شريط الاخبار
40 بالمائة زيادات في أسعار الأجهزة الكهرومنزلية والإلكترونية! أزمة الحليب تراوح مكانها بعد سنة كاملة من تهديدات رزيق بن زعيم يدعو لتجميد استيراد السيارات الجديدة والعودة لقانون أقل من 03 سنوات تأكيد رغبات المترشحين لمسابقة الدكتوراه واختياراتهم بداية من اليوم إيداع ملفات مسابقات الترقية في قطاع التربية ابتداء من 13 جانفي بلجود يأمر الولاة بالإبقاء على الصرامة في تطبيق تدابير الوقاية من «كورونا» قانون المالية الجديد يهدف إلى إعادة النشاط الاقتصادي وتعويض الخسائر تبون: أنا على متابعة يومية مع المسؤولين وأتمنى أن يكون غيابي قصيرا الشروع في تكوين الأطقم الطبية المكلفة بحملة التلقيح ضد كورونا ميهاوي يرجح اقتناء اللقاح الصيني للشروع في المرحلة الثانية من التلقيح تدابير للحد من تأثير «الشكارة» وضمانات بالشفافية وحماية أصوات الناخبين الجزائر تسجّل استقرارا صحيا وتراجعا في عدد التشخيصات اليومية الحكومة تسقّف عملية استيراد السيارات عند عتبة ملياري دولار التنظيمات الطلابية تعرّي واقع الدخول خلال لقائها التقييمي مع الوصاية الجزائريون يُحيون «يناير» والاحتفالات الرسمية من باتنة أسعار النفط ستبقى عند مستوى الـ50 دولارا خلال السداسي الأول من 2021 «أصبح من الضروري إحداث القطيعة مع الاقتصاد الريعي» «أوبك+» تحافظ على مستويات الإنتاج وتمنح استثناء لروسيا وكازاخيستان اضطرابات في مواقيت القطارات على بعض الخطوط بن زيان يدعو الطلبة لبعث مشاريعهم الشخصية منذ السنة الأولى في الجامعة 6,11 مليون دينار لربط 41 مسكنا بشبكتي الغاز والكهرباء الجزائر تحضّر لاستقبال 500 ألف جرعة من اللقاح الروسي «سبوتنيك V» القوات الفرنسية متهمة بالتسبب في سقوط ضحايا مدنيين في مالي الدينار يفتتح العام الجديد بتراجع تاريخي الاتحاد الأوروبي.. «الناتو» و«أفريكوم» يصفعون نظام المخزن مجددا القضاء على 06 إرهابيين وتوقيف عنصري دعم خلال السنة الجديدة شنڤريحة يدعو إلى التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الأمنية على الحدود وزارة التربية تمنع الخصم من منحة المردودية دون إشعار الأساتذة الجزائر تسارع لتسجيل لقاح «سبوتنيك V» الروسي قبل 15 جانفي اللقاح ضد فيروس «كورونا» لأداء مناسك العمرة الشروع في صيانة الكابل البحري SeaWeMe4 على مدار أربعة أيام «نسور الجنوب» يستهدفون الانفراد بالوصافة تمكين الجالية من دفع مشتريات أقاربهم في الجزائر بالعملة الصعبة تراجع طفيف في أسعار النفط وسط تواصل مفاوضات لرفع الإنتاج الشروع في توظيف أساتذة اللغة الأمازيغية لتعميمها عبر كل الولايات خطة الإنعاش الاقتصادي تستوجب البحث عن موارد تمويل بديلة مكتتبو «أل بي بي» بالرغاية يستلمون سكناتهم بداية من الغد 63 إماما جزائريا سيُنتدبون إلى فرنسا «الجزائر تستهلك 60 مليون طن من البترول الخام سنويا» وزارة الصحة تعتمد علاجا جديدا للمصابين بالأمراض العقلية

