شريط الاخبار
ضيافات ينفي مسح ديون كل المؤسسات التي تواجه صعوبات مالية النفط يتجاوز عتبة 56 دولارا للبرميل وكالة الطاقة الدولية تخفّض توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2021 وزارة التجارة تواصل رقمنة القطاع وفق نظام معلوماتي برمجة 18 محطة ذات تدفق عال جدا في ورقلة تجسيد مشروع البكالوريا المهنية حاليا مستبعد إطلاق خدمات الصيرفة الإسلامية بـ7 ولايات جديدة تنصيب اللواء نور الدين مقري مديرا عاما للوثائق والأمن الخارجي اقتصار التلقيح على الدول الثرية لن يتيح القضاء على الجائحة أسلحة متطورة شاركت في مناورات «الحزم» جنايات العاصمة تفتح اليوم ملف الطريق السيار شرق - غرب فرنسا الاستعمارية ترفض الاعتراف بجرائمها في الجزائر 51 ألف محل من «محلات الرئيس» مهجور لأسباب مجهولة! تدمير 03 «كازمات» للإرهابيين تحتوي على قذائف هاون ومعدات تفجير اعتماد عدد قياسي من وكالات الأسفار للعمرة لقاح «أسترازينيكا» منتظر شهر فيفري المقبل وزارة التجارة ترجع ارتفاع الأسعار إلى الغلاء في السوق الدولية بن زيان يتعهد بحلّ مشاكل ونقائص القطاع مع الشركاء الاجتماعيين جراد يأمر بتسريع وتيرة معالجة ملفات وكلاء ومصنعي المركبات رئيس مونبوليي يؤكد بأن رحيل ديلور سيكون خسارة كبيرة الرئيس تبون يخضع لعملية جراحية ناجحة بألمانيا «أقروديف» يغطي 20 بالمائة من احتياجات السوق الوطنية الجزائر تطرح مناقصة جديدة لاقتناء 50 ألف طن من القمح سوناطراك تهدد لبنان بالتحكيم الدولي للحصول على 18 مليون دولار إنتاج 1000 ميغاواط من الكهرباء من الطاقة الشمسية خلال هذه السنة نقابة الأسلاك المشتركة تدعو واجعوط لتعديل المادة 11 من قرار تنظيم المسابقات الجيش يستعرض قوته في مواجهة التهديدات المحيطة بالجزائر لجنة وزارية للوقوف على أسباب تأخر تسليم الطريق السيار غديري أمام غرفة الاتهام بمجلس قضاء العاصمة يوم 31 جانفي وزارة المالية تأمر بدفع الشطر الثاني من إعانات كورونا 49 دولة غنية استفادت من 40 مليون جرعة والدول الفقيرة تنتظر التفاتة! وحدات الجيش تبدي استعدادا كبيرا لمواجهة أي طارئ أو استهداف لأمن الجزائر الحكومة قد تضطر لتعديل طلبيتها من لقاحات كورونا جعبوب يؤكد تراجع عروض العمل بأكثر من 30 بالمائة خلال 2020 مستخدمو وزارة التجارة يشنون اليوم إضرابا وطنيا المضاربة والندرة وراء ارتفاع أسعار السلع ذات الاستهلاك الواسع الخضر في أصعب اختبار أمام الديكة الفرنسية شنڤريحة يُشرف على تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية في تندوف صنهاجي يؤكد أن اللقاحات التي استقرت عليها الجزائر آمنة مشروع القانون الجديد للانتخابات يضبط مصادر تمويل الحملات الانتخابية

بسبب عدم تلبية وزارة التربية الوطنية مطالبها

النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين تستأنف حركاتها الاحتجاجية


  24 نوفمبر 2020 - 19:39   قرئ 358 مرة   0 تعليق   الوطني
النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين تستأنف حركاتها الاحتجاجية

قررت النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين استئناف الحركات الاحتجاجية عبر كل مديريات التربية، على أن يحدد موعدها لاحقا، بسبب عدم تلبية وزارة التربية الوطنية مطالبها المهنية والاجتماعية.

أصرت النقابة في بيان لها على ضرورة استجابة الوزارة استعجاليا للمطالب الاجتماعية والمهنية المتمثلة في التسوية النهائية لملف المناصب الآيلة للزوال في سلك مساعدي التربية، لاسيما مساعد تربوي ومساعد رئيسي للتربية وتمكينهم من الرتبة القاعدية مشرف التربية، ولو عبر تدابير استثنائية وتجميد التوظيف الخارجي، إلى حين التسوية النهائية لهذا الملف. وطالبت النقابة باستصدار رخص استثنائية لفائدة المساعدين والمشرفين التربويين وتشمل مساعد تربوي، مساعد رئيسي للتربية، مشرف تربوي ومشرف رئيسي للتربية، للترقية إلى الرتب الأعلى بما في ذلك أحقيتهم في المشاركة بمسابقة الترقية إلى رتبة مستشار التربية أو التسجيل على قوائم التأهيل وتخفيض الأقدمية المطلوبة واعتماد الأقدمية العامة في سلكي المساعدين والمشرفين كمقياس للمشاركة في الامتحانات المهنية أو التسجيل على قوائم التأهيل.

وشددت النقابة على ضرورة تطبيق المرسوم الرئاسي 14-266 وإعادة تصنيف رتب السلك وفق أحكامه، وترسيم عمل المساعدين والمشرفين التربويين بالأفواج، وتحديد المدة القانونية الأسبوعية للعمل وإيجاد حل عادل ومنصف للحد من ظاهرة كثرة المداومات التربوية الاستثنائية التي تحولت من الاستثناء إلى الدوام. وأشارت النقابة إلى أن التزام الوزارة بالصمت ووقوفها موقف المتفرج -حسبها- إزاء العدد الهائل من الانشغالات والمطالب المشروعة للسلك دون سعي جاد لحلها لم يترك له خيارا إلا الإضراب والاعتصام والوقفات الاحتجاجية.

وفي ظل الأوضاع التي يعيشها المساعدون والمشرفون التربويون، قررت النقابة استئناف الحركة الاحتجاجية على أن يحدد موعدها ومكانها بعد استطلاع وأخذ مشورة المناضلين عبر استبيان توزعه الأمانات الولائية للنقابة في المؤسسات التربوية وعبر المكاتب الولائية، بما في ذلك خيار الإضراب المفتوح، محملين الوزارة تبعات ومآلات هذا الخيار على سيرورة الدراسة في حال اللجوء إليه.

نبيل شعبان