شريط الاخبار
40 بالمائة زيادات في أسعار الأجهزة الكهرومنزلية والإلكترونية! أزمة الحليب تراوح مكانها بعد سنة كاملة من تهديدات رزيق بن زعيم يدعو لتجميد استيراد السيارات الجديدة والعودة لقانون أقل من 03 سنوات تأكيد رغبات المترشحين لمسابقة الدكتوراه واختياراتهم بداية من اليوم إيداع ملفات مسابقات الترقية في قطاع التربية ابتداء من 13 جانفي بلجود يأمر الولاة بالإبقاء على الصرامة في تطبيق تدابير الوقاية من «كورونا» قانون المالية الجديد يهدف إلى إعادة النشاط الاقتصادي وتعويض الخسائر تبون: أنا على متابعة يومية مع المسؤولين وأتمنى أن يكون غيابي قصيرا الشروع في تكوين الأطقم الطبية المكلفة بحملة التلقيح ضد كورونا ميهاوي يرجح اقتناء اللقاح الصيني للشروع في المرحلة الثانية من التلقيح تدابير للحد من تأثير «الشكارة» وضمانات بالشفافية وحماية أصوات الناخبين الجزائر تسجّل استقرارا صحيا وتراجعا في عدد التشخيصات اليومية الحكومة تسقّف عملية استيراد السيارات عند عتبة ملياري دولار التنظيمات الطلابية تعرّي واقع الدخول خلال لقائها التقييمي مع الوصاية الجزائريون يُحيون «يناير» والاحتفالات الرسمية من باتنة أسعار النفط ستبقى عند مستوى الـ50 دولارا خلال السداسي الأول من 2021 «أصبح من الضروري إحداث القطيعة مع الاقتصاد الريعي» «أوبك+» تحافظ على مستويات الإنتاج وتمنح استثناء لروسيا وكازاخيستان اضطرابات في مواقيت القطارات على بعض الخطوط بن زيان يدعو الطلبة لبعث مشاريعهم الشخصية منذ السنة الأولى في الجامعة 6,11 مليون دينار لربط 41 مسكنا بشبكتي الغاز والكهرباء الجزائر تحضّر لاستقبال 500 ألف جرعة من اللقاح الروسي «سبوتنيك V» القوات الفرنسية متهمة بالتسبب في سقوط ضحايا مدنيين في مالي الدينار يفتتح العام الجديد بتراجع تاريخي الاتحاد الأوروبي.. «الناتو» و«أفريكوم» يصفعون نظام المخزن مجددا القضاء على 06 إرهابيين وتوقيف عنصري دعم خلال السنة الجديدة شنڤريحة يدعو إلى التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الأمنية على الحدود وزارة التربية تمنع الخصم من منحة المردودية دون إشعار الأساتذة الجزائر تسارع لتسجيل لقاح «سبوتنيك V» الروسي قبل 15 جانفي اللقاح ضد فيروس «كورونا» لأداء مناسك العمرة الشروع في صيانة الكابل البحري SeaWeMe4 على مدار أربعة أيام «نسور الجنوب» يستهدفون الانفراد بالوصافة تمكين الجالية من دفع مشتريات أقاربهم في الجزائر بالعملة الصعبة تراجع طفيف في أسعار النفط وسط تواصل مفاوضات لرفع الإنتاج الشروع في توظيف أساتذة اللغة الأمازيغية لتعميمها عبر كل الولايات خطة الإنعاش الاقتصادي تستوجب البحث عن موارد تمويل بديلة مكتتبو «أل بي بي» بالرغاية يستلمون سكناتهم بداية من الغد 63 إماما جزائريا سيُنتدبون إلى فرنسا «الجزائر تستهلك 60 مليون طن من البترول الخام سنويا» وزارة الصحة تعتمد علاجا جديدا للمصابين بالأمراض العقلية

عضوا البرلمان الإفريقي يستنكران البيان ويعتبران اللائحة ابتزازا باسم الديمقراطية

قوجيل يهاجم البرلمان الأوروبي ويؤكد رفض الجزائر أي تدخل في شؤونها


  29 نوفمبر 2020 - 20:01   قرئ 371 مرة   0 تعليق   الوطني
قوجيل يهاجم البرلمان الأوروبي ويؤكد رفض الجزائر أي تدخل في شؤونها

هاجم رئيس مجلس الأمة بالنيابة صالح قوجيل، البرلمان الأوروبي بعد لائحته التي تنتقد وضع حقوق الإنسان بالبلاد، مؤكدا رفض الجزائر حكومة وبرلمانا وشعبا أيّ شكل من أشكال التدخل في شؤونها الداخلية مهما كان مصدره، كما لن تتسامح بشأنه، مشددا على حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره غير القابل للتصرف وبما يتلاءم مع قرارات ولوائح الأمم المتحدة في هذا الشأن.

أكد قوجيل خلال لقائه مع باري لوين، سفير مملكة بريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية لدى الجزائر، الذي أدى له زيارة وداع على إثر انتهاء مهامه، ضرورة أن تولي بعض المؤسسات الأوروبية الأهمية المطلوبة عند تدبير أشكال خطابها وطرائق تعاطيها مع الأحداث والأوضاع، خاصة أنها تُنعت بالعراقة، وذلك بما لا يتنافى مع الأعراف والتقاليد ولا يتجاوز سيادة الدول، مضيفا خلال استعراضهما مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لاسيما الوضع في الشقيقة ليبيا والساحل وقضية الصحراء الغربية، أحقية الشعب الصحراوي في تقرير مصيره غير القابل للتصرف بما يتلاءم مع قرارات ولوائح الأمم المتحدة في هذا الشأن. وتطرق الطرفان إلى العلاقات البرلمانية القائمة بين البلدين، وضرورة تنشيطها عبر تفعيل مجموعات الصداقة البرلمانية، والسعي إلى الدفع بها قُدُما من أجل مرافقة التعاون القائم بين البلدين على جميع المستويات سياسيا، اقتصاديا، ثقافيا وعلى مستوى التبادلات الإنسانية.

من جهة أخرى، استنكر عضوا البرلمان الإفريقي عن مجلس الأمة، عبد القادر مولخلوة وبوحفص حوباد، لائحة البرلمان الأوروبي، معتبرين أن هذه الخطوة تثبت أنه جاهز لإصدار قرارات لابتزاز الشعوب والدول حسب الطلب باسم الحريات والديمقراطية، بتجاوز ما يتطلبه العرف الدبلوماسي، وحق الشعوب والدول في تحديد ما تراه مناسبا من سياسات وبرامج وما تختاره من مواقف، معتبرين أن الكثير من الأزمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها بلداننا الإفريقية سببها هذه التدخلات غير المسؤولة من هذه المؤسسة البرلمانية التي أصبحت أداة لممارسة الضغوطات السياسية، وإثارة الحروب الأهلية ودعم وتقوية طرف على حساب طرف آخر، كما شدد البيان على أن التقرير الصادر ضد الجزائر يعبر حقيقة عن رفض البرلمان الأوروبي أي شكل من أشكال التعاون الذي يمكن أن ينشأ بين الدول بسبب التدخلات السافرة في الشؤون الداخلية ويعصف بالمصالح المشتركة بينها، مؤكدين أن الاستمرار في هذه الممارسات دون شك سيذهب الثقة في كثير من الشعارات التي ترفعها هذه المؤسسات البرلمانية، ويضعف كل فرص التعاون الممكنة بين ضفتي المتوسط للمساهمة في حل المشكلات التي يتخبط في العالم من أمراض فتاكة وحروب.

أسامة سبع