استمرت في التساقط لـ3 أيام كاملة بالمناطق الساحلية والداخلية

الأمطار الأخيرة ترفع منسوب مياه السدود إلى 39 بالمائة وتبدّد سيناريو الجفاف


  29 نوفمبر 2020 - 19:35   قرئ 339 مرة   0 تعليق   الوطني
الأمطار الأخيرة ترفع منسوب مياه السدود إلى 39 بالمائة وتبدّد سيناريو الجفاف

براقي: الأمطار المتساقطة مفيدة للفلاحة وتغطي سقي محاصيل كثيرة  

تبشر الأمطار الغزيرة المتساقطة على مدار 3 أيام متتالية، بإنقاذ الموسم الفلاحي بعدما كان مهددا بالجفاف، حيث مكنت هذه الأمطار الأخيرة عبر العديد من ولايات الوطن، من رفع منسوب المياه في السدود إلى 39 بالمائة، في الوقت الذي شرعت الحكومة في وضع مخطط استعجالي لاحتواء آثار شح المياه على المواطن والفلاحة، والتقليل من تبعات سيناريو عجز مبكر أو جفاف محتمل جراء تأخر تساقط الأمطار.

استبشر الفلاحون خيرا بعودة تساقط الأمطار خلال الأيام الثلاثة الأخيرة عبر مختلف مناطق الوطن، خاصة أنها تزامنت مع موسم الحرث والبذر، حيث تنفس الفلاحون الصعداء بعد نزول الغيث الذي بدد مخاوفهم من سيناريو الجفاف. وكشف وزير الموارد المائية، أرزقي براقي، أمس، عن ارتفاع منسوب المياه في السدود إلى 39 بالمائة، وقَدر كمية تساقط الأمطار بـ 21 مليون متر مكعب في اليوم، على مستوى هذه الهياكل، متوقعا استمرار هذا التساقط إلى غاية نهاية الأسبوع المقبل، وبنفس الوتيرة، حسب نشريات مصالح الأرصاد الجوية، وأفاد المتحدث بأن مياه الأمطار التي تستفيد منها السدود بصفة معتبرة تتمثل في تساقطات شهري فيفري ومارس، وفق الدراسات الإحصائية والهيدرولوجية المنجزة خلال الـ 20 سنة الماضية. في السياق، أكد المسؤول الأول عن قطاع الموارد المائية، خلال اجتماع تقييمي عقد بتقنية التحاضر المرئي عن بعد مع المدراء الولائيين ومدراء العمليات، أن الأمطار الحالية تبقى مفيدة لقطاع الفلاحة لأنها تغطي سقي العديد من المحاصيل الفلاحية، وتخفف بالتالي الضغط على السدود فيما يخص مياه السقي.

وأوضح وزير الموارد المائية، الذي عاين مدى التنفيذ الميداني للتدابير الاستعجالية المتخذة خلال المجلس الوزاري المنعقد مؤخرا، برئاسة الوزير الأول عبد العزيز جراد، لضمان تزويد المواطنين بالمياه الصالحة للشرب خلال السنة المقبلة، أن هذا اللقاء سمح بتكوين فكرة حول التزويد بالمياه الصالحة للشرب ومياه السقي الفلاحي عبر ولايات الوطن، في إطار عملية استباقية وتحضيرا لسنة 2021، نظرا لما ميز السنة الجارية من شح في الأمطار وتراجع في منسوب مياه السدود. وسيضمن هذا البرنامج الاستعجالي، حسب المسؤول ذاته، استمرارية التزويد بالمياه الصالحة للشرب لكل الولايات، بالاعتماد على المياه الجوفية، خاصة في ظل تعرض 20 سدا يمون 18 ولاية إلى انخفاض مقلق في منسوب المياه.

ويعكف في الوقت الحالي فوج عمل وزاري مشترك على وضع برنامج تكميلي للتكفل باحتياجات كل القطاعات من المياه، على غرار الفلاحة، الصناعة والخدمات، سيقدم إلى الوزارة الأولى حتى تتخذ على إثره قرارات للتكفل بالتموين بالمياه لفائدة جميع القطاعات. 

 زين الدين زديغة