عن آخره. في سياق متصل، قال محدثنا إن الأمر الإيجابي هذه السنة تمكن السد من تغطية حاجات الولايات سالفة الذكر بالماء طيلة فترة الصيف وما بعدها، وهي الفترة التي تتميز بشح الأمطار، مستبعدا في الوقت الراهن حدوث أي أزمة في تموين السكان بالماء الشروب، خاصة أن شهر ديسمبر على الأبواب وسيعرف -حسب توقعات مصالح الأرصاد الجوية- اضطرابات جوية سيكون لها فضل في رفع منسوب المياه، لكن هذا لم يمنع مدير مخبر المياه بجامعة مولود معمري، من إطلاق نداء إلى السلطات العمومية لدعوتها إلى اعتماد سياسة ناجعة لمجابهة مخلفات شح الأمطار وتراجع منسوب السدود، وتكييفها على مدى الطويل، والتوجه نحو تبني سياسة جديدة تعتمد على تحسيس المستهلك بضرورة الابتعاد عن الممارسات التقليدية واكتساب ثقافة بديلة ترتكز على ترشيد استهلاك الماء، تفاديا لوقوع أي عجز في التموين بهذا المورد الحيوي.

أغيلاس. ب